الخميس 29 فبراير 2024 03:41 مـ 19 شعبان 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
جريمة شنيعة.. مقتل قبليين على أيدي مسلحين حوثيين غدرًا في الجوف ونهب سيارة مواطن بعد تجربته على أيدي الحوثيين في اليمن.. إيران تزود حزب الله اللبناني بسلاح جديد وفعال صحفي سعودي يكشف عن شرط وحيد لنجاح مبادرة فتح الطرقات في اليمن.. وأمر لن ينساه اليمنيون دعم بريطاني لهذه القوات لبسط نفوذها على الساحل الغربي.. ومحلل سياسي يكشف السبب الحقيقي لزيارة ‘‘طارق صالح’’ إلى لندن هكذا رد رونالدو على لجنة الإنضباط بشأن الحركة البذيئة أمريكا تتعهد بردع الحوثيين ووكلاء إيران في المنطقة وتوجيه رسالة حاسمة لطهران قيادي حوثي يقتل طفلًا مجندًا من مسافة الصفر خلال فعالية ‘‘لنصرة فلسطين’’ والسبب لا يخطر على بال الحوثيون يعلنون عن ‘‘لقاءات شبه يومية’’ مع أطراف إقليمية ودولية.. وموقف مساند لعملياتهم البحر الأحمر مقيم يمني في السعودية نشر محتوى خادشًا للحياء.. وهكذا كانت نهايته (فيديو) وفاة شاب و16 إصابة خلال يومين.. كلب يتحول إلى وحش مفترس ويقتل مواطنًا وسط اليمن ضبط شبكة دعارة من جنسيات متعددة شرقي اليمن الجوازات اليمنية تعلن توفر جوازات السفر وطباعتها.. وتوجه دعوة مهمة للمواطنين

انفجار الصراع بين قيادات الاحتلال الإسرائيلي.. نتنياهو يغدر برئيس الأركان والأخير يرد بضربة قاصمة

نتنياهو وغالانت وغانست
نتنياهو وغالانت وغانست

دعا وزير دفاع الاحتلال الإسرائيلي يوآف غالانت، إلى التوقف عن الاستخدام غير المسؤول للجيش الإسرائيلي وقادته لتحقيق مكاسب سياسية، وذلك على إثر جلسة عاصفة في مجلس الوزراء المصغر (الكابينت)، شهدت هجومًا غير مسبوق من قبل وزراء في الحكومة على رئيس الأركان هرتسي هاليفي.

وقال غالانت، في تدوينة عبر حسابه على منصة "إكس": "تحدثت الآن مع رئيس الأركان اللواء هرتسي هاليفي، وأردت دعمه وأن ينقل إلى القادة والمقاتلين أنني أثق بهم وأدعم الجيش الإسرائيلي".

وأضاف: "لقد حظي شعب إسرائيل برئيس أركان شجاع وحكيم خلال حرب صعبة".

وتابع غالانت: "يقاتل جنود الجيش الإسرائيلي من أجل كل شعب إسرائيل، أناشد جميع أفراد الجمهور التوقف عن استخدام الجيش الإسرائيلي وقادته بشكل غير مسؤول لتحقيق مكاسب سياسية".

تأتي تصريحات غالانت على خلفية أزمة عميقة تكشفت في جلسة "الكابينت"، مساء أمس الخميس، بعدما هاجم أربعة وزراء في حكومة بنيامين نتنياهو، بينهم وزير المالية بتسلئيل سموتريش، والأمن القومي إيتمار بن غفير، رئيس الأركان بعد الإعلان عن عزمه تشكيل فريق تحقيق في أحداث 7 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، ومسار الحرب في قطاع غزة.

وفي وقت سابق من اليوم الجمعة، قال الوزير في مجلس الحرب الإسرائيلي بيني غانتس، إن بلاده تخوض أصعب حرب في تاريخها، معتبرًا أن هجوم الوزراء على رئيس الأركان بعد إعلانه تشكيل فريق تحقيق في إخفاقات الحرب في قطاع غزة "هجوم ذي دوافع سياسية".

