المشهد اليمني
الثلاثاء 28 مايو 2024 11:23 صـ 20 ذو القعدة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
هل رضخت الشرعية؟ تفاهمات شفوية تنهي أزمة ‘‘طيران اليمنية’’ وبدء تسيير رحلات الحجاج عبر مطار صنعاء تيك توكر شهير .. القصة الكاملة لـ”سفاح التجمع” قاتل النساء في مصر إرسال قوة بريطانية ضخمة لمواجهة الحوثيين في البحر الأحمر رسائل الجنازة محلات الصرافة تعلن تسعيرة جديدة للعملات الأجنبية مقابل الريال اليمني (أسعار الصرف) صحيفة لبنانية تكشف عن اتصال بين ‘‘الحوثي’’ وزعيم مليشيات عراقية لمواجهة تهديدات قادمة من السعودية توجيهات حوثية صارمة جديدة ضد ناشطي مواقع التواصل الاجتماعي انطلاق أولى رحلات الحج عبر مطار صنعاء.. والإعلان عن طريقة الحصول على تذاكر السفر تحفظات أمنية حوثية على زيارة مرتقبة لاشهر يوتوبر ” جو حطاب” لهذا المكان بصنعاء استقالة وشيكة لعدد من الوزراء في الحكومة الشرعية بسبب انهيار الوضع الاقتصادي ضربة مدمرة ضد الحوثيين في اليمن.. إعلان عسكري للجيش الأمريكي شاهد .. وزير الزراعة الحوثي يعترف بمجلس النواب بإدخال الحوثيين للمبيدات الإسرائيلية المحظورة (فيديو)

جماعة الحوثي تستغيث بالسعودية لإنقاذها من الضربة القاضية التي وجهها البنك المركزي في عدن

السلاليان العزي والعجري
السلاليان العزي والعجري

استنجدت جماعة الحوثي التابعة لإيران، بالمملكة العربية السعودية، لإنقاذها من قرار اتخذه البنك المركزي اليمني التابع للحكومة الشرعية بالعاصمة المؤقت عدن، يلزم البنوك التجارية والمصارف وشركات الصرافة بنقل مقراتها الرئيسية من صنعاء إلى عدن، ومثل هذا القرار ضربة قاضية لاقتصاد المليشيات، بحسب وصف مراقبين.

جاء ذلك في تصريحات على لسان مسؤول ملف الخارجية بالجماعة الانقلابية "السلالي حسين العزي"، وعضو وفد الجماعة المفاوض "السلالي عبدالملك العجري".

وقال السلالي العزي، في منشور رصده المشهد اليمني، إن قرار البنك المركزي اليمني "تصعيد غير مبرر" من الحكومة الشرعية، و"إصرار على هدم ما بنيناه مع الجوار" - حسب تعبيره -، وقال إنه يأتي بدفع أمريكي انتفاما لموقف جماعته من غزة.

وقال إن الحكومة الشرعية "مرتبطة بالمملكة كقيادة أولى لتحالف مارس"، وطالب السلالي العزي، المملكة العربية السعودية وقف قرار البنك المركزي اليمني بعدن، حيث قال: "وعملا بحسن النوايا نتوقع من الرياض وضع حد لهذا العبث".

لا يتوفر وصف.

فيما قال السلالي عبدالملك العجري، إن قرار البنك المركزي اليمني في عدن "محاولة أمريكية عبثية" زاعما أن الحكومة الشرعية "تجد فيها فرصة للهروب من استحقاقات السلام وتخريب خارطة الطريق".

وتابع، في منشور استجدى فيه السعودية، قائلًا: "وبالتأكيد الجهات الاقتصادية في صنعاء ستتعامل مع الموقف لكن على الجهات الحريصة على السلام وخارطة الطريق وبالذات المملكة باعتبارها الطرف الاساسي فيها أن تضع حدا لهذا العبث الصبياني".

لا يتوفر وصف.

وكان محافظ البنك المركزي اليمني قد أصدر أمس الثلاثاء قراراً بإمهال البنوك 60 يوماً للتنفيذ، مؤكداً أنه سيتم اتخاذ الإجراءات القانونية بحق المتخلفين، طبقاً لأحكام قانون مكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب النافذة ولائحته التنفيذية.