المشهد اليمني
الإثنين 15 يوليو 2024 08:26 مـ 9 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
اليمن تدين محاولة اغتيال ترامب وترفض كل اشكال العنف في أمريكا ”شرارة الانتفاضة: مقتل مواطن يدفع أهالي إب للثورة ضد انتهاكات الحوثيين” هل ستُصبح عدن حاضنة جديدة للحوثيين؟ مناهجهم تُدرّس في مدارس خاصة دون رقابة! ”نهاية الهروب: ”البطة”في قبضة الأمن يكشف تفاصيل اختطاف المقدم عشال” ”الانتقام في بلاط المعبقي: الحوثيون يسرقون حتى السيراميك!” انفجارات عنيفة في البحر الأحمر وإعلان بريطاني يكشف التفاصيل هل تحييد السعودية عن المشهد اليمني يجعل اليمن لقمة سائغة لإيران؟.. محلل سياسي يجيب الرئيس العليمي يجدد الشكر للكويت على دعمها للخطوط الجوية اليمنية بثلاث طائرات كوفية المعبقي ”محافظ البنك المركزي اليمني” تتحول إلى أيقونة وارتفاع أسعارها في الأسواق لكثرة الطلب ”صور” قرار مفاجئ من قبيلة الجعادنة بشأن المقدم عشال .. ماذا حدث بمنزل وزير الداخلية في عدن وما القرارات التي صدرت؟ الحوثيون يعتقلون مالك شركة شهيرة وموظف سابق في السفارة الأمريكي بصنعاء هجوم جديد على سفينة غرب الحديدة

في اليوم 215 لحرب الإبادة على غزة.. 37232 شهيدا و 85037 جريحا والمجاعة تفتك بالأطفال

في اليوم الـ251 من العدوان الإسرائيلي على غزة واصل جيش الاحتلال ارتكاب مجازره في القطاع المحاصر مخلفا عشرات الشهداء والجرحى، في حين أعلنت كتائب القسام استهدافها بقذائف هاون غرف القيادة والسيطرة للاحتلال في محور نتساريم، فيما قالت سرايا القدس إنها قصفت حشود الاحتلال في محيط كرم أبو سالم وموقع صوفا العسكري شرق رفح.

وقالت وزارة الصحة في غزة في بيان الخميس إن أكثر من 37232 فلسطينيا استشهدوا وأصيب 85037 آخرون جراء العدوان الإسرائيلي على القطاع منذ السابع من أكتوبرتشرين الأول.

وفي آخر المستجدات قال جيك سوليفان مستشار الأمن القومي بالبيت الأبيض إن إسرائيل تدعم اقتراح وقف إطلاق النار في الحرب المستمرة منذ ثمانية أشهر في قطاع غزة، وإن الهدف هو جسر الفجوة مع حركة حماس والتوصل إلى اتفاق قريبا.

وأضاف في تصريحات للصحفيين على هامش اجتماع زعماء مجموعة السبع في جنوب إيطاليا أنه يتعين على العالم تشجيع حماس على قبول الاقتراح وتجنب الجمود.

هذا وقال قيادي كبير من حركة المقاومة الإسلامية (حماس) لرويترز الخميس إن التعديلات التي طلبت الحركة إجراءها على مقترح وقف إطلاق النار الذي قدمته الولايات المتحدة “ليست كبيرة” وتشمل الانسحاب الكامل للقوات الإسرائيلية من قطاع غزة.

وذكر وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن الأربعاء 1262024 أن حماس اقترحت عدة تغييرات، بعضها غير قابل للتنفيذ، على الاقتراح المدعوم من الولايات المتحدة، لكن الوسطاء عازمون على سد الفجوات.

وقال القيادي الكبير في حماس إن الحركة تطالب باختيار قائمة تضم 100 فلسطيني محكوم عليهم بالسجن لفترات طويلة ليتم إطلاق سراحهم من السجون الإسرائيلية.

وأوضح “تحفظت حماس على استثناء الورقة الإسرائيلية لمئة أسير من الأسرى الفلسطينيين، من ذوي الأحكام العالية، تقوم هي بتحديدهم فضلا عن تقييدها المدة الزمنية للإفراج عن ذوي الأحكام العالية بألا تزيد المدة المتبقية من محكوميتهم عن 15 عاما”.

وتابع “الخلاصة: ليس هناك تعديلات كبيرة تستوجب، وفقا لرأي قيادة حماس، الاعتراض عليها”.

مقررة أممية: إخفاق كامل لقادة العالم في وقف الإبادة

مقررة الأمم المتحدة المعنية بالحق في الصحة تلالنغ موفوكنغ، في مقابلة مع:

أزمة نفاد الأكسجين في غزة تشير لعدم اكتراث إسرائيل بالقانون الدولي.
هناك إخفاق كامل لقادة العالم في وقف الإبادة في غزة.
مخاطر متصاعدة بانتقال الأمراض عبر الماء والهواء في غزة.

مفوض الأونروا: مدينة غزة أصبحت غير صالحة للسكن
قال المفوض العام لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) فيليب لازاريني إن مدينة غزة أصبحت غير صالحة للسكن حيث "الدمار والخراب لا نهاية له".

