الأحد 14 أبريل 2024 01:40 مـ 5 شوال 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
تحذير من استيراد ‘‘القات الهرري’’ من إثيوبيا سبب وفاة ‘‘شيرين سيف النصر’’ ووصيتها الأخيرة وأمنيتها التي لم تتحقق تحرك جديد لمجلس الأمن الدولي بشأن اليمن أمطار متفرقة على عدد من المحافظات خلال الساعات القادمة.. والأرصاد تحذر وفاة مراهق غرقًا خلال السباحة .. بالتزامن مع انتشال جثة فتاة في حديقة بصنعاء بعد أيام من غرقها الرواية الرسمية الحوثية بشأن مقتل وإصابة 22 شخصًا في حادث تصادم مروع بصنعاء مليشيا الحوثي تعتقل عددًا من المسافرين في مداخل ذمار والبيضاء حادث مروع ينهي حياة مغترب يمني في السعودية رد ناري مزلزل من قوات طارق صالح على تهديدات الحوثيين بقصف مطار المخا مقتل شاب على يد عمه بعد ساعات من اغتيال آخر خلال ذهابه لمعايدة والدته ”بالروح بالدم نفديك يا يمن” .. شاهد أطفال يخرصون حوثيون حاولوا رفع شعار الصرخة في مجلس شيخ قبلي بصنعاء - فيديو مصرع قائد الأمن المركزي التابع للحوثيين بكمين مسلح في البيضاء في ظل موجة اغتيالات واسعة

تصريحات سعودية مهمة بشأن تبادل الأسرى والمعتقلين بين الأطراف اليمنية على قاعدة ”الكل مقابل الكل”

تبادل أسرى سابق
تبادل أسرى سابق

صرَّح رئيس لجنة التفاوض المشتركة لدول التحالف اللواء الركن ناصر بن ثنيان، بأن قيادة القوات المشتركة للتحالف تنظر إلى ملف الأسرى كملف إنساني.

وحث اللواء بن ثنيان جميع الأطراف اليمنية على اتخاذ موقف مسؤول لإنهاء ملف الأسرى والمحتجزين، وكذلك إنهاء معاناة عائلاتهم بإطلاق جميع الأسرى والكشف عن كافة المفقودين وإنجاز تبادل "الكل مقابل الكل" بإطلاق سراح كافة المعتقلين والمحتجزين. وفقا لوسائل إعلام سعودية .

وأضاف اللواء بن ثنيان، أن ما تم تحقيقه خلال الفترة السابقة من جميع الأطراف بتسليم جثامين الشهداء ومفقودي الحرب لكل طرف يمثل خطوات إيجابية وتعاون مثمر تتماشى مع تعاليم الدين الحنيف لبناء الثقة وتحقيق تفاهمات أكثر شمولية بالجولة القادمة من المفاوضات لتحقيق مبدأ "الكل مقابل الكل" باعتبار أن ملف الأسرى والمحتجزين المسألة الأكثر إنسانية وهو الأكثر قابلية للتنفيذ عند حضور الرغبة والاستعداد من الأطراف المعنية بهذا الملف.

وبيّن أنه من خلال جولة المفاوضات القادمة نتطلع لتوصل كافة الأطراف لإطلاق جميع الأسرى والمحتجزين والكشف عن كافة المفقودين، بما يعزز بناء الثقة ويؤكد رغبة الجميع في التوجه نحو السلام.

ودعا بن ثنيان في ختام تصريحه كافة الأطراف إلى اتفاق شامل ينهي هذا الملف من جميع الأطراف وفقا لاتفاق شامل يحقق مبدأ "الكل مقابل الكل".

ومؤخرًا تعثّرت جولة المفاوضات التاسعة، المتعلقة بالأسرى والمختطفين، والتي كان من المقرر انطلاقها نهاية الشهر الماضي، في العاصمة الأردنية عمّان، برعاية من الأمم المتحدة.

وتم تأجيل الجولة الجديدة من مفاوضات الأسرى والمختطفين، إلى أجل غير مسمّى، وإلغاء الاجتماع التمهيدي الذي كان من المقرر انعقاده نهاية الشهر الماضي، في العاصمة الأردنية عمّان.

وكان من المقرر انطلاق الجولة الجديدة من المفاوضات بين ممثلين عن الفريق الحكومي، وآخرين عن ميليشيا الحوثي، في الـ22 من شهر نوفمبر، في مدينة جنيف السويسرية، قبل أن يتم تأجيله إلى الـ26 من الشهر ذاته، على أن يُعقد في العاصمة الأردنية عمّان، إلا أنه تم تأجيل ذلك، دون تحديد موعد حتى اللحظة.

وخلال ثمان جولات من التفاوض، تم تبادل 1100 أسير ومختطف، بين الحكومة الشرعية ومليشيات الحوثي، في العام 2020، ونحو 887 أسيرا ومختطفا، خلال العام الجاري.