الخميس 22 فبراير 2024 05:05 صـ 12 شعبان 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
فضيحة مدوية لحسين العزي.. الاتحاد الأوروبي يرد على مزاعم جماعة الحوثي بشأن التنسيق والاتفاق معها بشأن البحر الأحمر! مصدر عماني يكشف نوع الاتفاق بين الحوثيين والشرعية بعد إعلان السعودية استعدادها التوقيع على خارطة الطريق لماذا يتجه الحوثيون للتصعيد في ظل تراجع هجمات وكلاء إيران الآخرين؟! مأساة وفاجعة كبرى.. مستشفى يتحول إلى ساحة قتال وأب ينهار بعد مقتل ابنه الوحيد في هجوم متحوثيين جماعة الحوثي: لن تتوقف هجماتنا في البحر الأحمر حتى ولو توقف العدوان على غزة! كم عدد الطائرات الأمريكية التي أسقطها الحوثيون حتى الآن وكيف سيكون الرد الأمريكي إذا استمرت هجماتهم؟ معلقة صورته بمنزلها...ما علاقة أبو تريكة بعارضة الأزياء العالمية الفلسطينية بيلا حديد؟ مطالبات لوالدة امير قطر الشيخة ”موزة ”لإنقاذ الرهائن الإسرائيليين صور جديدة للسفينة البريطانية التي أغرقها الحوثيون في البحر الأحمر ”شاهد” ليفربول يحكم قبضته على صدارة البريميرليغ برباعية بمرمى لوتون جهود السعودية في اليمن: بين تحقيق السلام وتحقيق الاستقرار السياسي 30 ثانية غيرت مصير الحرب - كيف أوقفت إيران حزب الله عن مساعدة حماس؟

محطات تاريخية وتغييرات جذرية في المشاريع الخدمية والتنموية في مأرب وقت الحرب بقيادة الشيخ العرادة (تقرير)

مأرب
مأرب

شهدت محافظة مأرب خلال السنوات الأخيرة نقلة نوعية في المشاريع الخدمية والتنموية ومشاريع البنية التحتية. ورغم ظروف الحرب وتبعاتها الاقتصادية، إلا أن عجلة التنمية في محافظة مأرب تدور بشكل متسارع، حيث شهدت المحافظة مشاريع تنموية في كافة المجالات.

ونجحت السلطة المحلية بالمحافظة في تحريك عجلة التنمية، وقطعت المحافظة أشواطا كبيرة في تطوير وتحسين بنيتها التحتية. وتجاوزت مأرب تحديات الحرب وتعقيداتها، محققة نهضة تنموية، ضمن خطة شاملة للدفع بالمحافظة للواجهة، حيث أصبحت المحافظة الآن الوجهة الأنسب للإقامة والاستثمار والعمل.

وبفضل إنجازات ونجاحات عضو مجلس القيادة الرئاسي، محافظ محافظة مأرب اللواء سلطان العرادة، أصبحت مأرب المحافظة الأكثر حظا بين مدن البلاد من حيث المشاريع الاستراتيجية والتنموية في قطاعات التعليم والصحة والبنية التحتية.

وفي هذا التقرير عدد من المشاريع الخدمية والتنموية التي شهدتها محافظة مأرب في عدد من القطاعات. بحسب رصد غمدان نيوز.

المخطط العام (المستر بلان) لمدينة مأرب الحديثة

في نوفمبر 2018م، أطلق محافظ محافظة مأرب اللواء سلطان العرادة، المخطط العام لعاصمة المحافظة (المستر بلان) لمدينة مأرب الحديثة.

وتبلغ مساحة المخطط 20 ألفاً و750 هكتارا، يضم 110 وحدة جوار في 33 منطقة منضوية في ثمانية قطاعات رئيسة.

