الأربعاء 21 فبراير 2024 02:34 صـ 10 شعبان 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
ورد الآن.. انفجارات عنيفة في مدينة الحديدة وإعلان حوثي بشأنها أقوى رد سعودي على مجلس الأمن بعد فشله في إصدار قرار بوقف الحرب على غزة عاجل: صورة للسفينة البريطانية التي قصفها الحوثيون قرب باب المندب والنفط يتسرب منها وعليها مواد شديدة الخطورة تفاصيل عقد مبابي الجديد مع ريال مدريد.. تنازل عن ”رقم مهم” فنان ”مصري”: شفت الرسول محمد و4 أنبياء في المنام.. واتكلمت مع سيدنا إبراهيم أول تعليق من أحمد على عبد الله صالح على مقتل رفيقه ”بن جلال” في القاهرة كيف ساعدت واشنطن الحوثي على تحويل اليمن إلى مستودع للسلاح الإيراني؟ كاتب صحفي يجيب دولة خليجية تسلم الحوثيين رسالة بشأن ”عملية برية واسعة” ضدهم في اليمن وصحيفة لبنانية تكشف التفاصيل! ضابط استخبارات إسرائيلي: السنوار هرب من غزة إلى سيناء ”ممنوع الجلوس”.. شاهد كرسي بسعر ربع مليون ريال سعودي بمعرض العقار يُثير الجدل شاهد .. امرأة يمنية في إب تشتكي ظلم قيادي حوثي قام بجرف مزارعهم (فيديو) برلماني يفجر مفاجأة عن مجلس النواب في صنعاء.. هذا ما حدث في اليوم الأول وهذا ما تم تغييره في اليوم التالي

المساعدات العربية تتدفق إلى قطاع غزة وجسر جوي وبحري سعودي متواصل وإيران تكتفي بالتصريحات ”فيديو”

قافلة غذائية
قافلة غذائية

دخلت عشرات من الشاحنات المقدمة من دول عربية، وفي مقدمتها السعودية، إلى قطاع غزة وعلى متنها مئات الأطنان من المساعدات الإنسانية لليوم الثالث على التوالي من الهدنة المؤقتة .

واليوم عبرت قافلة مساعدات سعودية إلى غزة عبر رفح، بينما يواصل مركز الملك سلمان للإغاثة شحن المساعدات إلى قطاع غزة من خلال جسر بحري و أخر جوي.

وتضم تلك المساعداتتضم مواد غذائية و طبية، حيث وصلت الطائرة الـ20 إلى مطار العريش استعدادا لدخول حمولتها عبر معبر رفح إلى غزة.

وبدأ إفراغ باخرة تحمل مئات الأطنان من المساعدات الإنسانية، لتقديمها إلى الأشقاء بقطاع غزة.

وصرح الدكتور سامر لجطيلي، متحدث مركز الملك سلمان للإغاثة، أنهم يقومون بالتنسيق مع الصليب الأحمر و منظمة الأونروا و برنامج الأغذية العالمية، مطمئنا الجميع أن هناك 11 شاحنة دخلت إلى القطاع من المملكة العربية السعودية.

وأرسلت السعودية ثاني سفينة عبر الجسر البحري الاغاثي، و ذلك من ميناء جدة إلى ميناء بورسعيد في مصر، و التي تحمل حاويات كبيرة بحمولة تبلغ 890 طن من المساعدات الطبية، الغذائية و الايوائية، بالإضافة إلى 37 حاوية أخرى تضم سلالا غذائية، و تكفي السلة لـ 7 أشخاص من كل أسرة لمدة شهر. وفقا لتقرير على قناة العربية.

يأتي هذا في وقت تستمر إيران، بالدعم المعنوي عبر تصريحات لا قيمة لها، بالتزامن مع دعاية إعلامية تحاول إبراز الدور الإيراني على حساب العربي بخصوص القضية الفلسطينية، قضية العرب والمسلمين الأولى.

وبشأن ذلك، قال السفير اليمني، لدى اليونسكو، الدكتور محمد جميح، إن الإغاثة العربية هي أول ما وصل لغزة، مضيفًا أن العرب حضروا يضمدون الجراح وينجدون أشقاءهم بالماء والغذاء.

وأردف في منشور رصده "المشهد اليمني" أن "لا صمود لغزة دون هذا السند الإنساني المتصل من الخليج والجزيرة إلى الشام ومصر وشمال أفريقيا".

وتابع: "ومع ذلك يحاول "الشعوبيون الجدد" التقليل من هذا الدور، لإبراز سيدهم الإيراني لاعباً وحيدا".

الجدير بالذكر أن الوساطة المصرية القطرية تعمل للضغط على الاحتلال الإسرائيلي، لإدخال مزيد من المساعدات الإنسانية، وإطالة الهدنة، في وقت تنتظر كميات ضخمة من المساعدات في مطار وميناء العريش المصري، استعدادا للدخول.