المشهد اليمني
السبت 20 أبريل 2024 04:26 مـ 11 شوال 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
السيسي يزور تركيا للقاء أردوغان قريبا تفاصيل اجتماع عسكري حوثي بحضور خبراء الحرس الثوري قرب الحدود السعودية.. وخلافات بين الإيرانيين والمليشيات بشأن الجبهة الأهم مأساة وكارثة حقيقية .. شاهد ما فعلته السيول بمخيمات النازحين في الجوف (صور) القبض على يمنيين في السعودية .. وإعلان رسمي للسلطات الأمنية بشأنهم على غرار ما حدث في العراق.. تحركات لقوات دولية بقيادة أمريكا لشن عملية عسكرية في اليمن بعد تحييد السعودية جنود محتجون يقطعون طريق ناقلات النفط بين محافظتي مارب وشبوة أمطار رعدية غزيرة على العاصمة صنعاء وضواحيها واربع محافظات أخرى ( فيديو + صور) مازالت الدماء على جسدها.. العثور على طفلة حديثة الولادة مرمية في أحد الجبال وسط اليمن (فيديو) العثور على جثة شيخ قبلي بعد تصفيته رميًا بالرصاص الكشف عن تصعيد وشيك للحوثيين سيتسبب في مضاعفة معاناة السكان في مناطق سيطرة الميلشيا اشتباكات عنيفة بين مليشيا الحوثي ورجال القبائل شمال اليمن استدعاء مئات المجندين القدامى في صفوف المليشيات الحوثية بعد انقطاع التواصل بهم.. والكشف عن تحركات عسكرية مريبة

حزب الإصلاح يعلن موقفه من خارطة السلام المسربة.. ويحدد هوية ‘‘الناطق الرسمي الوحيد’’

كشف حزب التجمع اليمني للإصلاح، عن موقفه من "خارطة السلام" المتداولة، مؤكدًا تمسكه بالرؤية الوطنية للقوى السياسية اليمنية، من أجل سلام عادل وشامل ومستدام.

جاء ذلك خلال اجتماع دوري عقدته الأمانة العامة للتجمع اليمني للإصلاح، يوم السبت، برئاسة الأمين العام المساعد، شيخان الدبعي.

ووقف الإصلاح على مستجدات الأوضاع السياسية وفي الاجتماع أكدت الأمانة العامة للإصلاح أن الاعتداءات المستمرة التي ترتكبها مليشيا الحوثي، هي تأكيد على عدم رغبتها في السلام المستدام وانسياقها خلف أجندة لا تخدم السلام والأمن والاستقرار لليمن ولا محيطه العربي والإقليمي.

وحول تسريب ما يسمى بـ"خارطة السلام" أكد الإصلاح تمسكه بالرؤية الوطنية للقوى السياسية اليمنية، من أجل سلام عادل وشامل ومستدام، ينطلق من المرتكزات والمرجعيات المقرة، الوطنية والإقليمية والدولية ويحفظ المركز القانوني للدولة، بما يؤدي إلى انهاء الانقلاب واستعادة الدولة ومؤسساتها.

وأوضحت الأمانة العامة للإصلاح أن نائب رئيس دائرة الاعلام والثقافة، عدنان العديني، هو المتحدث الرسمي للحزب، داعية وسائل الإعلام إلى استقاء مواقف الحزب من مؤسساته الرسمية فقط كونها المعبرة عن مواقف الحزب وآماله وتطلعاته ومواقفه السياسية.

وكانت مصادر محلية قد تداولت تسريبات لخارطة السلام التي يجري نقاشها، حيث تضمنت ثلاث مراحل، تبدأ بمرحلة بناء الثقة وتتضمن هذه المرحلة التالي:
▪️ وقف العمليات العسكرية بشكل كامل في الداخل اليمني والهجمات العابرة للحدود.
▪️ فتح كلي للمطارات خاصة مطار صنعاء الدولي دون تحديد وجهات معينة، ورفع كامل للقيود عن الموانئ أمام حركة الملاحة البحرية.
▪️ فتح كافة الطرقات والمعابر في عموم محافظات البلاد، بما في ذلك الطرق الرئيسية في محافظة تعز (بشكل تدريجي).
▪️صرف مرتبات الموظفين في القطاع العام (مدنيين وعسكريين) على أن يتم تغطية ذلك من قبل السعودية كمرحلة أولى مزمنة، ثم يتم تغطية المرتبات من صادرات النفط والغاز.
▪️ إطلاق سراح كافة الاسرى والمعتقلين تحت قاعدة (الكل مقابل الكل).
▪️ توحيد البنك المركزي اليمني، وفي هذه النقطة يصر الحوثيون على أن يكون مقر البنك المركزي في العاصمة صنعاء، فيما يرفض الانتقالي الجنوبي بكل قطعي نقل البنك من عدن، في حين لا تمانع بعض الأطراف في الشرعية نقل البنك الى صنعاء بشروط.
▪️ نتيجة الانقسام في فكرة نقل البنك وضعت عدة مقترحات منها الاحتفاظ بالبنكين في صنعاء وعدن، وإنشاء غرفة عمليات مشتركة في دولة محايدة تعمل تحت إشراف من قبل الأمم المتحدة، وتكون مهمة هذه الغرفة إدارة البنكين في صنعاء وعدن.

المرحلة الثانية:
▪️ تتضمن هذه المرحلة إطلاق عملية سياسية يمنية شاملة تحت إشراف الأمم المتحدة وبمشاركة كافة الأطراف.
▪️ مع بدء العملية السياسية تبدأ القوات الأجنبية بالانسحاب من اليمن خلال فترة عام.
▪️ مناقشة الأطراف اليمنية وضع القوات العسكرية والامنية، على أن يتم تحديد نوع وشكل وقوام القوات التي يمكن لكل طرف الاحتفاظ بها مؤقتا.

المرحلة الثالثة:
▪️تتضمن مناقشة شكل الدولة، والتركيز على مناقشة القضية الجنوبية.