واعتمد المخطط الذي أعد على ثلاثة مستويات، اعتمد الإحداثيات العالمية عبر الـ G.P.S ، أثناء إعادة الترقيم الجديد والربط، حيث سيستوعب توسع المدينة لـ30 سنة قادمة.

ويعتبر المخطط كمشروع استراتيجي، لإنشاء مدينة حديثة لعاصمة المحافظة، تمكن السلطات المحلية من إيصال الخدمات لكافة المواطنين إلى جانب القضاء على البناء العشوائي، وجذب المستثمرين، وإنعاش حركة التنمية والبناء بشكل متواز وعادل.

مطار مأرب الدولي

في سبتمبر 2023م، وضع عضو مجلس القيادة الرئاسي محافظ مأرب اللواء سلطان العرادة، حجر الأساس لاستكمال تنفيذ مشروع مطار مأرب الدولي.

وتشمل المنشآت، مباني المطار، وعددها 14 منشأة إضافة إلى أعمال الساحات والمواقف والطرقات والرصف للمدرج والمدخل.

وسيقدم المطار عند التشغيل خدمات تسيير الرحلات الداخلية والدولية، والشحن الجوي للصادرات والواردات، وتزويد الطائرات بالوقود وصيانتها.

وتم تصميم المطار لاستقبال 1250 رحلة سنوية تنقل 187 ألفا و200 مسافر، وبنمو سنوي معدله 15 في المائة، كما صممت الطاقة الاستيعابية للمطار لاستقبال معظم طرازات الطائرات التي يصل وزنها إلى 200 طن، واستقبال طائرتين كبيرتين في ذات الوقت.

افتتاح مشروع توسعة محطة مأرب الغازية

شهدت محافظة مأرب خلال السنوات الماضية، ارتفاعا مستمرا في الاحتياجات للطاقة الكهربائية، جراء النزوح الكبير إليها، إلى جانب الانتعاش التجاري والصناعي والمعماري فيها.

ومن أجل تلبية الطلب المتزايد على الطاقة الكهربائية تم افتتاح مشروع توسعة محطة مأرب التحويلية للطاقة الغازية (132/ 133/ 11 ك.ف) ومحطات تصريف الطاقة (المرحلة الأولى)، بقدرة 126 ميجا فولت واستغناء محافظة مأرب عن الطاقة المشتراة. وبلغت تكلفة المرحلة الأولى من عملية التوسعة 18 مليون دولار، لترتفع قدرة المحطة إلى 176 ميجا فولت. وهذا يمكن من استيعاب التوسع في احتياجات النازحين والمستثمرين، ويشجع الانتعاش التجاري والعمراني والاستثماري في المحافظة، كما ستوفر المحطة على خزينة الدولة نحو 5 ملايين دولار شهريا كانت تصرف لشراء الطاقة من الشركات الخاصة، وتحويلها لصالح التنمية.

قطاع التعليم

نال قطاع التعليم اهتماما كبيرا من قبل السلطة المحلية بمحافظة مأرب باعتباره مدخل أساسي للتعافي والنهوض وتحقيق التنمية المنشودة.

قطاع التعليم كما يصفه عضو مجلس القيادة اللواء العرادة، بأنه مصنع العقول والكفاءات، وأن صناعة العقول هي المعركة الوطنية الصعبة التي تتصدر أولويات الملفات إلى جانب بقية القطاعات.

وخلال السنوات الماضية شهدت محافظة مأرب إنجازات كبيرة في مجال التعليم، أبرزها إنشاء جامعة في المحافظة وكليات وتخصصات متعددة، واستمرار توسع التعليم العام لاستيعاب النزوح الكبير إلى المحافظة والذي شكل تحدياً كبيراً، إلى جانب استمرار التعليم الصحي وفتح تخصصات جديدة، والاهتمام بتطوير التعليم الفني والتدريب المهني بالمحافظة والنهوض بواقعه ليؤدي الدور المنوط به في التأهيل والتدريب وبناء القدرات بكفاءة عالية ومخرجات تلبي احتياجات السوق من ناحية واحتياجات الشباب والأسر في الاندماج بالسوق والحصول على فرص عمل والإسهام في التنمية.

