الأربعاء 21 فبراير 2024 07:51 صـ 11 شعبان 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
صحيفة إماراتية: تصعيد خطير في جنوب اليمن للي ذراع حكومة ”بن مبارك” وهذا ما سيحدث الأسبوع القادم عرض عسكري للحوثيين وعيونهم على مأرب ”شاهد” ورد الآن.. انفجارات عنيفة في مدينة الحديدة وإعلان حوثي بشأنها أقوى رد سعودي على مجلس الأمن بعد فشله في إصدار قرار بوقف الحرب على غزة عاجل: صورة للسفينة البريطانية التي قصفها الحوثيون قرب باب المندب والنفط يتسرب منها وعليها مواد شديدة الخطورة تفاصيل عقد مبابي الجديد مع ريال مدريد.. تنازل عن ”رقم مهم” فنان ”مصري”: شفت الرسول محمد و4 أنبياء في المنام.. واتكلمت مع سيدنا إبراهيم أول تعليق من أحمد على عبد الله صالح على مقتل رفيقه ”بن جلال” في القاهرة كيف ساعدت واشنطن الحوثي على تحويل اليمن إلى مستودع للسلاح الإيراني؟ كاتب صحفي يجيب دولة خليجية تسلم الحوثيين رسالة بشأن ”عملية برية واسعة” ضدهم في اليمن وصحيفة لبنانية تكشف التفاصيل! ضابط استخبارات إسرائيلي: السنوار هرب من غزة إلى سيناء ”ممنوع الجلوس”.. شاهد كرسي بسعر ربع مليون ريال سعودي بمعرض العقار يُثير الجدل

ألمانيا تُطارد داعمي حركة حماس على أراضيها

المانيا
المانيا

شهدت كل من مدينتي «مونستر وبوخوم» في غرب ألمانيا، حملات تفتيش مكبرة صباح اليوم الخميس الموافق 23/11/2023، في إطار قيام قوات الأمن بمداهمات في عدة ولايات ضد داعمي حركة حماس وشبكة صامدون.

وقال متحدث باسم وزارة الداخلية المحلية بولاية شمال الراين فيستفاليا بغرب ألمانيا، اليوم، إنه تم تفتيش شقة سكنية في كل مدينة من المدينتين بالولاية.

وأحجم المتحدث عن الإدلاء بأية تفاصيل أخرى في الوقت الحالي.

وبحسب بيانات وزارة الداخلية الألمانية، كانت حملات التفتيش تتمركز في برلين، وشملت ولايتي سكسونيا السفلى وشليزفيج هولشتاين أيضًا.

وكشفت الوزارة، أنه تم تفتيش إجمالي 15 عقارًا ما بين مكاتب وشقق سكنية.

ووفقا لتصريحات متحدثة باسم الشرطة، تم إجراء عمليات تفتيش في 11 موقعًا ببرلين وحدها؛ من أجل ضبط أدلة إثبات.

كما وصفت وزيرة الداخلية المحلية لبرلين، إريس شبانجر، فجر اليوم الخميس، حملات التفتيش الجديدة ضد منظمات إسلامية بأنها خطوة مهمة، وقالت: "عملية اليوم تظهر أنه يتم مواصلة التصدي بشكل حاسم للأيديولوجية الإرهابية المعادية للسامية واللإنسانية لحركة حماس وشبكة صامدون المحظورتين"، بحسب زعمهم.

وأكدت أنه لا مكان في ألمانيا لمعاداة السامية ودعم الإرهاب.

وزيرة الخارجية الألمانية

وكانت وصفت وزيرة الخارجية الألمانية الهدنة التي تم الإعلان عنها في صراع الشرق الأوسط وإطلاق سراح المحتجزين المرتقب في قطاع غزة بـ"الانفراجة".


وكتبت السياسية المنتمية إلى حزب الخضر على منصة إكس امس، أن ما تم الإعلان عنه من إطلاق سراح أول مجموعة كبيرة من الرهائن يعد بمثابة انفراجة حتى لو لم يكن هناك شيء في العالم يمكنه أن ينسيهم معاناتهم. يجب استغلال الهدنة الإنسانية من أجل توصيل المساعدات الحيوية إلى الناس في غزة

وسيتم بموجب الاتفاق إطلاق سراح 50 شخصا من المحتجزين في غزة من النساء والأطفال دون سن 19 عاما، مقابل الإفراج عن 150 من النساء والأطفال الفلسطينيين الموجودين في سجون إسرائيل دون سن 19 عامًا.