المشهد اليمني
الجمعة 21 يونيو 2024 12:31 صـ 14 ذو الحجة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
”افتحوا مزارًا لقبر حسين الحوثي وزودوا الزوار بالقات”..خبير عسكري سعودي يوجه رسالة للحوثيين بعد انتقادهم للسعودية والحج ”الأمن يستنفر: حملة شاملة لملاحقة اخطر مطلوب في الساحل الغربي” اندلاع صراع خطير يهدد بضياع مارب والساحل الغربي كما ضاعت صنعاء.. والسلالة الخبيثة تترقب للانقضاض الرابعة خلال شهر فقط ...وفاة طفلة يمنية بسبب الإهمال الطبي في محافظة إب الخاضعة للحوثيين اثارت جدلا واسعا ...اعتقال موديل في حضرموت بعد نشر جلسة تصوير كاتب صحفي: معركة كبرى شاملة قريبا بين عدة دول عربية والمشروع الخميني في المنطقة مصدر عسكري يكشف عن تحركات أمريكية جديدة ضد الحوثيين مع اقتراب حرب واسعة جنوب لبنان في خطوة صادمة ...دولة إسلامية تعلن حظر الاحتفال بعيدي الفطر والاضحى وحظر ارتداء الحجاب للنساء خبير عسكري يعلق على عمليات الحوثيين في البحر الأحمر بعد توثيق تفجير وإغراق السفينة اليونانية ”توتور” ” توقعات بنهاية حسن نصرالله”...إسرائيل أبلغت واشنطن جاهزيتها لتوغل بري وهجوم جوي على لبنان رسميا.. جماعة الحوثي تعترف بإفشال اتفاق ”خارطة الطريق” ووقف المباحثات مع السعودية وتلوح بحرب كبرى وزير حوثي بصنعاء يطلب من قيادي بالشرعية في مارب فتح خط تواصل بالسعودية ليفر من قبضة المليشيات

اعتراف صارخ من مهدي المشاط بأن القرار والقيادة لدى إيران وأوامر الجماعة تأتي من طهران

عقد ما يسمى بالمجلس السياسي الأعلى للانقلاب، برئاسة مهدي المشاط، وهذا المجلس هو أعلى سلطة لدى الانقلاب الحوثي، اجتماعا السبت، للوقوف على التطورات الأخيرة في البلاد، عسكرية واقتصادية بحسب وسائل الإعلام الحوثية.

وخلال ذلك، قال مجلس الحكم الحوثي الأعلى أنه "يؤيد ويدعم قرارات القيادة"، في اعتراف صارخ وواضح بتبعية الجماعة لإيران، بحسب تعليق وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني.

وقال الإرياني تعليقا على تصريحات مجلس الحكم الحوثي: "عندما يجتمع ما يسمى "المجلس السياسي الاعلى" بقيادة المدعو مهدي المشاط، وهو المفترض اعلى الهرم القيادي في الانقلاب، ويؤكد انه (يؤيد ويدعم قرارات القيادة) فهو اعتراف صريح وواضح بحصر مركز القيادة في النظام الإيراني".

وأضاف الإرياني: "هذه التصريحات تؤكد أن مليشيا الحوثي، لا تمتلك القرار، وانها تتلقى الأوامر والتوجيهات من طهران والضاحية الجنوبية، وانها ليست سوى أداة قذرة تدار بالريموت كنترول لتنفيذ الاجندة الإيرانية ونشر الفوضى والإرهاب في اليمن والمنطقة، وتهديد المصالح الدولية، وتحويل الجغرافيا اليمنية إلى ساحة لتصفية الحسابات الإقليمية والدولية".