المشهد اليمني
الإثنين 15 يوليو 2024 08:43 مـ 9 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
الرئيس العليمي يعلق على تدشين محطة الطاقة الشمسية في عدن اليمن تدين محاولة اغتيال ترامب وترفض كل اشكال العنف في أمريكا ”شرارة الانتفاضة: مقتل مواطن يدفع أهالي إب للثورة ضد انتهاكات الحوثيين” هل ستُصبح عدن حاضنة جديدة للحوثيين؟ مناهجهم تُدرّس في مدارس خاصة دون رقابة! ”نهاية الهروب: ”البطة”في قبضة الأمن يكشف تفاصيل اختطاف المقدم عشال” ”الانتقام في بلاط المعبقي: الحوثيون يسرقون حتى السيراميك!” انفجارات عنيفة في البحر الأحمر وإعلان بريطاني يكشف التفاصيل هل تحييد السعودية عن المشهد اليمني يجعل اليمن لقمة سائغة لإيران؟.. محلل سياسي يجيب الرئيس العليمي يجدد الشكر للكويت على دعمها للخطوط الجوية اليمنية بثلاث طائرات كوفية المعبقي ”محافظ البنك المركزي اليمني” تتحول إلى أيقونة وارتفاع أسعارها في الأسواق لكثرة الطلب ”صور” قرار مفاجئ من قبيلة الجعادنة بشأن المقدم عشال .. ماذا حدث بمنزل وزير الداخلية في عدن وما القرارات التي صدرت؟ الحوثيون يعتقلون مالك شركة شهيرة وموظف سابق في السفارة الأمريكي بصنعاء

معركة تحرير عدن عنوان المقاومة والنصر

يسرنا في الذكرى التاسعة لمعركة تحرير عدن من مليشيا الحوثي الإرهابية أن نهنئ ونحيي بإجلال وإكبار شباب عدن الأبطال الذين صنعوا هذا اليوم العظيم وأوصلوا خلاله الفرحة الغامرة إلى كل قلب.

وفي هذه الذكرى نتذكر بكل فخر واعتزاز أبطال ورموز هذه المدينة الباسلة الذين صمدوا وقاوموا جحافل التمرد والانقلاب، ونحيي تلك الهبّة المشرفة التي التحم فيها شباب وشيوخ ونساء عدن بأبطال قواتنا المسلحة وأسفرت عن انتصار تاريخي حاسم.

لقد قاوم أبناء عدن وصمدوا حتى ركّعوا وطردوا مليشيا الحوثي الإرهابية بإشراف وإسناد فاعل ومباشر من تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة شركاء القدر والمصير والانتصار، ولقد مثل هذا الانتصار وهزيمة مليشيا التخلف والإرهاب الحوثية مفخرة ووسام لكل أبطال المدينة الباسلة.

إننا في هذه الذكرى نحيي شهداء وجرحى معركة تحرير عدن من جيشنا ومقاومتنا، و شهداء وجرحى أشقائنا الأشاوس الذين لبّوا الواجب العروبي والأخوي، ووثبوا بكل بسالة واقتدار لدحر ذراع الخراب والتدمير الإيرانية، مثمنين عاليا هذا الوقفة المشرفة والإسناد الفاعل والمستمر لبلدنا وقواتنا المسلحة حتى اليوم.

لقد أثمر ذاك الانتصار المشهود عودة الحياة والرمزية والمكانة اللائقة بعدن كعاصمة تحتضن مؤسسات الدولة، ووجهة بناء وازدهار واستقرار وقبلة يقصدها كل المهتمين والداعمين لليمن وقيادته الشرعية.

إن ذكرى معركة تحرير عدن تعزز فينا روح التضحية والبسالة والفداء وتمثل رافعة لاستمرار النضال ومقاومة الكهنوت والتشبث بالقضية والتمسك بالأهداف السامية حتى يتحقق النصر الكبير باستعادة الدولة واسقاط المشروع الإيراني الإرهابي وتحرير كافة تراب الوطن.

الرحمة والخلود للشهداء الأبرار
الشفاء للجرحى الميامين
الحرية للأسرى والمعتقلين
النصر كل النصر لشعبنا وقواتنا المسلحة.

*وزير الدفاع