المشهد اليمني
الأحد 21 أبريل 2024 04:38 صـ 12 شوال 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
ماهو القرار ”2722” ؟ الذي هددت مجموعة السبع المليشيا الحوثية به قبائل عنس تتداعى للرد على الحوثيين بعد اقتحامها منزل أحد أبناء القبيلة وقتله أمام أبنائه (تفاصيل) شاهد .. السيول تجرف الأراضي الزراعية وسيارات المواطنين في رداع بمحافظة البيضاء (فيديو) دعاء المضطرين للفرج العاجل .. إليك أسهل الطرق لفك الكرب أرسنال يستعيد صدارة الدوري الإنجليزي مؤقتا التحذير من مخطط حوثي خبيث سوف يطمس الهوية في اليمن ! ” اخترق المجال الجوي ولم ترصده الرادارات”.. صحيفة أمريكية تكشف مفاجأة بشأن السلاح الذي استخدمته إسرائيل للهجوم على إيران لن تصدق ما حدث لفتاة من عدن بعد تعرضها للابتزاز! انهيار في خدمة الكهرباء بعدن بعد زيارة ”بن مبارك” للمؤسسة ووعوده بتحسينها.. وغضب شعبي بعد الهجمة الواسعة.. مسؤول سابق يعلق على عودة الفنان حسين محب إلى صنعاء شاهد:”معجزة في الحديدة: عائلة من 18 فردًا تنجو من فخ الموت الحوثي” ”ولي الله” و” رئيس جمهورية” ...قيادي حوثي سابق يكشف عن ارتكاب قيادات حوثية كبيرة جريمة موت بطيء (وثيقة)

وصول جثمان ‘‘العمودي’’ إلى حضرموت بعد مقتله في الصومال.. ومسؤول حكومي يتوعد: لن نسكت!

جثمان صياد يمني
جثمان صياد يمني

وصل إلى محافظة حضرموت، مساء أمس الأربعاء، جثمان صياد يمني قتل في الصومال بعد عملية قرصنة.

وكان الصياد عمر العمودي تعرّض للقتل في منتصف مارس الجاري على متن العبري في منطقة "رأس قري" بجمهورية الصومال، وغادر العبري ميناء الشحر في مطلع الشهر نفسه.

وقال بيان مكتب المحافظة إن وحدات من قوات خفر السواحل نقلت جثمان الفقيد إلى المرسى، وسط حضور رسمي ومجتمعي.

واستقبل محافظ حضرموت مبخوت مبارك بن ماضي، مساء الأربعاء، بالمكلا جثمان الصيّاد الشاب عمر ناصر العمودي، الذي تعرض للقتل في منطقة "رأس قري" بجمهورية الصومال.

وجدّد محافظ حضرموت تعازي قيادة السلطة المحلية لأسرة وذوي الصياد عمر العمودي، مؤكدًا ان المُصاب مُصاب الجميع.

وقال المحافظ في تصريح لمكتبه الإعلامي "انقل تعازي قيادة السلطة المحلية بحضرموت لأسرة وذوي الصياد عمر العمودي الذي قتل في جمهورية الصومال، وستتولى الأجهزة الأمنية بحضرموت التحقيق مع المرافقين في ملابسات الحادث.

وأضاف" لن نسكت عن هذا العبث وعلى الأشقاء في جمهورية الصومال إلقاء القبض على الجاني، فنحن نستقبل يوميًا بشكل رسمي وغير رسمي العشرات من أبناء الصومال الشقيق نتعامل معهم بما يمليه علينا ديننا الاسلامي الحنيف والاخوة التي تربطنا بالصومال".