الإثنين 4 مارس 2024 10:27 صـ 23 شعبان 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
توجيهات رسمية عاجلة بشأن نهب أدوية مهربة من قبل عصابة مسلحة في تعز قفزة نوعية للريال اليمني مقابل العملات الأجنبية الشاب والإوزة.. والطبيعة الإنسانية! اعترافات مثيرة لأحد المتهمين بقتل ‘‘اللواء العبيدي’’ في مصر.. وسر تورط امرأتين في الجريمة درجات الحرارة المتوقعة في مختلف المحافظات اليمنية وفاة ”العامري ” شقيق مستشار رئيس الجمهورية وإصابة عدد من اقاربه بحادث مروري بالسعودية تخوفات من تدمير البيئة البحرية بعد إغراق الحوثيين سفينة تحمل أطنان من السموم في البحر (إستطلاع) الحوثيون يحملون إحدى قبائل شبوة مسؤولية مقتل طفل بعد اغتياله في مدينة ذمار العثورعلى شاب يمني مشنوقا بأحد المصانع في الأردن الحوثيون يعجلون بمحاكمة المتهمين بقتل إبراهيم الحوثي الأخ الأصغر لزعيم المليشيا ميليشيا الحوثي تعتقل ضابط في الحرس الجمهوري بعد اقتحام منزله في سنحان بمحافظة صنعاء برشلونة يرفض هدايا الريال وجيرونا..ويكتفي بالتعادل مع بيلباو

بعد مرور 9 سنوات .. صياد أسترالي يكشف مفاجأة بشأن الطائرة الماليزية المفقودة

كشف صياد أسترالي مخضرم معلومات جديدة عن الطائرة الماليزية التي فقدت قبالة سواحل جنوب أستراليا في 8 مارس 2014 التي لم تصل السلطات المعنية إلى أي معلومة حول مصيرها أو تعثر حتى على شيء من حطامها.

وزعم الصياد المتقاعد كيت أولفر (77 عاما)، أنه عثر على قطعة كبيرة من جناح طائرة الخطوط الجوية الماليزية المفقودة MH370.، حين كان يبحر بقاربه في أعماق البحار في سبتمبر أو أكتوبر من عام 2014، بعد أشهر قليلة من اختفاء الطائرة.

وقال:" تمنيت لو أني لم أر هذا الشيء.. ولكن هذا ما حصل، فلقد كان جناح الطائرة." ، و أضاف أنه يستطيع أن يعطي السلطات الأسترالية إحداثيات المكان الذي اكتشف فيه الجناح بعد أكثر من تسع سنوات من العثور عليه.

وأوضح أن الدافع وراء كشف معلوماته الآن يعود إلى رغبته في مساعدة عائلات الركاب الضحايا الذين كانوا على متن تلك الرحلة المشؤومة.

وأردف أنه اتصل بهيئة السلامة البحرية الأسترالية (AMSA) بمجرد عودته إلى الميناء حينها قبل سنوات عديدة، لكن السلطات لم تعر اكتشافه أي اهتمام، وفق ما نقلت وسائل إعلام أسترالية

ورأى أحد المسؤولين الأستراليين أن الرجل عثر على الأرجح على جزء من حاوية شحن سقطت من سفينة روسية في المنطقة.

يذكر ان طائرة من نوع بوينغ 777-200 إي أر كانت في رحلة دولية مجدولة بين كوالالمبور، ماليزيا وبكين، الصين، وكان على متنها 227 راكب و12 من طاقم الطائرة اختفت في العام 2014م ولم يتم معرفة وحل لغزها حتى اليوم.