مفوض الأونروا: الحرب سرقت طفولة أطفال غزة
المفوض العام لوكالة الأونروا فيليب لازاريني:

الأطفال في غزة مروا بما لا ينبغي لأي طفل في أي مكان من العالم أن يمر به.
الكثير من الأطفال في غزة قتلوا أو أصيبوا وسيظل لدى الكثيرين منهم ندوب مدى الحياة.
الأطفال الناجون في غزة يعانون من صدمة عميقة والحرب سرقت منهم طفولتهم.
بدون وقف إطلاق النار في غزة سيصبح لدينا جيل ضائع.

نداءات استغاثة بسبب نفاد الغذاء وتحذير أممي من جوع كارثي في غزة


حذرت منظمة الصحة العالمية من أن سكان غزة يواجهون "جوعا كارثيا وظروفا شبيهة بالمجاعة". ومع تلاحق نداءات الاستغاثة من شمال القطاع بسبب نفاد المواد الغذائية ومنع الاحتلال دخول َالمساعدات، قال مسؤول حكومي في غزة للجزيرة إن الموت يتهدد المئات من أطفال القطاع المحاصر.

وقد نفى المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس وجود أي دليل على أن المحتاجين في غزة يتلقون ما يكفي من الغذاء كما ونوعا، رغم الأنباء عن زيادة تسليم الأغذية.

وأشار غيبريسوس إلى أن أكثر من 8 آلاف طفل دون سن الخامسة شخصوا وعولجوا من سوء التغذية الحاد، بما في ذلك 1600 طفل يعانون سوء التغذية الحاد الوخيم.

وأضاف أنه بسبب انعدام الأمن وعدم إمكانية الوصول، لا يمكن تشغيل سوى مركزين لتحقيق الاستقرار للمرضى الذين يعانون سوء التغذية الحاد. كما أدى عدم قدرة منظمته على تقديم الخدمات الصحية بأمان إلى الافتقار إلى المياه النظيفة والصرف الصحي، وإلى زيادة كبيرة في مخاطر إصابة الأطفال بسوء التغذية.

من جانبه، توقع مارتن غريفيث وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية، الأربعاء، أن يواجه نصف سكان قطاع غزة الموت والمجاعة بحلول منتصف يوليو/تموز المقبل.

وقال غريفيث في بيان إن "الصراعات في السودان وغزة تخرج عن نطاق السيطرة، وتدفع الحرب ملايين الناس إلى حافة المجاعة".

وأشار إلى أن "الأمور الفنية هي التي تمنع إعلان المجاعات (في غزة والسودان) حيث يموت الناس من الجوع بالفعل" في تلك المناطق.

وأضاف "في غزة، من المتوقع أن يواجه نصف السكان، أكثر من مليون شخص، الموت والمجاعة بحلول منتصف يوليو/تموز المقبل".

المجاعة ونفاد الغذاء
في غضون ذلك، قال مسؤول حكومي في غزة إن المجاعة شمال القطاع وصلت مدى كارثيا وإن أغلب السلع الغذائية قد نفدت. وأضاف أن مئات الأطفال والمرضى مهددون بالموت جراء المجاعة "الكارثية" مشيرا إلى أن المؤسسات الدولية المعنية لا تقوم بواجبها بإجبار الاحتلال على احترام القوانين الدولية.

وحذّر المكتب الإعلامي الحكومي في القطاع من أنّ شبح المجاعة يتهدد من جديد محافظتي غزة والشمال، بينما تتدهور أزمة الأمن الغذائي بمحافظات الوسط والجنوب.

وقال إنّ عدد شاحنات المساعدات الإنسانية التي دخلت هذا الأسبوع غزة انخفض عن الأسبوع الماضي بنسبة 12%، بينما بلغ عدد الشاحنات التي دخلت الأسبوع الماضي محافظتي غزة والشمال من نقطة غرب بيت لاهيا 224 شاحنة فقط، أغلبيتها محملة بالطحين.

وأشار المكتب الإعلامي إلى أنّ الاحتلال يخدع الرأي العام العالمي عبر الحديث عن إدخال شاحنات لا تحمل سوى الطحين فقط، كما أنه يتعمد تقليل حمولتها لزيادة عددها، ولا يزيد عددها في اليوم الواحد على 35.

ويتهافت الأهالي أمام نقاط معينة في محاولة للحصول على بعض الأكلات المطبوخة، عقب فراغ الأسواق من السلع الأساسية ونقص المياه، وتدمير الاحتلال المخازن الرئيسية التابعة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) وإحراقها.

كما حذرت وزارة الصحة في غزة من توقف المستشفيات والمراكز الصحية ومحطة الأوكسجين الوحيدة في محافظة غزة التي تزود المرافق الصحية والمرضى المزمنين بالأوكسجين، بسبب سيطرة الاحتلال على المعابر وعدم إدخال السولار لتشغيل المولد المغذي لمحطة الأوكسجين وثلاجات حفظ الأدوية. وقالت إنّ هذا يعرّض حياة عشرات من المرضى والجرحى للموت المحتم، إضافة إلى تعرّض الأدوية في الثلاجات إلى التلف.

وناشدت وزارة الصحة في غزة كافة المؤسسات المعنية والأممية والإنسانية سرعة التدخل لإدخال الوقود، إضافة إلى المولدات الكهربائية وقِطع الغيار اللازمة للصيانة.