الأربعاء 21 فبراير 2024 09:05 صـ 11 شعبان 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل

نيران صديقة تحصد عشرات الجنود الإسرائيليين في غزة

كشف موقع عبري، عن مقتل وإصابة عشرات الجنود الإسرائيليين “بنيران صديقة” أثناء المعارك البرية في قطاع غزة.

وأفاد موقع “واي نت” الإسرائيلي، بأن جنديًا، لقي مصرعه في قطاع غزة، بنيران صديقة مصدرها مروحية إسرائيلية.
وقال إن “مروحية حربية تابعة لسلاح الجو الإسرائيلي هاجمت خلال الأيام الأخيرة منزلا كان فيه جنود في قطاع غزة، عن طريق الخطأ، ما أدى إلى مقتل أحدهم”، دون تحديد مكان أو موعد الواقعة.

وأوضح الموقع أن الحادث وقع عندما “طلبت القوات البرية من طياري مروحيات أباتشي دعما جويا ضد المسلحين الذين تم اكتشافهم في مكان قريب، حيث “استجاب الطياران، لكن على ما يبدو، بسبب إطلاق نار غير صحيح من الأرض، هاجما المبنى الذي فيه الجنود”.

واستعرض الموقع، العديد من الحوادث المماثلة، التي راح ضحيتها عشرات الجنود الصهاينة، وقال:“اعترافا بالحساسية تجاه العائلات الثكلى والقتال المستمر، يقلل الجيش من التركيز على الخسائر الناجمة عن النيران الصديقة”.
وأشار إلى أنه أثناء الهدنة الأخيرة ‘‘أجرى الجيش تحقيقات أولية متعددة بهذه الحوادث، ثم عقد جلسات استجواب وتبادل للدروس المستفادة مع العديد من القادة المشاركين بالعمليات”.

وأشار إلى أنه “حتى الآن، أدت النيران الصديقة والحوادث العملياتية أثناء العمليات البرية إلى مقتل أو إصابة عشرات الجنود”، وفق "الأناضول".
وتابع: “اعترف الجيش بأن هذه الحوادث ترجع جزئيا إلى الممارسات العملياتية المعيبة، التي تم تصحيحها خلال وقف إطلاق النار”، وفق الموقع.

وأشار إلى أنه “لمنع وقوع حوادث مماثلة، قدم الجيش حلولا تكنولوجية مختلفة، مثل الطائرات بدون طيار المخصصة لتحديد مواقع القوات وتمييز الحدود بين آلاف الجنود المنخرطين في واحدة من أكثر مناطق القتال كثافة سكانية في العالم”.

وبحسب الموقع العبري “أفاد الجيش بأنه خلال الحرب، كان هناك مستوى غير مسبوق من التعاون والدعم الجوي للقوات البرية”.. مشيرًا إلى أنه “تم تنفيذ أكثر من 10 آلاف ضربة دعم مباشر منذ بدء العمليات البرية، بناءً على طلبات قادة الكتائب والألوية”.

وتابع الموقع: “رغم المخاطر الكبيرة التي تنطوي عليها هذه الضربات، فقد تم تنفيذ معظمها دون وقوع أية حوادث”.

ويوم أمس الجمعة، أعلنت هيئة البث الإسرائيلية، مقتل 91 جنديا وضابطا بالمعارك البرية في قطاع غزة التي بدأت في 27 أكتوبر/ تشرين أول الماضي.