المشهد اليمني
الثلاثاء 28 مايو 2024 11:30 صـ 20 ذو القعدة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
عقب لقاء ‘‘الزنداني’’ .. الصين تعلن موقفًا قويًا بشأن أزمة البحر الأحمر هل رضخت الشرعية؟ تفاهمات شفوية تنهي أزمة ‘‘طيران اليمنية’’ وبدء تسيير رحلات الحجاج عبر مطار صنعاء تيك توكر شهير .. القصة الكاملة لـ”سفاح التجمع” قاتل النساء في مصر إرسال قوة بريطانية ضخمة لمواجهة الحوثيين في البحر الأحمر رسائل الجنازة محلات الصرافة تعلن تسعيرة جديدة للعملات الأجنبية مقابل الريال اليمني (أسعار الصرف) صحيفة لبنانية تكشف عن اتصال بين ‘‘الحوثي’’ وزعيم مليشيات عراقية لمواجهة تهديدات قادمة من السعودية توجيهات حوثية صارمة جديدة ضد ناشطي مواقع التواصل الاجتماعي انطلاق أولى رحلات الحج عبر مطار صنعاء.. والإعلان عن طريقة الحصول على تذاكر السفر تحفظات أمنية حوثية على زيارة مرتقبة لاشهر يوتوبر ” جو حطاب” لهذا المكان بصنعاء استقالة وشيكة لعدد من الوزراء في الحكومة الشرعية بسبب انهيار الوضع الاقتصادي ضربة مدمرة ضد الحوثيين في اليمن.. إعلان عسكري للجيش الأمريكي

ماذا طلبت جماعة الحوثي من الشيخ عبدالمجيد الزنداني قبل وفاته ورفض طلبها؟

الشيخ الزنداني
الشيخ الزنداني

طلبت جماعة الحوثي التابعة لإيران، طلبا من الشيخ والعالم اليمني عبدالمجيد بن عزيز الزنداني، في الأيام الأخيرة لمرضه، وذلك قبل وفاته امس الإثنين.

وبعد تداول أنباء مرضه وتدهور حالته الصحية، إثر تعرضه لجلطة ودخوله في حالة غيبوبة، بأحد مستشفيات مدينة اسطنبول بتركيا، خرج القيادي الحوثي، حسين العزي للتذكير بموقف الشيخ الأخير الذي دعا لوحدة صف المسلمين لنصرة الشعب الفلسطيني والمقاومة الفلسطينية.

وطلب القيادي الحوثي حسين العزي، من الشيخ الزنداني، أن ينشر فيديو أو يكتب وصية يعتذر فيها عن بيانه الذي أصدره تأييدا لعاصفة الحزم ضد المليشيات الحوثية في العام 2015.

ولم يصدر عن الشيخ أي تراجع عن موقفه بخصوص تدخل التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن.

وكان الشيخ الزنداني، رئيس هيئة علماء اليمن، وجامعة الإيمان، أصدر بيانا منتصف إبريل من العام 2015، أعلن فيه تأييده لعاصفة الحزم التي أطلقتها المملكة العربية السعودية، داعيا اليمنيين لمناصرة الشرعية ضد مليشيات الانقلاب.

وطالب البيان اليمنيين بمناصرة السلطة الشرعية والمبادرة إلى إعلان تأييدها والانتماء إليها، كما دعاهم إلى الحفاظ على سيادة البلاد واستقلالها بدعم الرئيس الشرعي وحكومته الشرعية وجميع المؤسسات الدستورية المقررة في الدستور.

ولفت البيان إلى أن استحواذ الانقلابيين على الأسلحة مع ما أصاب المؤسسة العسكرية والأمنية من خلل جعلها غير قادرة على حماية نفسها وأسلحتها، حدا بالقيادة الشرعية إلى أن تستنجد بجيرانها في مجلس التعاون الخليجي وجامعة الدول العربية للقيام بما أوجبه الله عليهم من واجبات شرعية في مثل هذه الحال.

وأشار إلى أن "الله عز وجل أوجب على القادرين من المسلمين إنقاذ المستضعفين مما نزل بهم من ظلم وطغيان ونجدتهم ونصرتهم".

وذكر البيان أن الشريعة الإسلامية قررت الدفاع عن النفس أمام الخطر الذين يتهدد المسلمين وهو خطر "حل باليمن وشرع بالتحرش بالمملكة العربية السعودية متوعدا بفرض سلطانه عليها وإخضاع الحرمين لحكمه".

وأمس الإثنين، توفي الشيخ الزنداني، عن 82 عاما في أحد مستشفيات تركيا، بعد تعرضه لجلطة منذ أكثر من شهر.