المشهد اليمني
الإثنين 15 يوليو 2024 05:29 صـ 9 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
”احتشاد نسائي هائل أمام مول في العاصمة صنعاء والسبب صادم” بعد إظهار ”صميل الدولة”.. الطبل محمد علي الحوثي يصدر أوامر للبنك المركزي بصنعاء بشأن البنوك الستة ضربة معلم قوية من الشرعية في عدن بعد ”حماقة” حوثية بصنعاء.. هذا ما حدث أمس في قصر معاشيق ”سيادة الأسبان: رودري ولامين يقودان إسبانيا للتتويج بالبطولة الأوروبية ”يورو 2024”” ”تحت قسوة السجون الحوثية: يهودي يمني يناشد للإفراج عن زميله المعتقل” الحوثيون يحجبون التقارير: هل يخشون كشف الفساد المستشري؟ إنجاز يمني عالمي:شعلة الأولمبياد تضيء بأيدي يمنية في قلب باريس! في اليوم 282 لحرب الإبادة على غزة.. 38,584 شهيدا و88,881 جريحا ومجازر مستمرة بحق النازحين والمصلين ترامب ليس الأول.. بالأسماء : تعرف على قائمة اغتيالات رؤساء أمريكا بين قتيل وناجي ”في لقاء مميز بالقاهرة: هيئة الرقابة والتفتيش اليمنية تعزز التزامها بخدمة أبناء الجالية” ”مقرب من الحوثيين: الحرب انتهت والمعارك الكلامية هي الباقية!” كبير مستشاري ”ترامب” يفجر مفاجأة ويكشف كيف نجا الأخير من الموت في جزء من الثانية

كان مختبئا في منزل.. العثور على جثمان قيادي حوثي بعد 20 عاما من مقتله بحرب صعدة الأولى! (الاسم والصورة)

تعبيرية
تعبيرية

أفادت مصادر حوثية، بأن مواطنين عثروا على جثمان قيادي حوثي وثلاثة آخرين بجانبه، بعد عشرين عاما على مقتلهم في حرب صعدة الأولى (2004).

وبحسب المصادر فإنه تم العثور أمس على قيادي حوثي من القيادات الميدانية الأولى للمليشيات، بمحافظة صعدة، ويدعى "فؤاد صغير أحمد المرتضى" من مديرية رازح، غربي المحافظة شمالي اليمن.

وعلم المشهد اليمني من المصادر أن "المرتضى" كان والثلاثة الآخرين الذين برفقته يختبئون في أحد المنازل بمديرية رازح، وتعرضوا للقصف الذي أدى لمقتلهم وبقائهم تحت الأنقاض.

ولفتت إلى أن صاحب المنزل، أراد مؤخرا، الحفر وتشييده من جديد، فوجد بقايا رفات القتلى، وبطاقة شخصية، تعود لهذا القيادي الحوثي، مشيرة ‘إلى أنه جرى اليوم إعادة تشييع الرفاة بمحافظة صعدة.

تجدر الإشارة إلى أن مليشيات الحوثي التابعة لإيران، شنت 6 حروب ضد الدولة اليمنية بمحافظة صعدة، وكانت تنتهي بصلح ووساطات خارجية تمنع القضاء على المتمردين، الذين وصلوا إلى صنعاء وسيطروا على مؤسسات الدولة بدعم خارجي، إضافة إلى استغلال تغلغل السلالة الخبيثة في جسم ورأس الدولة ومؤسساتها ومكوناتها السياسية والأمنية والعسكرية والمدنية.