المشهد اليمني
الخميس 23 مايو 2024 03:58 مـ 15 ذو القعدة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل

وقف الطيران في أجواء العاصمة الإيرانية وتحركات عسكرية كبيرة وطهران تلجأ للسعودية

طهران
طهران

أعلنت وزارة الدفاع الإيرانية تعلق حركة الطيران في أجواء العاصمة طهران، بالتزامن مع تحركات عسكرية وتوترات في أعقاب تقارير عن اقتراب الرد الإيراني على اسرائيل، وتهديد الولايات المتحدة بالدخول في أي تصعيد.

ونقلت وكالة مهر عن وزير الدفاع الإيراني، في ساعة مبكرة من فجر اليوم الخميس، محمد رضا أشتياني، تصريحه بـ" تعليق الطيران في أجواء طهران بسبب مناورات عسكرية اعتبارا من منتصف الليل".

وفي أجواء التصعيد والتوترات، بشأن الرد الإيراني المرتقب، على قصف اسرائيل سفارة طهران في دمشق، لجأت إيران للتواصل مع المملكة العربية السعودية.

وأفادت الخارجية الإيرانية، أن وزير الخارجية حسين أمير عبداللهيان، أجرى اتصالا مع نظيره السعودي بحثا خلاله العلاقات الثنائية والتطورات في غزة وتداعياتها على المنطقة والعالم.

وكان عبد اللهيان قال إنه "تم إرسال رسالة واضحة وصريحة إلى البيت الأبيض عبر السفارة السويسرية في طهران، ولا يمكن لواشنطن أن تتنصل من مسؤوليتها في دعم إسرائيل".

وكان الرئيس الأمريكي جو بايدن، قال الأربعاء، إن الولايات المتحدة "لا تزال ثابتة بشأن التزامها بحماية إسرائيل" في مواجهة التهديدات الإيرانية.

وأضاف بايدن، في مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض، أن إيران "تهدد بشن هجوم كبير على إسرائيل" في أعقاب مقتل جنرالات إيرانيين في القنصلية الإيرانية في دمشق الأسبوع الماضي.


وتابع: "كما قلت لرئيس الوزراء نتنياهو، فإن التزامنا بأمن إسرائيل ضد هذه التهديدات من إيران ووكلائها ثابت، وسنبذل كل ما في وسعنا لحماية أمن إسرائيل".

وكانت شبكة CNN ذكرت، في وقت سابق، أن كبار المسؤولين الأمريكيين يعتقدون أن هجوم إيران "أمر لا مفر منه"، وهو رأي يشاركهم فيه نظرائهم الإسرائيليون.

شركة لوفتهانزا الألمانية اليوم الأربعاء إنها قررت بعد تقييم دقيق تعليق رحلاتها من وإلى طهران حتى غد الخميس على الأرجح «بسبب الوضع الحالي في الشرق الأوسط».

وقال متحدث باسم الشركة لرويترز «نراقب الوضع في الشرق الأوسط باستمرار وعلى اتصال وثيق مع السلطات. سلامة الركاب وأفراد الطاقم هي الأولوية القصوى للوفتهانزا».

من جانبه، قال مسؤول أمريكي للجزيرة، إن "الولايات المتحدة ستساهم في الدفاع عن إسرائيل إذا تعرضت لهجوم من إيران أو وكلائها".

وأكد المسؤول الأمريكي : "إذا تعرضت إسرائيل لهجوم بالصواريخ والمسيرات فقد نساهم في اعتراضها".

وأضاف: " لا نستبعد شن ضربات انتقامية مشتركة مع إسرائيل إذا تعرضت لهجوم من إيران أو وكلائها".

وتابع المسؤول الأمريكي أن "تصريحات الرئيس بايدن بشأن حماية إسرائيل أمام التعزيزات الإيرانية لم تأت من فراغ".

وكانت وكالة بلومبرغ، قالت نقلا عن أشخاص مطلعين على معلومات استخبارية، الأربعاء، إن الولايات المتحدة وحلفاءها يعتقدون أن الرد الإيراني على الهجوم الإسرائيلي على قنصلية طهران في دمشق بات وشيكا.

وأضافت المصادر، التي طلبت عدم الكشف عن هويتها أثناء مناقشة قضايا سرية، أن الهجمات التي يرجح أن تقوم بها طهران أو وكلائها في المنطقة، ستستهدف مواقع عسكرية وحكومية في إسرائيل.

وكان مرشد إيران علي خامنئي، شدد على أن إسرائيل "ستُعاقب" بعد الضربة التي دمّرت مبنى قنصلية طهران في دمشق، معتبراً أن تل أبيب "ارتكبت خطأً" بهجومها على القنصلية، بينما هدد وزير الخارجية الإسرائيلي يسرائيل كاتس، بالرد في الأراضي الإيرانية، إذا شنت طهران هجوماً على إسرائيل.

اقـرا أيضًا: عاجل: الضربة الإيرانية على إسرائيل باتت وشيكة.. ووكالة أمريكية تكشف آلية الرد المتوقع