الخميس 22 فبراير 2024 04:37 صـ 12 شعبان 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
فضيحة مدوية لحسين العزي.. الاتحاد الأوروبي يرد على مزاعم جماعة الحوثي بشأن التنسيق والاتفاق معها بشأن البحر الأحمر! مصدر عماني يكشف نوع الاتفاق بين الحوثيين والشرعية بعد إعلان السعودية استعدادها التوقيع على خارطة الطريق لماذا يتجه الحوثيون للتصعيد في ظل تراجع هجمات وكلاء إيران الآخرين؟! مأساة وفاجعة كبرى.. مستشفى يتحول إلى ساحة قتال وأب ينهار بعد مقتل ابنه الوحيد في هجوم متحوثيين جماعة الحوثي: لن تتوقف هجماتنا في البحر الأحمر حتى ولو توقف العدوان على غزة! كم عدد الطائرات الأمريكية التي أسقطها الحوثيون حتى الآن وكيف سيكون الرد الأمريكي إذا استمرت هجماتهم؟ معلقة صورته بمنزلها...ما علاقة أبو تريكة بعارضة الأزياء العالمية الفلسطينية بيلا حديد؟ مطالبات لوالدة امير قطر الشيخة ”موزة ”لإنقاذ الرهائن الإسرائيليين صور جديدة للسفينة البريطانية التي أغرقها الحوثيون في البحر الأحمر ”شاهد” ليفربول يحكم قبضته على صدارة البريميرليغ برباعية بمرمى لوتون جهود السعودية في اليمن: بين تحقيق السلام وتحقيق الاستقرار السياسي 30 ثانية غيرت مصير الحرب - كيف أوقفت إيران حزب الله عن مساعدة حماس؟

قبل أيام من إقالته.. قيادي انتقالي يتهم ”معين عبدالملك” بارتكاب ”جريمة كبرى” ستشعل القتال في عدن 20 سنة قادمة!

معين عبدالملك
معين عبدالملك

وجه قيادي فيما يسمى بالمجلس الانتقالي الجنوبي، تهمة خطيرة وصفها بالجريمة الكبرى، لرئيس الوزراء السابق، الدكتور معين عبدالملك، ومدير مكتبه أنيس باحارثة.

واتهم عضو ما يسمى بالجمعية الوطنية في المجلس الانتقالي وضاح عطية، معين عبدالملك وباحارثة بـ"سرقة أرشيف أراضي عدن"، قبل أيام من قرار إقالتهم، وقال : مؤامرة كبرى نفذها معين وباحارثة قبل أيام عندما عرفوا عن قرب رحيلهم وهذه الجريمة الكبرى تجاهلها المعنيين بالأمر في عدن".

وأضاف القيادي الانتقالي، في منشور على مواقع التواصل الاجتماعي رصده المشهد اليمني: "ستؤدي هذه الجريمة إلى مشاكل وفتن واقتتال على الأراضي عشرين سنة إلى المستقبل وآثارها تشبه آثار إحتلال الجنوب سنة 1994م ". حسب تعبيره.

وتابع: "إذا لم يتم فتح ملف أنيس باحارثة ومعين عبدالملك وعبثهم في ملف الأراضي وتهريبهم لملفات الأراضي من الاسكان وتقديمهم إلى العدالة فإن هناك تواطؤ من جهات وقيادات جنوبية شريكة في العبث بهذا الملف".

يُذكر أن ارشيف الجمعيات السكنية في عدن يحتوي على وثائق وعقود تمليك أعضاء هذه الجمعيات والمقدرة ب 40 الف عقد تمليك فردية تقريبا، وتعد مرجعا قانونيا يجب الحفاظ عليه والحرص على عدم المساس به بأي شكل من الأشكال ومن أي جهة كانت، بحسب بيان سابق، لرؤساء تلك الجمعيات.

يشار إلى أن سيطرة المجلس الانتقالي الجنوبي على العاصمة المؤقتة عدن، منذ سنوات، وتعزيز حضور المليشيات العسكرية غير الرسمية التابعة للانتقالي في المحافظة، عزز من جرائم البسط على الأراضي ومصادرتها ونهبها بقوة السلاح.