اللواء العرادة يفتتح ويضع حجر الأساس لمشاريع تعليمية بجامعة إقليم سبأ

في إبريل 2018م، وضع محافظ محافظة مأرب اللواء سلطان العرادة، حجر الأساس لعدد من مشاريع البنى التحتية في جامعة إقليم سبأ، بكلفة اجمالية قدرها 377 مليون ريال يمني بتمويل من السلطة المحلية ومن الجامعة.

وافتتح اللواء سلطان العرادة ومعه رئيس الجامعة المبنى الإداري للامانة العامة للجامعة، الذي يضم مكاتب نواب رئيس الجامعة ومكتب الأمين العام والمكاتب الادارية تشمل شئون الموظفين والشؤون الإدارية والشؤون المالية.

كما افتتح معامل الكيمياء والاحياء ، والفيزياء، التي اعيد ترميمها بكلفة اجمالية للمبنى مع المعامل مبلغ 121 مليون ريال بتمويل من السلطة المحلية بالمحافظة.

و افتتح التجهيزات لمعامل الحاسوب والجيولوجيا والإعلام، اضافة الى مشاريع بيئية وإدارية وتعليمية أخرى. ووضع حجر الأساس لإنشاء قاعات دراسية ومكاتب إدارية وملحقات.

وفي نوفمبر من نفس العام، افتتح اللواء العرادة، عددا من المشاريع في البنى التحتية للجامعة، بكلفة 169 مليون ريال يمني بتمويل من السلطة المحلية.

حيث تم افتتاح مبنى قاعات دراسية مكون من طابقين، تضم 8 قاعات دراسية، بتكلفة انشائية 89 مليون ريال، والبوابة الرسمية الجديدة للجامعة مع إصلاحات السور وغرف حراسة بكلفة عشرة ملايين ريال الى جانب السفلتة للباحات والشوارع الداخلية في حرم الجامعة وتشجير حدائقها بكلفة 70 مليون ريال.

وفي سبتمبر 2023م، أعلن عضو مجلس القيادة الرئاسي محافظ مأرب اللواء سلطان العرادة، عن بناء كليتين في أرضية جامعة إقليم سبأ الجديدة ومبانٍ سكنية لأعضاء هيئة التدريس، وتكليف مكتب هندسي لإنجاز المخطط العام (الماستر بلان) لأرضية الجامعة.

وافتتح اللواء العرادة، المرحلة الثانية من معامل كلية الطب والعلوم الصحية. كما أعلن عن تقديم جهاز كمبيوتر محمول لكل عضو من أعضاء مجلس الجامعة والمركز الأول لأوائل طلاب الأقسام العلمية.

وأكد اللواء العرادة على ضرورة تقديم التعليم الجامعي بجودة عالية بحسب المعايير والاعتماد الأكاديمي المحلي والإقليمي والدولي ، والاستمرار في الارتقاء بالأداء الأكاديمي وفق خطة الجامعة الاستراتيجية وبما يلبي رغبات المتقدمين للدراسة الجامعية.

كما شهدت جامعة إقليم سبأ افتتاح وحدة صحية ومعمل حاسوب متكامل بجامعة إقليم سبأ، بتمويل كويتي ضمن حملة الكويت بجانبكم.

وتضم الوحدة الصحية عيادتين وغرفة طوارئ ومختبرا وصيدلية مع تجهيزها وتأثيثها بتكلفة بلغت 60 ألف دولار ممولة من جمعية عبدالله النوري بدولة الكويت لتقدم خدماتها للطلاب والطالبات والكوادر الأكاديمية وموظفي الجامعة وساكني الأحياء المجاورة.

