الخميس 29 فبراير 2024 09:16 صـ 19 شعبان 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
‏السلالة الهادوية والجنس المقدس درجات الحرارة المتوقعة في مختلف المحافظات اليمنية دراسة عسكرية حديثة تكشف الأهداف ”الخفية” للحوثيين من وراء تصعيد الهجمات في البحر الأحمر الكشف عن حقيقة موقف ميليشيا الحوثي من فتح طريق ” الحوبان – صنعاء ” الحوثيون يتهمون أبناء مديرية السخنة بالحديدة بالفساد الأخلاقي بعد رفضهم الإنضمام للتجنيد في صفوفهم بعد ادراجها بقائمة الارهاب .. المليشيا الحوثية تطيح بقيادي حوثي مقيم في امريكا بتهمة ابتزاز النساء (وثيقة) شاهد بالصور .. ميليشيا الحوثي تنفذ عرض عسكري مشترك مع عناصر من تنظيم القاعدة في محافظة البيضاء اليمن تتصل بالعالم وتنجز أضخم مشروع تقني ”جامعة الرازي” تحسم الجدل وتكشف تفاصيل مقتل إحدى طالباتها التي تحولت إلى قضية رأي عام مقرب من طارق صالح: قريبا يصطف الحوثي إلى جوارنا والقادم أسوأ قيادي بالمجلس الانتقالي الجنوبي: نحن تحت طائلة القانون اليمني ”يمني أمريكي” يقود انقلاب على الرئيس ”بايدن” بسبب دعمه لحرب الإبادة الجماعية في غزة.. من يكون؟

ماذا طلب الحوثيون من إيران وأثار استنفار المخابرات الأمريكية والموساد والشاباك الإسرائيلي؟

سفينة بالبحر الأحمر
سفينة بالبحر الأحمر

كشفت مصادر مطلعة عن طلب تقدمت به مليشيات الحوثي التابعة لإيران، إلى الأخيرة، الشهر الماضي، وتسبب باستنفار للمخابرات الأمريكية، ومعها جهازي الموساد والشاباك الإسرائيليين.

وذكرت المصادر، بحسب وكالة شيبا إنتلجنس، المختصة بنقل المعلومات من مصادر الاستخبارات المفتوحة، أن ممثل مليشيات الحوثي في طهران، طلب الشهر الماضي، خلال لقاء مع مسؤولين إيرانيين وقادة من الحرس الثوري الإيران، إرسال سفنًا لتقديم الدعم اللوجستي للحوثيين في البحر الأحمر.

ويبدو أن الحرس الثوري الإيراني يريد المزيد من المعلومات حول الأنشطة في البحر الأحمر لدعم الحوثيين و"محور المقاومة". بحسب الوكالة في تقرير ترجمه المشهد اليمني.

وأبلغت المخابرات الأمريكية حلفائها في الخليج الأسبوع الماضي أن إيران أرسلت ثلاث سفن تجارية إلى البحر الأحمر.

الأولى عبارة عن ناقلة بضائع تم تحويلها للقيام بمهام استطلاعية، والثانية سفينة دعم، والثالثة سفينة حاويات.

وبحسب المصادر فإن هذه السفن الثلاث تقوم بمهمة الدعم اللوجستي للحوثيين وتزويدهم بالمعلومات الاستخباراتية التي يحتاجونها حول أهداف إسرائيلية أو أمريكية في البحر الأحمر .

ويعني ذلك أن هناك أربع سفن إيرانية في البحر الأحمر، من بينها سفينة "بهشد" التي تستخدم كقاعدة تجسس وتعمل منذ عام 2021 قبالة أرخبيل دهلك الإريتري. وصلت إلى هناك كبديل للسفينة "سافيز"، وهي السفينة التي تم استخدامها كقاعدة تجسس وتضررت في هجوم نسب إلى الاحتلال الإسرائيلي.

وكنت الوكالة قالت إن وتيرة حرب المعلومات بين المخابرات الأمريكية والإيرانية في البحر الأحمر، تصاعدت مؤخرا بعد قيام الحوثيين باختطاف سفينة قالوا إنها إسرائيلية، وتهديد السفن الأمريكية والبريطانية في الممرات الملاحية الدولية .

وقال مصدر استخباراتي يمني إن وكالة المخابرات المركزية الأمريكية طلبت معلومات من الحكومة اليمنية حول آلية دعم إيران للحوثيين بأسلحة متطورة وطرق نقل وتهريب وشحن وتخزين الصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة من إيران إلى اليمن.

وأشار المصدر، إلى أن الأميركيين طلبوا أيضاً من الحكومة اليمنية تقديم أي معلومات تعرفها عن المكونات الإلكترونية في الصواريخ والطائرات المسيرة وكيفية رصد الحوثيين لأهدافها خلال السنوات الماضية.

وقالت المصادر إنه منذ اختطاف الحوثيين لسفينة الشحن جالاكسي ليدر في 19 نوفمبر الماضي، أثار الموساد والشاباك تساؤلات لدى أجهزة المخابرات الإقليمية حول دور سفينة "بهشاد الإيرانية" في دعم الحوثيين لوجستيا وكيف حصل الحوثيون على معلومات استخباراتية حول ملكية السفينة. السفينة المستهدفة واختيارها من بين عشرات سفن الشحن التي تمر قبالة اليمن يوميا.