الخميس 29 فبراير 2024 02:17 مـ 19 شعبان 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
أمريكا تتعهد بردع الحوثيين ووكلاء إيران في المنطقة وتوجيه رسالة حاسمة لطهران قيادي حوثي يقتل طفلًا مجندًا من مسافة الصفر خلال فعالية ‘‘لنصرة فلسطين’’ والسبب لا يخطر على بال الحوثيون يعلنون عن ‘‘لقاءات شبه يومية’’ مع أطراف إقليمية ودولية.. وموقف مساند لعملياتهم البحر الأحمر مقيم يمني في السعودية نشر محتوى خادشًا للحياء.. وهكذا كانت نهايته (فيديو) وفاة شاب و16 إصابة خلال يومين.. كلب يتحول إلى وحش مفترس ويقتل مواطنًا وسط اليمن ضبط شبكة دعارة من جنسيات متعددة شرقي اليمن الجوازات اليمنية تعلن توفر جوازات السفر وطباعتها.. وتوجه دعوة مهمة للمواطنين يتقدمهم عميد كلية.. دكاترة جامعة صنعاء في دورة عسكرية حوثية (صور) تحسن أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية ارتفاع كلفة الغذاء والدواء والوقود والمساعدات.. أمريكا تدق ناقوس الخطر بسبب هجمات الحوثيين في البحر الأحمر بريطانيا تحذر من كارثة ‘‘أخرى’’ في البحر الأحمر ‏السلالة الهادوية والجنس المقدس

تشويه لأجسادهن واختطافهن.. شهادات حية ليمنيات تعرضن لإنتهاكات جسيمة لا تصدق

جلسة الاستماع
جلسة الاستماع

استمعت اللجنة الوطنية للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الانسان اليوم الأحد بعدن لشهادات حية وتجارب إنسانية لنساء تعرضن لانتهاكات جسيمة وخطرة لحقوق الإنسان.

وقالت اللجنة بأن جلسة الإستماع الجماعية استهدفت (25) امرأة من محافظات عدن، لحج، الحديدة، تعز، صنعاء وإب، ممن تعرضن لانتهاكات جسمية طالت حقوقهن الأساسية المكفولة في المواثيق الدولية والقوانين الوطنية.

وخلال جلسة الاستماع التي تأتي بالتزامن مع الحملة الدولية لمناهضة العنف ضد المرأة، قدمن النساء إفادات وشهادات حية تفصيلية عكست جسامة الانتهاكات التي شملت استهداف الأحياء السكنية وبيئات النساء المحمية في القانون الدولي الإنساني، والتي أدت لإصابات بليغة وتشويه في أجسادهن وأطرافهن، والتهجير القسري الذي فرض عليهن حياة التشرد والحاجة، وخسارة الحق بالأمن والسكن بعد تدمير منازلهن.

وتطرقت الجلسة للنساء اللواتي تعرضن للاعتقال التعسفي وتقييد الحرية، إضافة للنساء اللاتي فقدان الزوج والابن المعيل أثناء الحرب، وتناول تجاربهن الفريدة في تجاوز تحديات ومساعيهن في حماية أسرهن وتحسين أوضاهم وعدم الاستسلام للأوضاع الاقتصادية والاجتماعية التي خلفتها الحرب، من خلال العمل بمجالات متعددة حسب إمكانياتهن وخبراتهن.