والليلة الماضية، توقف اجتماع المجلس الوزاري السياسي الأمني المصغر (الكابينت)، بعد أن هاجم الوزراء رئيس الأركان اللواء هرتسي هاليفي وغانتس، وقال وزيرا المال بتسلئيل سموتريتش، والأمن القومي إيتمار بن غفير، إن الأسماء التي هي جزء من فريق التحقيق، أيدت في معظمها خطة "فك الارتباط عن قطاع غزة (عام 2005)". وحاول وزير الدفاع يوآف غالانت إسكات الوزيرين، وغادر مسؤولون أمنيون النقاش بعد تعالي الصرخات وتبادل الاتهامات.

وفي وقت سابق من اليوم الجمعة، قال الوزير في مجلس الحرب الإسرائيلي بيني غانتس، إن بلاده تخوض أصعب حرب في تاريخها، معتبرًا أن هجوم الوزراء على رئيس الأركان بعد إعلانه تشكيل فريق تحقيق في إخفاقات الحرب في قطاع غزة "هجوم ذي دوافع سياسية".

والليلة الماضية، توقف اجتماع المجلس الوزاري السياسي الأمني المصغر (الكابينت)، بعد أن هاجم الوزراء رئيس الأركان اللواء هرتسي هاليفي وغانتس، وقال وزيرا المال بتسلئيل سموتريتش، والأمن القومي إيتمار بن غفير، إن الأسماء التي هي جزء من فريق التحقيق، أيدت في معظمها خطة "فك الارتباط عن قطاع غزة (عام 2005)". وحاول وزير الدفاع يوآف غالانت إسكات الوزيرين، وغادر مسؤولون أمنيون النقاش بعد تعالي الصرخات وتبادل الاتهامات.

وأضاف غانتس: "على نتنياهو مسؤولية التصحيح والاختيار بين الوحدة والأمن وبين السياسة. إذا كان المهم الآن هو الأمن والوحدة، فيجب أن نجري المناقشة الأساسية لاستمرار القتال وفي أسرع وقت ممكن".

ومضى بقوله: "لا شك أنه بعد الحرب سيتم إنشاء لجنة تحقيق حكومية، ستتعامل مع كل ما حدث حتى 10/7، على المستويات كافة، لكن مساهمتها الأساسية يجب أن تكون في الجوانب الوطنية وليس العملياتية. هذا ما يطلبه الجمهور الإسرائيلي، قبل كل شيء، هذا ما يحتاجه، وهكذا سيكون".

ونقلت قناة "كان" عن أحد الوزراء الذين شاركوا في جلسة الكابينت، الليلة الماضية، قوله: "كان هناك تحريض عنيف ضد رئيس الأركان في الجلسة"، وقال وزير آخر: "كان هناك نقاش حقير انفجر. لقد هاجموا الجيش. وخرج بعض كبار أعضاء المؤسسة الأمنية في المنتصف". وقال وزير ثالث: "قيل لنا إنهم سمعوا صراخ الوزراء خارج الاجتماع".

ومساء أمس الخميس، قالت قناة "كان" إن رئيس الأركان الإسرائيلي اللواء هرتسي هاليفي، قرر تشكيل فريق متخصص للتحقيق في الحرب في غزة، بما في ذلك إخفاقات 7 أكتوبر، التي أدت إلى اندلاع الحرب.

وأضافت أن الفريق سيبدأ عمله بعد أن يتلقى أعضاؤه خطابات التعيين من القيادة العامة للجيش الإسرائيلي.

وبحسب القناة، سيرأس فريق التحقيق رئيس الأركان ووزير الدفاع السابق شاؤول موفاز، واللواءات المتقاعدون يوآف هار إيفين، وزئيفي فركاش، وسامي ترجمان.

وقالت القناة إن "تشكيل فريق التحقيق يعكس في الحقيقة تغير النهج الذي اعتمده الجيش الإسرائيلي في بداية الحرب "الآن نقاتل، ونحقق لاحقا"، وهو التصريح الذي يُسمع في كل مرة كان مطلوبًا من القيادة الأمنية والجيش الإسرائيلي التعامل مع الفشل الاستخباري والعملياتي الكبير".

وكثيرًا ما رفض رئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو تحمل المسؤولية عما حدث في 7 أكتوبر الماضي، مؤكدًا أن الحديث عن تحقيقات فيما جرى لن يكون إلا بعد انتهاء الحرب.