الخميس 22 فبراير 2024 04:36 صـ 12 شعبان 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
فضيحة مدوية لحسين العزي.. الاتحاد الأوروبي يرد على مزاعم جماعة الحوثي بشأن التنسيق والاتفاق معها بشأن البحر الأحمر! مصدر عماني يكشف نوع الاتفاق بين الحوثيين والشرعية بعد إعلان السعودية استعدادها التوقيع على خارطة الطريق لماذا يتجه الحوثيون للتصعيد في ظل تراجع هجمات وكلاء إيران الآخرين؟! مأساة وفاجعة كبرى.. مستشفى يتحول إلى ساحة قتال وأب ينهار بعد مقتل ابنه الوحيد في هجوم متحوثيين جماعة الحوثي: لن تتوقف هجماتنا في البحر الأحمر حتى ولو توقف العدوان على غزة! كم عدد الطائرات الأمريكية التي أسقطها الحوثيون حتى الآن وكيف سيكون الرد الأمريكي إذا استمرت هجماتهم؟ معلقة صورته بمنزلها...ما علاقة أبو تريكة بعارضة الأزياء العالمية الفلسطينية بيلا حديد؟ مطالبات لوالدة امير قطر الشيخة ”موزة ”لإنقاذ الرهائن الإسرائيليين صور جديدة للسفينة البريطانية التي أغرقها الحوثيون في البحر الأحمر ”شاهد” ليفربول يحكم قبضته على صدارة البريميرليغ برباعية بمرمى لوتون جهود السعودية في اليمن: بين تحقيق السلام وتحقيق الاستقرار السياسي 30 ثانية غيرت مصير الحرب - كيف أوقفت إيران حزب الله عن مساعدة حماس؟

مفاجأة في الرياض: إيران والسعودية تتقاربان وسط معرض الدفاع العالمي

من المعرض
من المعرض

في خطوة غير متوقعة ومفاجأة، حضر مسؤولون عسكريون إيرانيون معرض الدفاع العالمي في الرياض هذا الأسبوع، في مؤشر على تحسن العلاقات بين البلدين اللذين كانا في حالة عداء لسنوات.

وفقًا لوكالة مهر الإيرانية، التقى الوفد الإيراني برئيس الأركان العامة السعودي فياض الرويلي، وناقشا القضايا الأمنية والدفاعية ذات الاهتمام المشترك.

وقالت الوكالة إن الزيارة تأتي في إطار "التعاون الثنائي والإقليمي" بين البلدين.

وتعد هذه الزيارة الأولى من نوعها منذ أن أعلنت إيران والسعودية عن استئناف العلاقات الدبلوماسية في فبراير من العام الماضي، بعد قطيعة دامت أربع سنوات بسبب اغتيال السفير السعودي في طهران عام 2020.

وتأتي الزيارة في وقت تشهد فيه المنطقة تصعيدًا في العنف بين إسرائيل وحماس، اللذين يخوضان حربًا شرسة في قطاع غزة منذ أسبوعين.

وقد أعربت إيران والسعودية عن مواقف متباينة تجاه الصراع، حيث تدعم طهران حماس وتندد بالعدوان الإسرائيلي، بينما تدعو الرياض إلى وقف إطلاق النار وتحمل حماس مسؤولية التصعيد.

وعلى الرغم من هذا الخلاف، فإن البلدين يبدوان مصممين على تحسين العلاقات وتعزيز التعاون في مجالات مختلفة، بما في ذلك التجارة والطاقة والسياحة.

وفي الشهر الماضي، أعلنت إيران والسعودية عن إنشاء خط شحن مباشر بين مينائي جدة وبندر عباس، لتسهيل تبادل البضائع والمنتجات.

كما رفعت إيران متطلبات التأشيرة لأكثر من عشرين دولة عربية، بما في ذلك السعودية ودول الخليج الأخرى، في محاولة لجذب المزيد من الزوار والمستثمرين.

وقد يفتح تعميق العلاقات بين إيران والسعودية الباب أمام تخفيف التوتر بين طهران وحلفائها الغربيين، بما في ذلك الولايات المتحدة، التي تسعى إلى إحياء الاتفاق النووي الذي انسحب منه الرئيس السابق دونالد ترامب عام 2018.

وقد أجرى وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن محادثات مع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان في الرياض يوم الاثنين، وناقشا القضايا الإقليمية والدولية، بما في ذلك الحرب في اليمن والأزمة في لبنان والصراع في فلسطين.

وقال بلينكن في مؤتمر صحفي بعد الاجتماع: "نحن نرحب بالتقارب الذي نشهده بين إيران والسعودية، ونأمل أن يسهم في تحقيق الاستقرار والسلام في المنطقة.

ونحن على استعداد للعمل مع الجميع لإيجاد حلول سياسية للنزاعات الدائرة".

ومن جانبه، أعرب الأمير محمد بن سلمان عن رغبته في تطوير العلاقات مع الولايات المتحدة والتعاون في مواجهة التحديات المشتركة.

وقال: "نحن نقدر الجهود التي تبذلها الإدارة الأمريكية لإحلال السلام في المنطقة، ونحن ندعم الحوار البناء مع إيران، شريطة أن يكون مبنيًا على الاحترام المتبادل والالتزام بالقوانين الدولية".

ويعد معرض الدفاع العالمي أكبر حدث من نوعه في الشرق الأوسط، ويضم أكثر من 500 شركة محلية ودولية تعرض أحدث التقنيات والمنتجات في مجال الأمن والدفاع.

ويستمر المعرض حتى يوم الجمعة، ويتوقع أن يجذب آلاف الزوار من مختلف أنحاء العالم.