المشهد اليمني
الثلاثاء 18 يونيو 2024 11:42 مـ 12 ذو الحجة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
أطفال عدن في خطر: سلك كهربائي قاتل يثير موجة استياء عارمة شاهد: مقطع مؤثر لطفل وهو يبكي عند قبر والدته يحظى على تداول واسع ”هذه طبعاً أخلاق المسيرة الخرائية”..غضب واسع في اليمن بعد إساءة صحفي حوثي للنساء اليمنيات اثارت الرعب في عدن..سحر وشعوذة في يد نقطة امنية هل تُفرج عنهم قريبا؟.. تصريحات حوثية مفاجئة بشأن مصير من وصفتهم الجماعة بـ”جواسيس أمريكا”! سعودي يوثق ذوبان خزان مياه من شدة ارتفاع درجة الحرارة في حفر الباطن ”فيديو” ”الطبل” محمد علي الحوثي يتحدى أمريكا ويقول: ”احلفوا يمين واحنا نصدقكم”!.. فيديو يثير سخرية واسعة يمني في اليابان يرفع رأس العرب .. وتكريم رسمي لبطولته مخترع يمني يتهم دولة خليجية بسرقة اختراعه ويطالب بإعادة حقوقه ضبط كميات كبيرة من المخدرات في بحر العرب متهمة بالتستر على جرائم الاغتصاب.. مجلة عربية شهيرة تعلن وقوفها مع عبدالملك الحوثي ”رئيس لجنة المصالحة والتشاور يفتح الملفات المعقدة: لا حلول سحرية لتحقيق الأهداف باستعادة الجنوب..وكاتب صحفي يعلق”

الجيوش العربية تتقدم لتحرير فلسطين وتقصف مبنى الدفاع والكنيست في تل أبيب.. فيديو تخيلي ”شاهد”

لقطة من الفيديو
لقطة من الفيديو

نشر الملحق الإعلامي للسفارة اليمنية في البحرين، سام الغباري، مقطع فيديو تخيلي، نشره موقع روسي، يتنبأ بتقدم الجيوش العربية لتحرير كل فلسطين، من الاحتلال الإسرائيلي.

ويظهر في الفيديو الذي طالعه "المشهد اليمني"، الجيوش العربية، تتقدم إلى قطاع غزة، ومن ثم الضفة الغربية، على وقع التكبير والتهليل والتحميد، في حين يهب الفلسطينيون، المقاومون وكذلك الأطفال وكبار السن والمدنيين باحتضان الجنود العرب.

وغمرت السعادة والفرحة الكبيرة، وجود أطفال ونساء فلسطين، وهم يرون الجيوش والدبابات العربية تتقدم باتجاه القدس وتنادي الفلسطينيين بالعودة إلى أراضيهم ومنازلهم.

وعلق الغباري بالقول: "موقع روسي ينشر هذا العمل الانتاجي التفاؤلي، وقد شاهدته للتو، ويبدو أن يومي سيكون سعيدًا، وإن كانت أماني التحرير لا تزال مُعلّقة في السينما، خارج الواقع الإفتراضي - على الأقل في الوقت الراهن - ".

لكنه يرى "شخصيًا" أن "تحرير فلسطين يجب أن يترافق مع تحرير الأحواز من الإحتلال الفارسي إتقاءً لشر الفُرس الذين يطعنون الأمة العربية في الظهر كما تؤكد كل الوقائع التاريخية، فأصحاب الفيل في تنسيق دائم مع قتلة الأنبياء".

ويظهر في الفيديو الطائرات الحربية والمدافع التابعة للجيوش العربية، تدك تل أبيب، وتفجر مباني جيش الاحتلال وحكومته الصهيونية، ومنها مبنى وزارة الدفاع الإسرائيلية والكنيست الإسرائيلي في تل أبيب، عاصمة دولة الاحتلال.