الأحد 14 أبريل 2024 02:45 مـ 5 شوال 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل

الانتقالي يدق ناقوس الخطر: السلام في اليمن على المحك وأمننا القومي والاقتصادي تحت التهديد المباشر

اجتماع الانتقالي برئاسة عيدروس
اجتماع الانتقالي برئاسة عيدروس

حذر ما يسمى بالمجلس الانتقالي الجنوبي، من انفجار الصراع في اليمن، وتلاشي فرص السلام ووقف الحرب، جراء التصعيد المتواصل لمليشيات الحوثي التابعة لإيران في البحر الأحمر.

جاء ذلك خلال اجتماع لـ"هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي"، اليوم الخميس برئاسة عيدروس الزبيدي، رئيس المجلس، للوقوف أمام التصعيد الحوثي المستمر ضد خطوط الملاحة الدولية.

وقال الانتقالي إن"التصعيد الحوثي في باب المندب والبحر الأحمر يمسُّ بشكل مباشر الأمن القومي والاقتصادي للجنوب، ويقوّض فرص وقف الحرب وجهود إحلال السلام، وأي حديث عن حلول بمعزلٍ عما يجري من تصعيد يفرغ جوهر السلام من مضمونه".

وجدد الاجتماع الذي حضره رؤساء الهيئات المساعدة، ونائب رئيس مجلس المستشارين، "التأكيد على موقف المجلس الانتقالي الثابت في دعم ومساندة التحالف الإقليمي والدولي الهادف لحماية ممرات الملاحة الدولية في هذه المنطقة المهمة للإقليم والعالم". وفقا لما نشره الموقع الرسمي للمجلس على الإنترنت.

وسبق وأن أعلن المجلس الانتقالي الجنوبي قرابة عشر مرات خلال أسبوع، دعمه للتحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة في البحر الأحمر، واستعداده للعمل ضمن هذا التحالف البحري الجديد.