الأربعاء 21 فبراير 2024 02:12 صـ 10 شعبان 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
عاجل: صورة للسفينة البريطانية التي قصفها الحوثيون قرب باب المندب والنفط يتسرب منها وعليها مواد شديدة الخطورة تفاصيل عقد مبابي الجديد مع ريال مدريد.. تنازل عن ”رقم مهم” فنان ”مصري”: شفت الرسول محمد و4 أنبياء في المنام.. واتكلمت مع سيدنا إبراهيم أول تعليق من أحمد على عبد الله صالح على مقتل رفيقه ”بن جلال” في القاهرة كيف ساعدت واشنطن الحوثي على تحويل اليمن إلى مستودع للسلاح الإيراني؟ كاتب صحفي يجيب دولة خليجية تسلم الحوثيين رسالة بشأن ”عملية برية واسعة” ضدهم في اليمن وصحيفة لبنانية تكشف التفاصيل! ضابط استخبارات إسرائيلي: السنوار هرب من غزة إلى سيناء ”ممنوع الجلوس”.. شاهد كرسي بسعر ربع مليون ريال سعودي بمعرض العقار يُثير الجدل شاهد .. امرأة يمنية في إب تشتكي ظلم قيادي حوثي قام بجرف مزارعهم (فيديو) برلماني يفجر مفاجأة عن مجلس النواب في صنعاء.. هذا ما حدث في اليوم الأول وهذا ما تم تغييره في اليوم التالي تعرف على الإصلاحات المالية التي تنوي وزارة المالية تنفيذها في العام المالي 2024م شاهد: ”من الجمر إلى الجن.. قصص غريبة عن جنود يمنيين من قبيلة الصبيحة تثير الدهشة والسخرية على مواقع التواصل”

مسؤول يمني: الحوثي يحشد المقاتلين لمهاجمة أمريكا وإسرائيل ويتوجه بهم إلى مأرب

تعزيزات عسكرية حوثية
تعزيزات عسكرية حوثية

أكد مسؤول في الحكومة اليمنية، أن مليشيات الحوثي التابعة لإيران، مستمرة في استثمار العدون الصهيوني على قطاع غزة، لحشد المقاتلين، باتجاه محافظة مأرب، تحت مسمى وشعارات مقاتلة أمريكا وإسرائيل.

وقال السفير اليمني لدى اليونسكو، الدكتور محمد جميح، إن الحوثي حشد مقاتلين لمواجهة "هجوم إسرائيلي-أمريكي على اليمن" ثم هجم بهم على مأرب.

وأشار إلى أن الحوثي، "جمع تبرعات من شعب بلا مرتبات تذكرنا بتبرعات الشعب للبنك!"، في إشارة إلى حملة جبايات مالية فرضها الحوثيون على المواطنين والتجار والمزارعين في مناطق سيطرتهم، باسم نصرة فلسطين.

وأردف جميح في منشور رصده المشهد اليمني، مساء اليوم، غن الحوثي "فرض ضرائب إضافية على تجار بذريعة بيعهم منتجات أمريكية، يجب مقاطعتها، ونسي آخر موديلات السيارات الأمريكية التي تقتنيها قياداته".

وكان وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني، قال إن "أكبر دعم تقدمه مليشيا الحوثي الإرهابية التابعة لايران، لفلسطين، هو وقف أعمال القتل اليومي لليمنيين، وقصف المدن والاحياء السكنية ومنازل المواطنين ومخيمات النزوح في (عدن، مأرب، تعز، الحديدة، شبوة، الضالع) وغيرها من المناطق المحررة التي خرج ابنائها بمظاهرات ضخمة للتضامن مع غزة، وإطلاق قرابة ثلاثين ألف مختطف في معتقلاتها، وتوضيح مصير الآلاف المخفيين قسراً، وفك الحصار فورا عن تعز، والتعاطي المسؤول مع جهود التهدئة وانهاء الحرب واحلال السلام في اليمن".

موقف ثابت

وأكد الإرياني أن موقف اليمن "قيادة وحكومة وشعب" كان ولازال وسيظل مع القضية الفلسطينية ودعم نضال الشعب الفلسطيني لتحقيق تطلعاته المشروعة في استعادة أرضه وإعلان دولته الحرة والمستقلة وعاصمتها القدس الشريف، وهو موقف ثابت وراسخ ومبدئي، لم يتغير رغم الظروف الصعبة التي يعيشها اليمنيون، كما انه لا يقبل المزايدة والانتقاص والتشكيك، فقد قدمت الحكومة والشعب اليمني طيلة مراحل الصراع أوجه الدعم والتضامن مع حركات المقاومة والشعب الفلسطيني باعتبارها قضيتهم الأولى والمركزية، وقبل عقود من الثورة الخمينية، وظهور المليشيا الحوثية.

معارك وهمية واستعراضات كلامية

ولفت وزير الإعلام إلى أن ما تقوم به مليشيا الحوثي من معارك وهمية وحركات بهلوانية واستعراضات كلامية، لا تقدم اي دعم حقيقي لفلسطين، ولا تشكل اي تهديد حقيقي للعدو، او فارق في موازين المعركة، فقد بات القاصي والداني يدرك انها امتداد لنهجها في المتاجرة بفلسطين ومأساة ابنائها، وهروب من الضغوط الشعبية الذي انتجتها الهدنة، والمطالب المتصاعدة في مناطق سيطرتها بالمرتبات والخدمات والحياة الحرة الكريمة، وأن المليشيا مجرد اداة ايرانية لا تمتلك القرار ولا الارادة، وتُدار بالريموت كنترول من غرفة عمليات في الضاحية الجنوبية بلبنان لتنفيذ الأجندة الإيرانية.

ومؤخرًا حشدت المليشيات الحوثية، مقاتليها والمغرر بهم، من ابناء القبائل في مناطق سيطرتها، ودفعت بتعزيزات عسكرية كبيرة، باتجاه محافظة مأرب، والساحل الغربي، تحت مزاعم، الحرب على أمريكا وإسرائيل.