الخميس 29 فبراير 2024 03:56 مـ 19 شعبان 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
سخرية ‘‘الفضول’’ وتعرية ‘‘الإمام’’ جريمة شنيعة.. مقتل قبليين غدرًا على أيدي مسلحين حوثيين ونهب سيارة مواطن في الجوف بعد تجربته على أيدي الحوثيين في اليمن.. إيران تزود حزب الله اللبناني بسلاح جديد وفعال صحفي سعودي يكشف عن شرط وحيد لنجاح مبادرة فتح الطرقات في اليمن.. وأمر لن ينساه اليمنيون دعم بريطاني لهذه القوات لبسط نفوذها على الساحل الغربي.. ومحلل سياسي يكشف السبب الحقيقي لزيارة ‘‘طارق صالح’’ إلى لندن هكذا رد رونالدو على لجنة الإنضباط بشأن الحركة البذيئة أمريكا تتعهد بردع الحوثيين ووكلاء إيران في المنطقة وتوجيه رسالة حاسمة لطهران قيادي حوثي يقتل طفلًا مجندًا من مسافة الصفر خلال فعالية ‘‘لنصرة فلسطين’’ والسبب لا يخطر على بال الحوثيون يعلنون عن ‘‘لقاءات شبه يومية’’ مع أطراف إقليمية ودولية.. وموقف مساند لعملياتهم البحر الأحمر مقيم يمني في السعودية نشر محتوى خادشًا للحياء.. وهكذا كانت نهايته (فيديو) وفاة شاب و16 إصابة خلال يومين.. كلب يتحول إلى وحش مفترس ويقتل مواطنًا وسط اليمن ضبط شبكة دعارة من جنسيات متعددة شرقي اليمن

اليمن وأربع دول تتصدر دول العالم بمرض خطير يصيب الأطفال

تلقيح شلل الأطفال
تلقيح شلل الأطفال

كشفت منظمة دولية أن مرض شلل الأطفال، يتطلب منح الأولوية لمكافحته في أكثر أربعة بلدان؛ بينها اليمن، والتي تضم أكثر من 80% من إجمالي الإصابات المسجلة بهذا المرض حول العالم.

وأكدت مؤسسة بيل وميليندا جيتس، في تقرير أصدرته أمس الأربعاء، إن "وقف انتشار متغيرات فيروس شلل الأطفال في نيجيريا والصومال واليمن وجمهورية الكونغو الديمقراطية أمر بالغ الأهمية لعالم خالٍ من شلل الأطفال".

وقال التقرير أن 84% من حالات شلل الأطفال في العالم تم اكتشافها في أربع مناطق، وهي: شمال غرب نيجيريا، جنوب شرق الكونغو الديمقراطية، شمال اليمن، جنوب الصومال، وبالتالي يجب أن تركز المبادرة العالمية لاستئصال شلل الأطفال (GPEI) على هذه المناطق.

وأضاف التقرير إلى أن هذه البلدان الأربعة سبق وتمكنت من القضاء على فيروس شلل الأطفال في الماضي، ومن الممكن تنفيذ نهج مماثل لإنهاء تفشي سلالات شلل الأطفال بشكل دائم وتخليص العالم من هذا المرض.

وأكد التقرير إن انعدام الأمن وضعف البنية التحتية، بالإضافة إلى التحديات الناجمة عن التضاريس التي تجعل من الصعب توفير الخدمات الصحية الأساسية للأطفال، وعدم الالتزام بتنفيذ حملات التطعيم الروتينية تمثل الأسباب الرئيسية لتفشي فيروس الأطفال في هذه البلدان.

وطالبت مؤسسة بيل وميليندا جيتس، المانحين بزيادة الدعم المالي للبلدان المتضررة من أجل تحقيق التقدم فيها، وقالت: "إن هدف القضاء على شلل الأطفال يتطلب جهدا جماعيا.