الأحد 14 أبريل 2024 01:37 مـ 5 شوال 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
تحذير من استيراد ‘‘القات الهرري’’ من إثيوبيا سبب وفاة ‘‘شيرين سيف النصر’’ ووصيتها الأخيرة وأمنيتها التي لم تتحقق تحرك جديد لمجلس الأمن الدولي بشأن اليمن أمطار متفرقة على عدد من المحافظات خلال الساعات القادمة.. والأرصاد تحذر وفاة مراهق غرقًا خلال السباحة .. بالتزامن مع انتشال جثة فتاة في حديقة بصنعاء بعد أيام من غرقها الرواية الرسمية الحوثية بشأن مقتل وإصابة 22 شخصًا في حادث تصادم مروع بصنعاء مليشيا الحوثي تعتقل عددًا من المسافرين في مداخل ذمار والبيضاء حادث مروع ينهي حياة مغترب يمني في السعودية رد ناري مزلزل من قوات طارق صالح على تهديدات الحوثيين بقصف مطار المخا مقتل شاب على يد عمه بعد ساعات من اغتيال آخر خلال ذهابه لمعايدة والدته ”بالروح بالدم نفديك يا يمن” .. شاهد أطفال يخرصون حوثيون حاولوا رفع شعار الصرخة في مجلس شيخ قبلي بصنعاء - فيديو مصرع قائد الأمن المركزي التابع للحوثيين بكمين مسلح في البيضاء في ظل موجة اغتيالات واسعة

أمريكا تحذر من عواقب هجمات الحوثيين: ستصل آثارها إلى 3 دول بينها اليمن

حذرت وزارة الخارجية الأمريكية، من عواقب استمرار هجمات مليشيا الحوثي الإرهابية على اليمن واليمنيين، مما يؤدي إلى تأخير تسليم الإمدادات الإنسانية في ثلاث دول عربية.

وقال بيان صادر عن وزارة الخارجية الأمريكية، إن الوزارة تدين بشدة هجمات الحوثيين الخطيرة وغير المنضبطة على سفن الشحن المدنية.

وأشار البيان إلى أن الحوثيين، الذين يتصرفون كإرهابيين، يقومون بمهاجمة المدنيين والسفن المدنية والبحارة الأبرياء، بما في ذلك احتجازهم المستمر لطاقم سفينة غالاكسي ليدر Galaxy Leader، الذي يضم 25 فردا من خمس دول. إن ذلك قرصنة واضحة.

وأضاف البيان الصادر بتأريخ 21 فبراير، أن مثل هذا العدوان يؤدي إلى تصاعد التكاليف ويتسبب في تأخير تسليم الإمدادات الإنسانية الأساسية، مثل الغذاء والدواء، مما يفاقم محنة أولئك الذين يحتاجون إلى المساعدات في السودان وإثيوبيا واليمن نفسها. وكانت العديد من السفن التي هاجمها الحوثيون تحمل مواد غذائية، مثل الحبوب والذرة، متجهة إلى تلك الدول. وعلى عكس ما قد يحاول الحوثيون ادعاءه، فإن هجماتهم لا تفعل شيئا لمساعدة الفلسطينيين، وهي لا تقدم لهم لقمة واحدة من المساعدة أو الغذاء للشعب الفلسطيني.

ويقول البيان: لقد أظهر الحوثيون على الدوام استخفافا وتجاهلا كبيرين بسلامة الشعب اليمني وراحتهم.

والجدير بالذكر أنه في 16 فبراير/شباط، قاموا بتعطيل سفينة مدنية، ما أدى إلى المخاطرة بأضرار بيئية وتهديد صناعة صيد الأسماك في اليمن. بالإضافة إلى ذلك، في 18 و19 فبراير/شباط، شنوا هجمات على سفن مدنية أخرى، بما في ذلك سفينة “Sea Champion”، التي كانت تنقل الذرة وغيرها من الإمدادات الغذائية إلى شعب اليمن، بحسب البيان.

وأكدت الولايات المتحدة أنها تبذل كل طاقتها لكي تتجنب عقوباتها وإجراءاتها ضد الحوثيين عرقلة الشحنات التجارية أو المساعدات الإنسانية إلى اليمن. وعلى العكس من ذلك، فإن تصرفات الحوثيين تعيق تسليم السلع الأساسية التي يعتمد عليها الشعب اليمني وتعقد الجهود الإنسانية، مما يعرض الوضع الإنساني المحفوف بالمخاطر أساسا لمزيد من الخطر.

وأضافت أن الحوثيين من خلال أعمالهم هذه يعزلون أنفسهم بشكل متزايد عن المجتمع الدولي ويعرضون للخطر عملية السلام في اليمن التي جرى التفاوض عليها بدقة على مدى العامين الماضيين.

وتؤكد الولايات المتحدة التزامها بمنع الصراع في البحر الأحمر، وستستمر، إلى جانب شركائها، في اتخاذ التدابير اللازمة لحماية حرية الملاحة والشحن التجاري من هجمات الحوثيين في هذا الممر المائي الدولي الحيوي ولحماية المساعدات الاقتصادية والإنسانية الحيوية لدول المنطقة.