المشهد اليمني
الأحد 21 أبريل 2024 04:55 صـ 12 شوال 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
ماهو القرار ”2722” ؟ الذي هددت مجموعة السبع المليشيا الحوثية به قبائل عنس تتداعى للرد على الحوثيين بعد اقتحامها منزل أحد أبناء القبيلة وقتله أمام أبنائه (تفاصيل) شاهد .. السيول تجرف الأراضي الزراعية وسيارات المواطنين في رداع بمحافظة البيضاء (فيديو) دعاء المضطرين للفرج العاجل .. إليك أسهل الطرق لفك الكرب أرسنال يستعيد صدارة الدوري الإنجليزي مؤقتا التحذير من مخطط حوثي خبيث سوف يطمس الهوية في اليمن ! ” اخترق المجال الجوي ولم ترصده الرادارات”.. صحيفة أمريكية تكشف مفاجأة بشأن السلاح الذي استخدمته إسرائيل للهجوم على إيران لن تصدق ما حدث لفتاة من عدن بعد تعرضها للابتزاز! انهيار في خدمة الكهرباء بعدن بعد زيارة ”بن مبارك” للمؤسسة ووعوده بتحسينها.. وغضب شعبي بعد الهجمة الواسعة.. مسؤول سابق يعلق على عودة الفنان حسين محب إلى صنعاء شاهد:”معجزة في الحديدة: عائلة من 18 فردًا تنجو من فخ الموت الحوثي” ”ولي الله” و” رئيس جمهورية” ...قيادي حوثي سابق يكشف عن ارتكاب قيادات حوثية كبيرة جريمة موت بطيء (وثيقة)

قرار حوثي يشعل الحرب بين القبائل الموالية للجماعة بمحافظة البيضاء وسقوط 18 قتيلا في حصيلة أولية

أشعلت مليشيات الحوثي حربا بين قبيلتين مواليتين للجماعة بمحافظة البيضاء، وسط اليمن، بعد إصدار قرار تعيين، نتج عنها 18 قتيلا وفق المعلومات الأولية.

ففي حين تستعد المليشيات الحوثية للتقدم باتجاه محافظة شبوة الغنية بالنفط، اندلعت اشتباكات عنيفة بين قبيلتي الرصاص والجهلان بمحافظة البيضاء، بعد تعيين جماعة الحوثي مديراً أمنياً لمديرية مكيراس بالبيضاء.

وبحسب مصادر عسكرية، نقلت عنها وكالة شيبا إنتلجنس، فإن عدم رضا إحدى القبائل عن الشخص الذي تم تعيينه بقرار حوثي مديراً للأمن، مما أدى إلى اندلاع القتال بين القوات القبلية التي كانت تستعد لشن هجوم على بيحان بمحافظة شبوة للسيطرة على خطوط أنابيب النفط والغاز.

وأشارت المصادر إلى أن المواجهات دارت قرب قلعة الناصر على جبهة عقبة القناضي المطلة على مديرية بيحان التابعة لمحافظة شبوة، جنوب شرقي اليمن.

وبحسب المصادر فإن 10 من القتلى ينتمون إلى قبيلة الرصاص، وثمانية من قبيلة ال جهلان . كما تم إحراق العديد من المركبات العسكرية.

وأشارت المصادر إلى أن الصراع القبلي قد يخلق انقساماً داخل قوات الحوثيين على الجبهة الأكثر أهمية، والتي حشدتها قيادة الحوثيين للسيطرة على بيحان التي يمر عبرها خطا أنابيب النفط والغاز ويصبان في موانئ بئر علي وبلحاف في شبوة.