المشهد اليمني
السبت 18 مايو 2024 08:47 مـ 10 ذو القعدة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
ضبط وترحيل آلاف اليمنيين في السعودية وإعلان رسمي بشأنهم حوثيون يُحوّلون امتحانات الضالع إلى مسرح للبلطجة والفوضى! حجاج اليمن يطيرون بأجنحة ”اليمنية” بفضل اتفاقية ”الأوقاف” عاجل: القوات الأمريكية تعلن إصابة ناقلة نفط في البحر الأحمر بصاروخ حوثي شاهد بالفيديو .. إعلامي حوثي يشتكي باكيا بعد تعرض نجله للاغتصاب في أحد الاقسام الحوثية ”شجاعة فنان يواجه الواقع: قصة ممثل يمني مع طقم عسكري حوثي ” العمالقة تُحطّم أحلام الحوثيين في مأرب: هزيمة نكراء للمليشيا الإرهابية! ليس في كهوف صعدة.. مسؤول إعلامي يكشف مكان اختباء عبدالملك الحوثي أول تعليق حوثي على منع بشار الأسد من إلقاء كلمة في القمة العربية بالبحرين دولة عربية رفضت طلب أمريكا بشن ضربات على الحوثيين من أراضيها.. وهكذا ردت واشنطن عسكريا الأولى منذ 5 سنوات.. ولي العهد السعودي يزور هذه الدولة توقيع اتفاقية بشأن تفويج الحجاج اليمنيين إلى السعودية عبر مطار صنعاء ومحافظات أخرى

- ”أسرة الجاني تتحمل مسؤولية تقصيرها” .. محامية تتوقع عقوبة شديدة على اهل قاتل الطفلة ”شمس” بعدن

القاتل
القاتل

في جريمة مروعة هزت مدينة عدن ، تم القبض على المتهم بقتل الطفلة شمس خالد (5 سنوات) وإيداعه في سجن كريتر.

وفقا لمصادر أمنية ، فإن المتهم يدعى حسين عبدالله صالح الفطحاني ، وهو حدث يبلغ من العمر 15 عاما ، نزح مع عائلته من محافظة أبين إلى عدن بسبب الحرب.

وقالت السلطات إنهم عثروا على جثة الطفلة شمس ملقاة في أحد الشوارع بعد أن تعرضت للاغتصاب والتعذيب والخنق.

وأكدت أسرة المتهم أنه يعاني من مشاكل نفسية وعقلية ، وأنه لا يدرك ما يفعله.

وقالت المحامية الحقوقية هدى الصراري ، إن المتهم سيخضع للمحاكمة أمام النيابة والمحكمة المختصة بالأحداث ، وفقا للقانون اليمني.

وأضافت أن أسرة المتهم تتحمل مسؤولية تقصيرها في الاهتمام بحالته الصحية ، وأنها قد تواجه عقوبات قانونية أيضا.

وأعربت أسرة الضحية عن حزنها الشديد لفقدان ابنتهم الصغيرة ، وطالبت بتطبيق أقصى العقوبات على الجاني.

وقال والد الطفلة شمس ، خالد علي ، إنه لن يهدأ حتى ينال القاتل جزاءه. ودعا السلطات إلى توفير الحماية اللازمة للأطفال من الاعتداءات الجنسية والجسدية.

وقال : " لا أحد يستحق أن يموت بهذه الطريقة الوحشية ، خاصة طفلة بريئة لم ترَ الدنيا بعد. ربنا يتولي والديها بعنايته ويرحمها ويغفر لها ".