المشهد اليمني
الإثنين 15 يوليو 2024 01:43 مـ 9 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل

سياسي تهامي يدعو إلى تعزيز الوعي والوحدة الداخلية في تهامة

في مقاله الأخير بعنوان بـ "تهامة: الانتصار يبدأ بتحصين المجتمع بالوعي والحق التاريخي"، شدد الكاتب السياسي عبدالمجيد زبح على أهمية تعزيز الوعي والوحدة الداخلية للمجتمع التهامي في مواجهة الظلم التاريخي الذي طالهم.

وأكد زبح أن قضية تهامة ليست مجرد قضية محلية، بل هي قضية وطنية تتعلق بالهوية والأرض والإنسان، تعاني من أكثر من قرن من الظلم الممنهج. واستعرض الكاتب تفاصيل هذا الظلم الذي شمل الجوانب الاقتصادية والسياسية والاجتماعية، معتبراً أن التهاميين يواجهون تحديات كبيرة في استعادة حقوقهم وتحقيق العدالة.

كما دعا زبح إلى تعزيز الوعي المجتمعي بقضية تهامة والعمل على توحيد الصفوف الداخلية، مشدداً على أن الوعي المشترك والوحدة الداخلية هما السلاح الأقوى للتصدي للسياسات التي تستهدف تهميش التهاميين.

وختم زبح مقاله بدعوة إلى السياسيين التهاميين لوضع قضية تهامة في صدارة أولوياتهم السياسية، وضمان أن تكون مصلحة التهامة فوق كل اعتبار، مشيراً إلى أن هذه الخطوة ضرورية لإعادة الحقوق المغتصبة وتحقيق العدالة الاجتماعية المنشودة.

يأتي هذا المقال في ظل مطالبات متزايدة للتعامل الجاد مع قضية تهامة على الصعيدين الوطني والإقليمي، مما يجعل من الضروري على الجميع الوقوف بجانب التهاميين في سعيهم لاستعادة كرامتهم وحقوقهم التاريخية.