المشهد اليمني
الثلاثاء 16 يوليو 2024 03:24 مـ 10 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل

الحوثيون يسيطرون على المساعدات الإنسانية في اليمن ويحرمون المحتاجين: دراسة دولية تكشف عن ”نظام مقصود” لتحويل المسار لصالح المليشيا

مساعدات دولية
مساعدات دولية

كشفت دراسة دولية صادرة عن منظمة "CEP0" اليوم عن عمليات ممنهجة تقوم بها مليشيا الحوثي الإيرانية للسيطرة على المساعدات الإنسانية المقدمة لليمنيين، وتحويل مسارها لصالح عناصرها في المناطق التي تُسيطر عليها الجماعة بالقوة.

وأوضحت الدراسة التي حملت عنوان "تحويل الحوثيين لمسار المساعدات الإنسانية في اليمن" أن الحوثيين "بنوا نظامًا وهياكل متقنة مصممة لضمان تخصيص الموارد لتلبية احتياجات نظامهم بدلًا من احتياجات الشعب اليمني".

وبحسب الدراسة، فإن المليشيا الحوثية "تسيطر على كل جوانب العمل الإنساني في المناطق التي تخضع لسيطرتها، بدءًا من منح تراخيص العمل للمنظمات الإنسانية، مرورًا بتحديد الأولويات في توزيع المساعدات، وصولًا إلى مصادرة بعض المساعدات وبيعها في السوق السوداء".

وخلصت الدراسة إلى أن "العديد من منظمات الإغاثة تقلل أو تتجاهل التحدي المتمثل في علاقتها مع الحوثيين، ويبدو أنها تؤكد على مقياس مقدار المساعدات التي تم جلبها إلى اليمن، في حين تقلل من مقياس ما إذا كان المحتاجون إلى المساعدة قد حصلوا عليها بالفعل".

وأكدت الدراسة على ضرورة "التزام المنظمات الإنسانية بالشفافية التامة بشأن التحديات التي تواجهها في اليمن، وعرض المشكلة بشكل يتناسب مع تأثيرها على جهود إيصال المساعدات".

كما طالبت الدراسة بتطوير "استراتيجية مضادة لتحويل مسار المساعدات"، ودعت الدول المانحة مثل الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة إلى "تنسيق الجهود لفرض عقوبات على المسؤولين والمنظمات الحوثية المتورطة في التحويل المنهجي للمساعدات في اليمن".

وتأتي هذه الدراسة لتؤكد على المخاوف المتزايدة من تزايد عمليات نهب وسرقة المساعدات الإنسانية في اليمن من قبل مليشيا الحوثي، مما أدى إلى تفاقم الأزمة الإنسانية في البلاد، والتي تُعد الأسوأ في العالم حاليًا، حيث يعاني الملايين من اليمنيين من الجوع وسوء التغذية والأمراض.