المشهد اليمني
الأحد 16 يونيو 2024 01:22 مـ 10 ذو الحجة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
طقوس الحج وشعائره عند اليمنيين القدماء (الحلقة الثالثة) بينهم نائب رئيس الاستخبارات.. هجوم حوثي مباغت على قوات العمالقة وسقوط قتلى هل يوجد قانون في السعودية يمنع الحجاج من الدعاء لأهل غزة؟ أمير سعودي يحسم الجدل الجيش الأمريكي يكشف ما فعلته فرقاطة إيرانية كانت بالقرب من السفينة المحترقة ‘‘فيربينا’’ خلال استهدافها من قبل الحوثيين السلطات السعودية تصدر تعليمات مهمة للحجاج: تجنبوا هذا الفعل خلال أيام التشريق الرواية الحوثية بشأن احتراق باص في نقيل سمارة.. مقتل وإصابة 15 شخصًا ومصادر تكشف سبب الحادث هجوم جديد في البحر الأحمر وإعلان للبحرية البريطانية الأمطار تطفئ حرارة الأجواء في 14 محافظة خلال الساعات القادمة.. وتحذيرات مهمة للأرصاد تبدأ من الآن.. سنن عيد الأضحى المبارك كما وردت عن النبي صلى الله عليه وسلم الكشف عن الجهة التي تعرقل الإفراج عن الشاب العدني ”البلي” إسبانيا تُسحق كرواتيا بثلاثية في افتتاح يورو 2024، وإيطاليا تُعاني لتعود بالفوز أمام ألبانيا ”أصوات كالرعد والأهالي ظنوا أنها القيامة”.. بالفيديو: قصة الزلازل والبراكين التي ضربت المدينة المنورة وكيف تسببت في حمايتها من الغرق

الحوثيون يفرضون حصاراً خانقاً ويشنّون حملات اختطاف في احدى قرى حجه

عناصر حوثية
عناصر حوثية

تواصل مليشيا الحوثي الإرهابية، منذ أكثر من أسبوعين، فرض حصار خانق على قرية "بني يمن" الواقعة في مديرية كحلان الشرف بمحافظة حجة (غربي اليمن)، وذلك لمنع حركة المواطنين وإثارة الفتنة بين القبائل.

وأفاد سكان محليون بأن المليشيا استحدثت نقاطاً عسكرية وقطعت الطرقات في مداخل القرية، ومنعت دخول أو خروج المواطنين، كما منعت إسعاف الجرحى والمرضى.

وأضاف السكان أن المليشيا شنت حملات اختطاف طالت عدداً من أبناء القرية واقتادتهم إلى سجونها، في محاولة للضغط على وجهاء ومشايخ القرية للقبول باتفاق غير مرضٍ في قضيةٍ وقعت على خلفية نزاع على قطعة أرض.

وتسببت هذه القضية في اندلاع حرب بين قبيلة "بني يمن" وقبيلة "بني موانس" المجاورة في مديرية "الجميمة"، خلفت قتلى وجرحى من الطرفين.

ووفقاً لمصادر محلية، نجحت وساطة قبلية في إيقاف الاشتباكات، لكنها مهددة بالعودة من جديد نظراً لعدم توصل الوساطة إلى حل نهائي للسبب الرئيسي للمشكلة.

وتشير المصادر إلى أن هذه المواجهات، التي راح ضحيتها العشرات من المواطنين من الطرفين منذ سنوات، يتم إثارتها بين الحين والآخر من قبل قيادات حوثية لغرض الحصول على غرامات مالية من طرفيها.

وتُفاقم هذه الممارسات الحوثية معاناة الأهالي في ظل ظروف إنسانية صعبة، حيث يعاني السكان من نقص حاد في الغذاء والدواء والمياه والاحتياجات الأساسية.