كما تم تدشين الأعمال الإنشائية لمبنى كلية تابعة لجامعة إقليم سبأ بتمويل كويتي، في منطقة الميل شمال مدينة مأرب، على مساحة إجمالية تقدر بنحو 20 ألف متر مربع.

ويتكون المشروع من مبنيين يضمان قاعات محاضرات وقاعات معامل تطبيقية مختلفة وغرف مكاتب إدارية، وممرات ومصاعد، إلى جانب ملحقات هناجر ورش وسور مع الحراسة وحمامات وسلالم ، ومسطحات خضراء.

كما تم وضع حجر الأساس لمشروعي بناء مركز تعليمي في منطقة الحدد جنوب مدينة مأرب يتكون من 12 فصلا دراسيا وشقتين سكنيتين، ومدرسة في منطقة الصمدة بمديرية الوادي تتكون من 12 فصلا دراسيا مع ملحقاتها.

وتبلغ التكلفة الإجمالية للمشروعين نحو مليون ريال سعودي بتمويل من جمعية إنسان الخيرية بدولة الكويت.

كما تم وضع حجر أساس بناء ستة فصول إضافية وإدارة مع التأثيث والتجهيز بمدرسة الشهيد عبدالرب الشدادي بمخيم الجفينة العليا للنازحين، بكلفة 200 ألف دولار، بتمويل من مؤسسة ماي كير وسلسلة آي كوتسيف الماليزيتين.

كما تم افتتاح مدرسة المجد الأساسية في حي الروضة شمال مدينة مأرب. ونفذت المدرسة الندوة العالمية للشباب الإسلامي بالشراكة مع جمعية الندى للتنمية والأعمال الإنسانية بتكلفة إجمالية بلغت 305 آلاف ريال سعودي بتمويل من المتبرع عادل بن حمد سحيباني.

وتتكون المدرسة من 6 فصول دراسية وإدارة مدرسة ودورة مياه وملعب كرة قدم، وساحة واسعة تمكنها من استيعاب الإضافات والتوسعات الإنشائية.

كما تم وضع حجر الأساس لمشروع إنشاء وتأثيث معهد مهني سيضم خمسة تخصصات لتأهيل وتدريب الشباب تشمل: التكييف والتبريد، المساحة والطرق، صيانة وبرمجة الجوالات، التمديدات الكهربائية، وميكانيكا سيارات.

بالإضافة إلى مشروع إنشاء ورشة الصيانة المركزية لصندوق النظافة والتحسين بالمحافظة، بتمويل من الاتحاد الأوروبي عبر برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بكلفة 800 ألف دولار أمريكي.

وفي يناير 2024م، تم افتتاح مدرسة في مخيم الحمة للنازحين جنوب مدينة مأرب مكونة من ستة فصول مع المرافق بتمويل كويتي.

القطاع الصحي:

نال القطاع الصحي اهتماما خاصا من قبل نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي محافظ مأرب اللواء سلطان العرادة، حيث وضع هذا القطاع الهام على سلم الأولويات كونه من القطاعات الحيوية المعنية بحياة الناس، واستطاع خلال الفترة الماضية تقديم رسالة إنسانية سامية بالرغم من حالة الحرب. وعملت قيادة المحافظة خلال السنوات الماضية على تقديم كافة الدعم اللازم لهذا القطاع لمواجهة التحديات والتطوير والتحسين للخدمات وتجويدها لتلبية الاحتياجات الكبيرة والمتزايدة للنازحين والمجتمع المضيف.

وخلال الستة الأشهر الماضية شهدت محافظة مأرب افتتاح العديد من المشاريع في قطاع الصحة، نذكر منها ما يلي:

العرادة يفتتح قسمي الأمومة والطوارئ التوليدية بهيئة مستشفى مأرب العام ويضع حجر الأساس لمركز القلب

افتتح عضو مجلس القيادة الرئاسي محافظ مأرب اللواء سلطان العرادة، يوم الاثنين 20 نوفمبر 2023م، في هيئة مستشفى مأرب العام، قسمي الأمومة والطفولة، والطوارئ التوليدية، كما وضع حجر الأساس لإنشاء مركز القلب بالهيئة بتمويل من السلطة المحلية.

