المشهد اليمني
الخميس 18 يوليو 2024 04:52 مـ 12 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل

تعيين وزير جديد للخارجية الإيرانية عقب مقتل ‘‘عبداللهيان’’ (السيرة الذاتية)

أقر اجتماع للحكومة الإيرانية، تعيين وزير جديد للخارجية، عقب مقتل ‘‘حسين أمير عبداللهيان’’ إلى جانب الرئيس إبراهيم رئيسي.

وقال المتحدث باسم الحكومة الإيرانية، إن الاجتماع أقر تعيين علي باقري وزيرا للخارجية بدلا من عبداللهيان.

وكان علي باقري كني، مساعدًا لوزير الخارجية الأسبقـ، لعب دوراً بارزاً قبل أكثر من سنتين خلال مفاوضات إعادة إحياء الاتفاق النووي الإيراني مع الغرب.

وأشار العديد من المراقبين إلى أن مساعد وزير الخارجية الراحل للشؤون السياسية، علي باقري كني، الذي شغل منصب المفاوضين الإيرانيين في الملف النووي، من أبرز المرشحين لخلافة عبداللهيان، لتعلن الحكومة الإيرانية رسمياً في وقت لاحق، اليوم الاثنين، تعيين باقري كني خلفاً لعبد اللهيان، في وزارة الخارجية.

ويبلغ باقري من العمر 57 عاماً، (مواليد أكتوبر 1967) وشغل منصب النائب السياسي في الوزارة منذ سبتمبر 2021.

كما شغل سابقا أيضا منصب نائب أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني من عام 2007 إلى 2013.

وترأس الحملة الرئاسية لسعيد جليلي في الانتخابات الرئاسية سنة 2013.

وهو نجل محمد باقر باقري، العضو السابق في مجلس الخبراء وابن شقيق محمد رضا مهدوي كني.

إلى ذلك، عمل كمفاوض رئيسي في الوساطة بين إيران والولايات المتحدة من أجل إتمام صفقة إطلاق سراح سجناء أميركيين.

وكان من المتوقع أن يلتقي باقري كني في جنيف يوم الأربعاء المقبل مسؤولين من الاتحاد الأوروبي، عقب الاجتماع غير المباشر الذي عقد في سلطنة عمان الأسبوع الماضي بين وفد أميركي وإيراني، حسب ما أفاد مراسل "وول ستريت جورنال".