الإثنين 4 مارس 2024 11:38 صـ 23 شعبان 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
عملية جراحية ناجحة لعضو مجلس القيادة الرئاسي بالفيديو تفاصيل اولى محاكمة قتلة اللواء العبيدي .. المتهمون بكاء وندم والنيابة تطالب بأقصى عقـوبة القبض على عصابة متخصصة في سرقة السيارات شرقي اليمن أحدهم أدخلوا الحديد من دبره حتى مات.. الصحفي المختطف أحمد ماهر يكشف عن وفاة عدد من المختطفين في سجون الانتقالي بعدن توجيهات رسمية عاجلة بشأن نهب أدوية مهربة من قبل عصابة مسلحة في تعز قفزة نوعية للريال اليمني مقابل العملات الأجنبية الشاب والإوزة.. والطبيعة الإنسانية! اعترافات مثيرة لأحد المتهمين بقتل ‘‘اللواء العبيدي’’ في مصر.. وسر تورط امرأتين في الجريمة درجات الحرارة المتوقعة في مختلف المحافظات اليمنية وفاة ”العامري ” شقيق مستشار رئيس الجمهورية وإصابة عدد من اقاربه بحادث مروري بالسعودية تخوفات من تدمير البيئة البحرية بعد إغراق الحوثيين سفينة تحمل أطنان من السموم في البحر (إستطلاع) الحوثيون يحملون إحدى قبائل شبوة مسؤولية مقتل طفل بعد اغتياله في مدينة ذمار

الدكتور عادل سلطان المصري.. غاز الفوسفور الأبيض يدمر الأعصاب فى دقائق

الفوسفور الأبيض
الفوسفور الأبيض

تحدث الدكتورعادل سلطان استشارى طب الأعصاب و الصحة النفسية بقصر العينى المصري قائلاً: أن غاز الفوسفور الأبيض يدمر الأعصاب في دقائق فهو غاية فى الخطورة مؤكدا أنه قاتل، فهو عبارة عن غاز شديد النفاذية، يخترق التنفس والجلد بسرعة كبيرة، وخلال دقائق يكون قد تمم مهمته على أكمل وجه.

وأوضح "سلطان" أن لهذا الغاز تأثيرات بسيطة خادعة في الدقائق الأولى من استنشاقه مثل الهرش في الأنف، العرق الزائد، الاضطراب العام، الشعور باضطراب في العينين وتشوش الرؤية، والكحة المستمرة، آلام بالرأس، والقىء، وبمجرد ما يتعرض المريض لهذة العلامات ويحاول التخلص منها تبداء أعرض أكثر شراسة وهي ضيق شديد في التنفس، يعقبه توقف القدرة على الحركة تدريجيا "شلل تدريجي" ومصحوبا بإعياء وشلل شديد للأطراف ومناطق الجسم، نتيجة نفاذه السريع لجهازك التنفسى، فهو مخترق "ماهر"، ثم نصل إلى الجولة النهائية بتأثيره بشكل مباشر على ضربات القلب، محدثا غيبوبة، ثم "الموت المحقق" في جولة سريعة لم يستطع الجسم الصمود أمام مداهمتها لدقائق معدودة.

وقال أن هذه التأثيرات المتتالية والخطيرة، والمسببه فى الوفاه سريعاً، تحدث نتيجة التعرض المباشر القريب من الغاز، وبجرعات عالية "نسبيا"، أما من يحالفه الحظ ولا يتعرض لنسب عالية منه، فتكون الخطورة أقل وطأة، بحيث يظهر عليه علامات أقل حدة، منها ضعف الأعصاب الحاد، واضطراب الحركة.

أما عن من يحالفه الحظ ولا يباغته "الموت" نتيجة تعرضه لغاز الأعصاب، فيؤكد "سلطان" عدم خلوه من المخاطر الأخرى، بل أنه قد يصاب باضطراب الشخصية والسلوكيات واضطرابات عصبية حادة، بحيث قد تصيبه "الهيستيريا" وأعراضها والهلوسة، واضطرابات بالتفكير والتصرف، وعدم اتزان تام، ويمكن إسعاف المتعرض له بحقن خاصة بضبط عمل العضلات، ولكن هذا ما يستحيل توفره في حالات الحرب والإبادة دون شك.