المشهد اليمني
السبت 22 يونيو 2024 08:08 مـ 16 ذو الحجة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
إعلان عسكري جديد للحوثيين وهذا ما رد فيه ”روح الثورة تهبّ على الحداء: أهالي المنطقة يقفون في وجه جرائم الحوثيين” كنوز ردفان: حقيقة أم وهم؟ اللواء الخامس يكشف القصة كاملة! حرب على التعليم: الحوثيون يُطفئون نور المعرفة في15 مدرسة ! فريق ”سفراء الرايات البيضاء” يزف بشرى سارة بشأن فتح طريق مارب - فرضة نهم - صنعاء وقفة مع الشيخ السّلامي حول مفهوم الموالاة قتلت أمل صرف المرتبات.. مليشيات الحوثي تلوح بالانسحاب من خارطة الطريق السعودية تسببت بارتفاع وفيات الحجاج.. مصر تعلن سحب رخص 16 شركة سياحة تحايلت لتسفير الحجاج بصورة غير نظامية غسل الكعبة بنفسه أكثر من 1000 مرة وذكره الرسول بحديث شريف.. وفاة سادن الكعبة المشرفة الدكتور الشيبي عيدروس الزبيدي يستهدف معقل عبدالملك الحوثي ويعلن: النهاية اقتربت والجماعة دقت آخر مسمار في نعشها عاجل: ضربات أمريكية عنيفة على مواقع بمناطق الحوثيين تقرير دولي يفضح كيف استغلت ميليشيا الحوثي المساعدات الانسانية لتعزيز امكاناتها وافقار الشعب اليمني

بناء على مقترح محمد الحوثي .. مليشيا الحوثي تقر ‘‘الدستور الجديد’’

فرضت مليشيا الحوثي رؤية سابقة، اقترحها القيادي في المليشيات محمد الحوثي، بناء على توجيهات زعيم المليشيات عبدالملك الحوثي.

وأقرت حكومة المليشيات غير المعترف بها دوليًا، امس الإثنين، قانونًا رسميًا أطلقت عليه مسمى مدونة السلوك الوظيفي.

ويعد القانون الحوثي، خطوة نحو إحكام الهيمنة الحوثية الطائفية على من تبقى من الموظفين الحكوميين، بعد تسريح مئات الآلاف منهم، واستبدالهم بعناصر تابعة للمليشيات.

وتنص المدونة الحوثية على التزام الموظف بالولاية التامة من قبله لأسرة عبدالملك الحوثي، ومنع التعامل مع وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي.

وكان القيادي في المليشيات، محمد علي الحوثي، منتحل صفة ما يسمى (المنظومة العدلية العليا) وهي خلية حوثية تجمع السلطة القضائية تحت قيادة الحوثي، قد وجه في يوليو الماضي بإيجاد تشريع جديد يلغي عمل الدستور اليمني و‘‘تضمين وعكس الأسس والمبادئ والقواعد التي تضمنها عهد الإمام علي لمالك الأشتر في الممارسات والتعليمات واللوائح والقوانين المقترحة’’، بحسب ما نقلته وكالة (سبأ) بنسختها الحوثية.

وقال الحوثي في التوجيه الذي أصدره إلى كل من أمين العاصمة ومحافظي المحافظات ورؤساء اللجان التنسيقية لما يسمى بالمنظومة العدلية العليا، إن القرار جاء " بناءً على موجهات" زعيم المليشيات على المسؤولين والوزاراء الالتزام بما أسماه ‘‘قراءة مهمة في عهد الإمام علي كرّم الله وجهه إلى مالك الأشتر عندما ولاه مصر اشتملت على قيم مهمة "العدل، المساواة، الشورى، الحريات، الرضا العام" التي تعتبر مصدراً من مصادر التشريع للقانون بمختلف درجاته ونظرة ثاقبة متبصرة لمفهوم الإدارة الاستراتيجية والحكم الصالح الرشيد".

وتضمنت الأوامر الحوثية تطبيق ما ورد في ‘‘ذلك العهد وإسقاطها عملياً في تصرفاتنا المتعلقة بمسئولياتنا وقراراتنا، وكذا في مقترحات القوانين واللوائح والتعليمات اللازمة والمنظمة لإدارة الجهات التي نشرف عليها، وإدراج ما تضمنه العهد من أخلاقيات وسلوكيات الوظيفة العامة وما في حكمها في مدونات السلوك الوظيفي للجهات والهيئات والمؤسسات التي تشرفون عليها وترأسونها" بحسب نص التوجيه، آنذاك.