الإثنين 4 مارس 2024 06:08 مـ 23 شعبان 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل

بريطانيا تخاطب إيران رسميًا: أنتم تتحملون مسؤولية هجمات الحوثيين في البحر الأحمر.. وهكذا ردت ‘‘طهران’’

حمّلت بريطانيا، إيران، مسؤولية الهجمات الحوثية في البحر الأحمر، بسبب دعمها الطويل للمتمردين في اليمن.

وقال وزير الخارجية البريطاني ديفيد كاميرون إنه أوضح في اتصال هاتفي مع نظيره الإيراني حسين أمير عبداللهيان أن إيران شريكة في المسؤولية عن منع هجمات الحوثيين في البحر الأحمر.

وأضاف كاميرون، في منشور على منصة إكس للتواصل الاجتماعي، "لقد أوضحت أن إيران شريكة في المسؤولية عن منع هذه الهجمات، نظرا لدعمها الطويل الأمد للحوثيين".

وأشار إلى أن تلك الهجمات "تهدد حياة الأبرياء والاقتصاد العالمي"، وفق تعبيره.

بدورها نقلت وسائل إعلام رسمية إيرانية عن أمير عبداللهيان قوله "لا يمكن السماح للنظام الإسرائيلي بارتكاب مجازر ضد النساء والأطفال والإبادة الجماعية في غزة وإشعال النار في المنطقة بينما يعد إيقاف سفينة صهيونية في البحر الأحمر على أنه يعرض أمن هذا الممر المائي الاقتصادي للخطر".

وتفيد تقارير أن بريطانيا تدرس شن هجمات جوية على مليشيا الحوثي في اليمن، الحوثيين، بعد أن قالت الولايات المتحدة إن قواتها البحرية أغرقت ثلاثة قوارب كانت تستهدف سفينة حاويات في البحر الأحمر.

ونقلت وكالة "بي إيه ميديا" البريطانية عن وزير الدفاع البريطاني جرانت شابس قوله إن الحكومة لن تتردد في اتخاذ "إجراء مباشر" لمنع حدوث المزيد من الهجمات وسط تقارير تفيد بأن المملكة المتحدة والولايات المتحدة تعدان بيانا مشتركا لإصدار تحذير نهائي للجماعة اليمنية.