المشهد اليمني
الثلاثاء 23 يوليو 2024 03:41 مـ 17 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل

قائد عسكري رفيع يكشف عن ”تخادم” غير معلن بين الولايات المتحدة والحوثيين


أعتبر رئيس دائرة التوجيه المعنوي في الجيش اليمني سابقا، اللواء "محسن خصروف" "إن الهجمات الحوثية في البحر الأحمر تأتي وفق المخطط الأمريكي كجزء من النسق العام للمخطط الأمريكي في المنطقة، لاستكمال السيطرة على البحر الأحمر والبحر العربي، والمحيط الهندي، والخليج العربي".
وأشار اللواء "خصروف" في تصريحات له – رصدها المشهد اليمني – الى أن "الهجمات على السفن في خط الملاحة البحرية لن تضر أمريكا ولا إسرائيل، والمتضرر الأول منها هي اليمن، وموانئها، وأيضا جمهورية مصر الشقيقة، إذ انخفضت عائدات قناة السويس بنسبة 60% وهذا رقم مهول، أما إسرائيل لم ينلْها شيء، سوى البروباجندا الأمريكية والغربية من أجل حشد الدعم لإسرائيل".

وأكد اللواء خصروف " ان "ما يجري في البحر الأحمر مخطط له تماما من قِبل أمريكا وإيران وإسرائيل تستهدف الإضرار بمصالح واقتصاد المنطقة العربية، على رأسها مصر واليمن، وغيرها من الدول الصديقة، كاليابان والصين وماليزيا، التي لا تؤيد إسرائيل".
ولفت الى أن "مليشيا الحوثي خارج الحسابات الوطنية، وهي جزء من هذه اللعبة، أو في إطارها، سواء تدرك ذلك أو لا، فالمهم أن ليس هناك أي مصلحة للفلسطينيين، ولا للمنطقة العربية، ولا لليمن، ولم يتضرر الإسرائيليون، ولا الأمريكان من هذه العمليات، بل نؤكد أن أمريكا تستفيد من هذه العمليات بدرجة أول".