واطلع اللواء العرادة على سير العمل في تنفيذ المشاريع الإنشائية لمباني مركز الطوارئ وسكن الأطباء الذي يضم 18 شقة سكنية، والمبنى الإداري، ومبنى قسم جديد للرقود بسعة 80 سريراً على نفقة السلطة المحلية ، وحثهم على سرعة الإنجاز والالتزام بالمواصفات والمقاييس المحددة في التصاميم وجداول الكميات.

وأشاد العرادة بالدور الإنساني الذي تقوم به هيئة مستشفى مأرب العام باعتباره المستشفى الأكبر والمرجعي بالمحافظة التي استقبلت أعداداً كبيرة من النازحين شكلت احتياجاتهم الصحية ضغطاً كبيراً على البنى التحتية الضعيفة للقطاع الصحي والخدمات المحدودة، وأسهمت هيئة مستشفى مأرب العام ، بدور إنساني فاعل في التخفيف من معاناة المواطنين وتقديم الخدمات لهم والعمل على التطوير والتوسع لتلبية الاحتياجات للمرضى والمواطنين.

وأكد اللواء العرادة على استمراره في دعم وتعزيز قدرات الهيئة وتطويرها لتعزيز دورها والارتقاء بها حتى تصبح رافعة لتطوير القطاع الصحي بالمحافظة ومرجعاً له خاصة بعد اعتمادها مركزاً تدريبياً للبورد اليمني والدراسات العليا في الاختصاصات الطبية، وهي خطوة مهمة لتوفير الاختصاصيين للقطاع الصحي على مستوى المحافظة والمحافظات الأخرى.

وأعلن عضو مجلس القيادة عن تقديم السلطة المحلية دعم إضافي للهيئة لشراء جهاز القسطرة القلبية ، وجهاز تفتيت الحصى ليكون إلى جانب وحدة غسيل الكلى نواة لإنشاء مركز لأمراض الكلى والفشل الكلوي، إلى جانب تمويل إنشاء مركز للأورام.

العرادة يفتتح المركز الاستشاري الجراحي بمستشفى مأرب العسكري

افتتح عضو مجلس القيادة الرئاسي محافظ مأرب اللواء سلطان العرادة، في 27 سبتمبر 2023م، مبنى المركز الاستشاري الجراحي بمستشفى مأرب العسكري، وملحقاته والذي بلغت كلفته للإنشاء والتأثيث والتجهيز مليوناً و 250 ألف دولار أمريكي بتمويل حكومي. ويضم مبنى المركز الاستشاري، قسم العيادات وفيه 8 عيادات مع المرافق وصالة انتظار للمرضى واسعة، وقسم العمليات والعناية المركزة ويحتوي غرفتي عمليات كبرى مع ملحقاتها، وثلاث غرف عناية مجهزة بـ 20 سريراً، وقسم الرقود الذي يحتوي على 36 سريراً إلى جانب الملحقات. كما يضم المشروع وحدة تشخيص أشعة X-RAY حديثة، ومصنعاً للأكسجين انتاجه اليومي بين 100 إلى 120 اسطوانة، ومحطة تحلية مياه. ويقدم المستشفى العسكري خدماته لكافة المواطنين في المحافظة من عسكريين ومدنيين دون تمييز والتخفيف من آلامهم ومعاناتهم وأمراضهم.

افتتاح 3 مشاريع صحية وتنموية بمأرب بتمويل كويتي

افتتح وكيل محافظة مأرب الدكتور عبدربه مفتاح، يوم الإثنين 27 نوفمبر 2023م، ثلاثة مشاريع صحية وتنموية في مديريتي مدينة مأرب والوادي، بتمويل كويتي.

