المشهد اليمني
الأربعاء 29 مايو 2024 02:03 صـ 20 ذو القعدة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
”الحوثيين سيأكلون الآن من قمل ثوبهم”...كاتب سعودي يعلق على اقوى قرار للبنك المركزي بعدن ”ساعة في المطار... قصة تأخير رحلة طيران اليمنية! فضيحة كبرى ...صورة لوزيرة عربية تُثير ضجة بعد تسريبها مع رجل استرالي المشاط يهين ”صالح الصماد” وفضيحة جديدة تثير غضب نشطاء جماعة الحوثي ”الوجوه تآكلت والأطفال بلا رؤوس”: الصحافة الامريكية تسلط الضوء على صرخات رفح المدوية هل مقدمة للاعتراف بالانقلاب؟.. روسيا تطلق وصفا مثيرا على جماعة الحوثي بعد إفراج الأخيرة عن أسرى! عصابة حوثية تنهب شركة صرافة في محافظة الجوف فعلها في العام 2019...ناشطون بالانتقالي يدعون الزبيدي ”لإعلان عودة الإدارة الذاتية” منتدى حواري في مأرب يناقش غياب دور المرأة في العملية السياسية برعاية السلطة المحلية.. ندوة نقاشية في تعز غدًا لمراجعة تاريخ الوحدة اليمنية واستشراف مستقبلها قوات الأمن تداهم حي الطويلة في عدن وسط إطلاق نار كثيف انقلاب وشيك على الشرعية والرئاسي.. المجلس الانتقالي الجنوبي يتوعد بطرد الحكومة من عدن وإعلان الحكم الذاتي!

‏قصة واحد مقاوم!

د.عبدالوهاب طواف
د.عبدالوهاب طواف


فيه واحد قتل أبوه ونهب أمواله، وطرد أمه من البيت، وصادر وِرث خواته، وشرد إخوته من مزارعهم، وذبح بقرة أولاد شقيقته الأرملة، ولغم طرق القرية ونسف جامعها، وأجر ساحة المدرسة دكاكين للمقاوتة.
فجأة أختفى ولا حد عرف أين راح هذا المدبر المعراد.
بعد أسبوع رجع القرية، وهو يحمل شعارات النصر ويزومل بزوامل الفتح.
سألوه وين كنت يا سيدي؟
قال: ما بلا انشغلت بقضية وطنية قومية!
قالوا: خير، ماهي هذه القضية التي شغلتك عن القرية؟
قال: فيه كلب قحط واحد من القرية السفلى في رجله، فرحت أتضامن معهم وأدور للكلب من أجل أدق أبوه، والله ما راحت له حتى لو بعت ساعة أبي وجنبية خالي.
هنا هلل الحضور ودعوا له بالتمكين والنصر على ذلك الحيوان العقور!
وصاح شرف الدين: سخرك الله لنصرة كل مستضعف يا سيدي!
وهلل بالدعاء السيد الديلمي، وقال: ليأتي أهل القرى المجاورة لينظروا عزم المؤمنين وقوة بأس آهل البيت، حفظك الله يامولانا وعلمنا!
حتى أن الحماس دفع بحمود عباد القرية للجهر بالنهقة المشهورة،وصاح: لله درك، فوالله لن يضرك ما عملته بقريتك بعد اليوم!