الإثنين 4 مارس 2024 06:04 مـ 23 شعبان 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل

يحيي السنوار والنفق الآمن.. كيف التقى زعيم حماس بالأسرى الإسرائيليين في قطاع غزة؟

يحيي السنوار
يحيي السنوار

الجزار كما أسماه جنود الاحتلال الإسرائيلي، رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة حماس في قطاع غزة منذ 13 فبراير 2017 وحتى الآن، وأحد مؤسسي الجهاز الأمني لحركة حماس والذي تم تسميته جهاز الأمن والدعوة ثم جهاز «مجد»، عام 1985، وهو الجهاز المخول بملاحقة جواسيس الاحتلال الصهيوني، والذي سجن أكثر من 24 عامًا لدى الاحتلال الإسرائيلي بتهم قتل جنود إسرائيليين، وجرى الإفراج عنه في صفقة تبادل الأسير جلعاد شاليط في عام 2011.

وكشفت صحيفة «يديعوت أحرونوت» الخاضعة للاحتلال الإسرائيلي، عن أن رئيس حركة "حماس" في غزة، يحيى السنوار، قام بلقاء الأسرى الإسرائيليين الذين كانوا محتجزين في أنفاق داخل قطاع غزة، حيث نقلوا إلى نفق خاص في القطاع.

تفاصيل اللقاء

وأكدت الصحيفة أن اللقاء تم بين السنوار وبين زعيم حماس في غزة وأحد مهندسي هجوم 7 أكتوبر، الذين تم نقلهم إلى النفق. ووفقًا لشهادة أحد الأسرى العائدين حديثًا، قام السنوار بتحية الأسرى وتوجيه كلمات مطمئنة قائلاً: «أنا يحيى السنوار، أنتم في مكان آمن لن يصيبكم مكروه».

رسالة الوداع من أحدى الأسيرات

وفي سياق متصل، كتبت أحدى الأسيرات الإسرائيليات رسالة وداع إلى أعضاء المقاومة الفلسطينية الذين رافقوها خلال فترة الاحتجاز. وأعربت المحتجزة دانييل ألوني عن شكرها وامتنانها للمعاملة الطيبة التي تلقتها خلال فترة الاحتجاز.

تمديد الهدنة

من جهة أخرى، أعلنت دولة قطر، وحركة حماس أمس الاثنين عن تمديد الهدنة الإنسانية لمدة يومين إضافيين، بنفس شروط الهدنة السابقة. وأكدت وزارة الخارجية القطرية توصلها إلى اتفاق لتمديد الهدنة أيضًا لمدة يومين إضافيين.

انتظار إفراج الأسرى

ومن المتوقع أن يتم اليوم إفراج الجانبين عن الدفعة الخامسة من الأسرى، في أول أيام تمديد الهدنة الحالية التي تنتهي غدًا الأربعاء.