بلغت التكلفة الإجمالية للمشاريع الثلاثة نحو 2 مليون و 559 ألف دولار أمريكي، مقدمة من جمعية الشيخ عبدالله النوري الكويتية، والجمعية الكويتية للإغاثة، ضمن حملة "الكويت إلى جانبكم".

وشملت المشاريع التي جرى افتتاحها مستشفى المرحوم عادل عبدالخالق النوري التخصصي لرعاية الأمومة والطفولة بمديرية الوادي، البالغ تكلفته الإجمالية مليون دولار أمريكي.

ويتكون المستشفى من ثلاثة طوابق مع بدروم أرضي بسعة 25 سريرا في مرحلته الأولى، ويضم غرف عمليات جراحية وعناية مركزة وأقسام الطوارئ والعيادات الخارجية، وأقسام الأشعة التشخيصية والمختبر والصيدلية وأقسام الرقود وقسم رعاية الخدج والولادة الطبيعية والرضاعة وغيرها من المرافق والملحقات الإدارية.

كما جرى افتتاح مشروع تركيب وتجهيز وتشغيل وصيانة مصنع الأكسجين في مستشفى كرى العام بمديرية الوادي بكلفة 559 ألف دولار بتمويل من الجمعية الكويتية، والبالغ طاقته الإنتاجية 300 أسطوانة أكسجين يومياً تغطي احتياج المستشفى وعدد من المرافق الطبية في المديرية.

وفي مديرية المدينة افتتح الوكيل مفتاح مجمع الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، الذي يضم مباني مستوصف طبي، ومعهد تدريب مهني، ومسجد وبئر مياه مع خزان برجي، على مساحة إجمالية بلغت 2500 متر مربع، نفذته مؤسسة استجابة للتنمية بتكلفة إجمالية للإنشاء والتجهيز والتأثيث بلغت مليون دولار أمريكي بتمويل من جمعية الشيخ عبدالله النوري الخيرية بدولة الكويت.

تدشين العمل بوحدة تخطيط الدماغ والسمع والأعصاب بمستشفى كرى

دشن مستشفى كرى العام، الثلاثاء 28 نوفمبر 2023، العمل في وحدة التخطيط الفسيولوجية الكهربية بعد تجهيزها بأحدث المعدات والأجهزة الطبية التشخيصية المتخصصة.

تتكون الوحدة الجديدة من عدد من العيادات المتخصصة أبرزها : عيادة تخطيط الدماغ، وعيادة تخطيط العضلات والأعصاب، و عيادة تخطيط السمع.

وأوضح مدير المستشفى الدكتور لؤي سليمان أنه تم تجهيز الوحدة بأحدث الأجهزة والمعدات الطبية والتشخيصية المتخصصة ويشرف عليها أطباء متخصصون وفنيون مؤهلون تم تدريبهم بشكل مكثف للتعامل مع تلك الأجهزة الحديثة.

تدشين وحدة إنتاج الأكسجين بهيئة مستشفى مأرب العام بقدرة 50 أسطوانة يوميا

دشن وكيل محافظة مأرب علي الفاطمي ورئيس هيئة مستشفى مأرب العام الدكتور عبدالعزيز الشدادي، الثلاثاء 9 يناير 2024، عمل وحدة إنتاج الأكسجين في مستشفى الهيئة بقدرة إنتاجية تقدر 50 أسطوانة في اليوم الواحد.

بلغت التكلفة الإجمالية للمشروع 145 ألف دولار منها 85 ألف دولار تكاليف أجهزة ومعدات الوحدة قدمتها منظمة دايركت ريليف عبر منظمة ايمن أيد، بالإضافة إلى 60 ألف دولار تكلفة الأعمال الإنشائية لموقع المشروع بتمويل ذاتي من الهيئة.

