المشهد اليمني
السبت 18 مايو 2024 07:59 صـ 10 ذو القعدة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
موقف شهم تاريخي للرئيس صالح بحضور الرئيس العليمي وعبدربه منصور هادي بصنعاء قبل أحداث 2011.. ماذا حدث؟ (فيديو) على خطى الكهنوت أحمد حميد الدين.. منحة عبدالملك الحوثي للبرلماني المعارض ”حاشد” تثير سخرية واسعة اكتشف قوة الذكر: سلاحك السري لتحقيق النجاح والسعادة انهيار وافلاس القطاع المصرفي في مناطق سيطرة الحوثيين القوات المسلحة اليمنية تشارك في تمرين ”الأسد المتأهب 2024” في الأردن ”استحملت اللى مفيش جبل يستحمله”.. نجمة مسلسل جعفر العمدة ”جورى بكر” تعلن انفصالها الحوثيون يُعلنون فتح طريق... ثم يُطلقون النار على المارين فيه! مدرب نادي رياضي بتعز يتعرض للاعتداء بعد مباراة استعدادًا لمعركة فاصلة مع الحوثيين والنهاية للمليشيات تقترب ...قوات درع الوطن تُعزز صفوفها فضيحة تهز الحوثيين: قيادي يزوج أبنائه من أمريكيتين بينما يدعو الشباب للقتال في الجبهات الهلال يُحافظ على سجله خالياً من الهزائم بتعادل مثير أمام النصر! رسالة حاسمة من الحكومة الشرعية: توحيد المؤتمر الشعبي العام ضرورة وطنية ملحة

بداية من الليلة.. أمريكا تعلن انطلاق عملية عسكرية ”طويلة الأمد” في اليمن وتطلق عليها هذا الاسم

من غارات الليلة
من غارات الليلة

قالت سي إن إن الأمريكية، في وقت متأخر من مساء الاثنين، إن الضربات الجوية الأمريكية-البريطانية الجديدة في صنعاء الليلة هي بداية عملية عسكرية وطويل الأمد.

وأضافت الشبكة الأمريكية أن البنتاغون أطلق على العملية الجارية لاستهداف أصول الحوثيين في اليمن اسم “عملية بوسيدون آرتشر”.

وبحسب ما ورد، أخذ المسؤولون الأمريكيون صفحة من الأساطير اليونانية من خلال تسمية مهمتهم الجديدة في اليمن بهذا الاسم .

وتعتبر العملية التي تحمل اسم الإله اليوناني الغاضب واحدة من اعنف الهجمات على اليمن منذ بداية الصراع حيث تأتي في أعقاب "عملية حارس الرخاء" المشتركة متعددة الدول في البحر الأحمر.

وتابعت أن العملية الجديدة ضد الحوثيين تشير إلى نهج أكثر تنظيماً وربما طويل المدى للعمليات في اليمن التي تهدف إلى ردع الجماعة.

وشهدت عدة مواقع ومعسكرات بالعاصمة صنعاء ليل الإثنين / الثلاثاء ، غارات أمريكية هي الأعنف، منذ بدء الضربات الأمريكية البريطانية 12 يناير الجاري.

ووفقا لمصادر محلية، فقد شن الطيران الأمريكي البريطاني، عشر غارات هي الأعنف، واستهدفت مناطق متفرقة بالعاصمة صنعاء، من بينها الدفاع الجوي في صرف ومعسكر الحفا وقاعده الديلمي الجوية ومعسكر خشم البكرة جنوب صنعاء ومعسكر السواد.

في حين ذكرت وسائل إعلام حوثية أن القصف استهدف أيضا إلى جانب صنعاء، منطقتي البرح في مديرية مقبنة، والجند في مديرية التعزية، بمحافظة تعز، وكذلك مديرية رداع بمحافظة البيضاء.

وذكر مسؤولون حوثيون أن الغارات هي الأعنف منذ بدء ما وصفوه بالعدوان الأمريكي البريطاني في الـ12 من يناير الجاري.