المشهد اليمني
الثلاثاء 28 مايو 2024 11:35 صـ 20 ذو القعدة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
عقب لقاء ‘‘الزنداني’’ .. الصين تعلن موقفًا قويًا بشأن أزمة البحر الأحمر هل رضخت الشرعية؟ تفاهمات شفوية تنهي أزمة ‘‘طيران اليمنية’’ وبدء تسيير رحلات الحجاج عبر مطار صنعاء تيك توكر شهير .. القصة الكاملة لـ”سفاح التجمع” قاتل النساء في مصر إرسال قوة بريطانية ضخمة لمواجهة الحوثيين في البحر الأحمر رسائل الجنازة محلات الصرافة تعلن تسعيرة جديدة للعملات الأجنبية مقابل الريال اليمني (أسعار الصرف) صحيفة لبنانية تكشف عن اتصال بين ‘‘الحوثي’’ وزعيم مليشيات عراقية لمواجهة تهديدات قادمة من السعودية توجيهات حوثية صارمة جديدة ضد ناشطي مواقع التواصل الاجتماعي انطلاق أولى رحلات الحج عبر مطار صنعاء.. والإعلان عن طريقة الحصول على تذاكر السفر تحفظات أمنية حوثية على زيارة مرتقبة لاشهر يوتوبر ” جو حطاب” لهذا المكان بصنعاء استقالة وشيكة لعدد من الوزراء في الحكومة الشرعية بسبب انهيار الوضع الاقتصادي ضربة مدمرة ضد الحوثيين في اليمن.. إعلان عسكري للجيش الأمريكي

سياسي سعودي: لن نخضع لإرهاب الحوثي الذي يتوسل الشرعية المفقودة!

سفينة جالاكسي
سفينة جالاكسي

قال كاتب سياسي سعودي معروف، إن مليشيات الحوثي تتوسل للحصول على ما وصفها بـ"الشرعية المفقودة" من وراء عملياتها بالبحر الأحمر.

وقال الكاتب السعودي سليمان العقيلي في تدوينة له مساء اليوم: "لن نخضع لارهاب الحوثي"، مضيفًا أن عمليات الحوثيين "في البحر الاحمر لم تؤثر من قريب او بعيد في توازن القوة مع اسرائيل".

وأضاف: "فلسطين انظف من اهدافهم الدنيئة في توسل الشعبوية والشرعية المفقودة !".

وتساءل في تدوينة أخرى: "هل تصدقون ؛ ان تلويث البحر الاحمر اصبح عملاً نضالياً ضد اسرائيل؟ وان قتل الاحياء البحرية النادرة في البحر الاحمر عملاً نضالياً ضد اسرائيل ؟ وان قطع ارزاق الصيادين الفقراء في تهامة اصبح عملاً نضالياً ضد اسرائيل ؟ ان ضرب ثلثي مداخيل الشعب المصري من قناة السويس عملاً نضالياً ضد اسرائيل ؟".

جاء ذلك في إشارة إلى إغراق السفينة روبيمار المحلمة بحوالي 22 ألف طن من الأسمدة وأطنان أخرى من الديزل والمواد الخطرة الأخرى، جنوب البحر الأحمر، مساء أمس، وذلك بعدما استهدفها الحوثيون في 18 من الشهر الماضي وحالوا دون إنقاذها.

وأضاف العقيلي: "قاتل الله احلام التوسع الامبراطورية التي استباحت دمائنا وارزاقنا وبحارنا واراضينا واجوائنا وجل مفاهيم النضال المقدسة في قواميسنا !".

وكان المشهد اليمني علم السبت الماضي، من مصادر مطلعة أن جماعة الحوثي التابعة لإيران، طلبت من الولايات المتحدة الاعتراف بها كسلطة "شرعية" في مناطق سيطرتها باليمن، مقابل وقف هجماتها في البحر الأحمر.

وافادت المصادر بأن الجماعة طلبت عبر وسيط، من الولايات المتحدة الاعتراف بها والتخلي عن الاعتراف بالحكومة اليمنية المعترف بها دوليًا مقابل وقف هجمات البحرين الأحمر والعربي وخليج عدن، وعدم التعرض لمصالح واشنطن في المنطقة.

وأشارت إلى أن إيران، نفسها قالت إن "اليمنيون" وتقصد جماعة الحوثي التابعة لها، مستعدون لوقف الهجمات على خطوط الشحن الدولية في حال حصلوا على اعتراف دولي بسلطتهم.

واضافت أن واشنطن رفضت ذلك ما دفع بالحوثيين للتصعيد في البحر الأحمر، وهو الأمر الذي حذرت منه الولايات المتحدة بأنه سيؤدي بالحوثيين إلى مزيد من العزلة الدولية.