وسيسهم هذا المشروع الذي في تغطية احتياج مستشفى الهيئة وباقي مستشفيات المحافظة بمادة الأكسجين الصناعي اللازمة للاحتياجات الطبية.

مكتب الصحة بمأرب : قدمنا أكثر من 5 ملايين و 800 ألف خدمة صحية خلال 2023

بلغ عدد الخدمات الصحية المقدمة في محافظة مأرب خلال العام المنصرم 2023 نحو 5 ملايين و810 آلاف و342 خدمة صحية متنوعة، واستفاد منها نحو 3 ملايين و639 ألفا و 704 أشخاص من النازحين والمجتمع المضيف بالمحافظة.

وذكر مكتب الصحة بمحافظة مأرب في تقريره السنوي، أن الخدمات توزعت بين نحو 2 مليون و857 ألفا و93 خدمة علاجية بالإضافة إلى 2 مليون و953 ألفا و49 خدمة رعاية صحية أولية.

مبينا أن تلك الخدمات قدمها نحو 81 مرفقاً صحياً تابعا لمكتب الصحة في المحافظة من دون مستشفيي هيئة مأرب العام والمستشفى العسكري.

وذكر التقرير أن الخدمات العلاجية المقدمة شملت عمليات جراحية بواقع 15 ألف و 498 عملية وكذلك خدمات أقسام الطوارئ بواقع 148 ألفا و272 خدمة بالإضافة إلى خدمات الفحوصات المختبرية بواقع 918 ألفا و938 خدمة مخبرية فضلا عن خدمات الأشعة بواقع 152 ألفا و760 خدمة أشعة ونحو 370 ألفا و855 خدمة صيدلانية في جميع مستشفيات والمراكز الصحية في المحافظة.

وأضاف :بينما توزعت خدمات الرعاية الصحية الأولية بين 721 ألفاً و371 خدمة تحصين باللقاحات المختلفة بالإضافة إلى توزيع تغذية علاجية على 819 ألفاً و 989 طفل وأم، فضلاً عن تقديم خدمات صحة الطفل لـ 452 ألفاً و290 طفلا وطفلة، وكذلك تقديم خدمات الصحة الإنجابية لـ 234 ألفا و780 طفلا وطفلة في المحافظة.

وتطرق مكتب الصحة في تقريره إلى جهود مكافحة الأوبئة والأمراض وحملات التوعية والتثقيف الصحي الميدانية المنفذة خلال العام المنصرم للتوعية حول تلك الأمراض في عموم مديريات المحافظة .

وأوضح بأن فرق الترصد الوبائي في المحافظة سجلت خلال العام المنصرم نحو 2461 حالة اشتباه إصابتها بحمى الضنك وكذلك 882 حالة اشتباه إصابتها بالكوليرا فضلا عن تسجيل 729 حالة اشتباه إصابتها بالحصبة.

مشيرا إلى أن مكتب الصحة كثف من جهوده للتوعية بمخاطر تلك الأوبئة والأمراض وطرق التعامل معها واستهدف في حملات التوعية الميدانية التي نفذتها وفرق الاستجابة الطارئة التابعة له نحو 717 ألفا و820 مواطنا في عموم المديريات.

من جانبه أكد مدير عام مكتب الصحة الدكتور أحمد العبادي أن المكتب حقق خلال 2023 زيادة في نسبة الخدمات الصحية بلغت 18% مقارنة بالعام الذي قبله، كما شهد هذا العام تحديث وتوسيع وافتتاح لأقسام جديدة في عدد من المستشفيات والمنشآت الصحية في المحافظة.

مشيرا إلى أنه تم افتتاح قسم للأشعة المقطعية ومركز معالجة حالات سوء التغذية وافتتاح عدد من مصانع الأوكسجين بالإضافة إلى رفع السعة السريرية للمستشفيات إلى 558 سريراً وإضافة 65 سريرا لأقسام الطوارئ و 15 سرير عناية مركزة.