المشهد اليمني
الجمعة 19 أبريل 2024 06:13 صـ 10 شوال 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
عاجل : قصف جوي إسرائيلي على إيران و تعليق الرحلات الجوية فوق عدة مدن إيرانية استدرجوه من الضالع لسرقة سيارته .. مقتل مواطن على يد عصابة ورمي جثته في صنعاء سورة الكهف ليلة الجمعة.. 3 آيات مجربة تجلب راحة البال يغفل عنها الكثير ”إيران طلقتهن بالثلاث”...خبير عسكري سعودي يكشف عن تخلي ايران عن الحوثيين والمليشيات الاخرى بالمنطقة العربية قالوا إن كلاب نهشت جسدها وحينما فحصها الطب الشرعي كانت الصدمة.. اغتصاب طفلة من قبل ”خالها” تهز العراق ترامب يزور بقالة صنعاء بشكل مفاجئ واليمنيون يلتقطون معه الصور!.. فيديو حقيقي يثير التساؤلات! (شاهد) رغم وجود صلاح...ليفربول يودّع يوروبا ليغ وتأهل ليفركوزن وروما لنصف النهائي طاقة نظيفة.. مستقبل واعد: محطة عدن الشمسية تشعل نور الأمل في هذا الموعد بدء تاثيرات المنخفض الجوي على عدن شاهد: خروج دخان ”غريب” من حفرة في احد مناطق عمان والسلطنة تعلق ”انا من محافظة خولان”...ناشطون يفضحون حسابات وهمية تثير الفتنة بين اليمن والسعودية الفلكي الجوبي: حدث في الأيام القادمة سيجعل اليمن تشهد أعلى درجات الحرارة

مقطع فيديو للفنان ”محمد الأضرعي” عن مجزرة تفجير المنازل برداع ينتشر بشكل واسع ”شاهد”

لقطة من الفيديو
لقطة من الفيديو

سلط الفنان اليمني محمد الأضرعي، الضوء ، على مجزرة تفجير المنازل على رؤوس ساكنيها بمدينة رداع، بمحافظة البيضاء، بمقطع فيديو تمثيلي، انتشر بشكل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتناول الفنان الأضرعي، في قالب كوميدي ساخر ضمن برنامجه الرمضاني على غيري الذي يبث على قناة اليمن الفضائية، تعاطي مليشيا الحوثي الإرهابية التابعة لايران، مع جريمة تفجير عدد من المنازل في حي "الحفرة" بمدينة رداع محافظة البيضاء، على رؤوس ساكنيها.

وفي المشهد التمثيلي، تقمص الأضرعي، دور قيادي سلالي في الجماعة الحوثية، وبدا فيه غير آبه بالمجزرة التي راح ضحيتها عشرات المدنيين بين شهيد وجريح.

وأدى ممثلون، دور قيادات حوثية من أبناء محافظة رداع، اجتمعت بقيادات السلالة من خارج المحافظة، وطالبتها بتسليم كل المنفذين والمتورطين بالجريمة التي هزت اليمن، لأهالي مدينة رداع وقبائل البيضاء، ليقوموا بمحاكمتهم والقصاص منهم الدم بالدم.

ويرد الأضرعي، في المقطع التمثيلي الذي تابعه المشهد اليمني، بأن جماعته لن تسلم المنفذين والمتورطين، لكنها بعدما تحولت القضية إلى قضية رأي عام واثارت كل الشعب اليمني، وفضحت حقيقة السلالة التي تزعم نصرة القضية الفلسطينية، ستقوم بدفع تعويض مالي لأهالي الضحايا وإقالة قيادات أمنية من خارج السلالة.

كما ذكر الأضرعي الذي تقمص شخصية قيادي سلالي أن الجماعة ستعلن عن إجراءات صورية، قائلا إن الشعب اليمني سينسى الجريمة خلال أيام، وتنتهي الضجة الإعلامية وردود الفعل الشعبية الغاضبة.

وأظهر المشهد التمثيلي، إهانة قيادات السلالة، للقيادات التابعة لها في مدينة رداع ومحافظة البيضاء، وعدم قبولها لمطالبها بتسليم المنفذين والمتورطين للأهالي ليقتصوا الدم مقابل الدم.

السلالة الحوثية، وعلى رأسها عبدالملك الحوثي، جريمة تفجير منازل منطقة الحفرة، بمدينة رداع، في محافظة البيضاء، بأنها تصرفات فردية وخطأ وقع به بعض منتسبي أجهزة الأمن!.

وأبادت الجريمة أسرة كاملة وأسفرت عن مقتل أكثر من 16 من المدنيين معظمهم نساء وأطفال، وجرح نحو 30 آخرين، بعدما قدِمت قوة أمنية خاصة تتبع وزارة الداخلية الحوثية التي يرأسها عبدالكريم الحوثي، مدججة بالمدرعات والعربات العسكرية ووحدة هندسية مختصة بالتلغيم وتفجير المنازل، وحمولة كبيرة من المتفجرات، من العاصمة صنعاء، إلى مدينة رداع.

واقدمت القوات الحوثية على تفجير منازل مواطنين على رؤوس سكانيها، وهم صائمون، في صباح التاسع من رمضان (الثلاثاء الماضي)، فخرج عبدالملك الحوثي بعد يومين من الجريمة التي تحولت إلى قضية رأي عام، ليقول إنه متأسف، وأنها "خطأ فردي".