المشهد اليمني
الأحد 23 يونيو 2024 08:07 مـ 17 ذو الحجة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
قس مصري يثير بلبلة بفيديوهات غير لائقة وكنيسة الأقباط تفصله.. ماذا فعل؟ الطيران السعودي يتدخل لإسعاف وإنقاذ مقيم يمني تعرض لحادث مروري مروع بالمملكة ”فيديو” رد قوي على مزاعم جماعة الحوثي بأنها اتفقت مع السعودية على ”إنهاء الحكومة الشرعية” عاجل: بيان للخارجية الأمريكية عن إغراق الحوثيين لسفن تجارية في البحر الأحمر وقتل عدد من البحارة بدأت تغرق وسفينة أخرى تتدخل لإنقاذ الطاقم.. تفاصيل جديدة عن السفينة المستهدفة في ميناء نشطون ببحر العرب كيف نواجه خرافة الولاية؟ خبير عسكري: هكذا ستكون نهاية ”النفخ الأمريكي” للحوثيين! زوجة بالسعودية رفضت استقبال أهل زوجها في عيد الأضحى.. وعندما أصر على دعوتهم فاجأته بتصرف ”شيطاني” لم يتوقعه ”فيديو” حدث فير مألوف شرقي اليمن .. وإعلان جديد للبحرية البريطانية خواطر على هامش الولاية مستشفى حكومي يحتجز طفلًا يتيمًا بعد عجز والدته عن سداد بقية فواتير العلاج الخطوط الجوية تعلن تسيير رحلات مباشرة بين اليمن ودولة خليجية عبر مطارين

3 خرافات شائعة تتعلق بالسيلوليت بينها دور ”الجينز الضيق”

السيلوليت
السيلوليت

السيلوليت هو حالة شائعة جدا، خاصة لدى النساءـ بحيث يصيب نحو تسع من كل عشر نساء. وعلى الرغم من أنه غير مؤذ للجلد إلا أنه يسبب الشعور بالإحراج لدى الكثيرين.
يقول الخبراء إن السيلوليت هو حالة تسبب تكتلا للجلد في الفخذين والوركين والمؤخرة وأحيانا البطن. وما يزال السبب الدقيق وراء هذه الحالة غير معروف، ومعظم العلاجات توفر تحسنا مؤقتا فقط؛ وفقا لما نقله موقع "روسيا اليوم"، عن "ذي صن".
وهذا يدفع الكثير من الناس إلى إجراء تجارب غير مثبتة - وأحيانا محفوفة بالمخاطر – للتخلص من مظهر الجلد المحرج هذا.
وحاولت ألكسندرا ميلز-حق، خبيرة التجميل والعناية بالبشرة في AM Aesthetics، شرح أربع خرافات حول هذه الحالة، حتى تتمكن النساء من التوقف عن اللجوء إلى تدابير غير موثوقة.
الخرافة الأولى: ارتداء الجينز الضيق يعالج السيلوليت
قد تبدو فكرة جيدة أن ترتدي ملابس ضيقة في محاولة لشد الجلد المتكتل، لكن ألكسندرا تقول إن "ارتداء الجينز الضيق لتحسين مظهر السيلوليت يمكن أن يزيد الأمر سوءا".
وأشارت العديد من الدراسات إلى أن السيلوليت مرتبط باحتباس الماء في الجسم، وارتداء الملابس التي يمكن أن تقلل من الدورة الدموية في الساقين يمكن أن يؤدي إلى زيادة خطر الإصابة بالسيلوليت.
الخرافة الثانية: شفط الدهون يمكنه إصلاح السيلوليت
شفط الدهون هو إجراء تجميلي يستخدم لإزالة دهون الجسم غير المرغوب فيها. وعلى الرغم من أن إزالة الدهون قد تبدو إجراء فعالا لإزالة السيلوليت، إلا أن ألكسندرا تقول إنه يمكن أن يفعل العكس.
وأوضحت أن "شفط الدهون لا يحسن السيلوليت ولكنه قد يجعل مظهره أسوأ في بعض الحالات".
وعند إزالة الدهون بعد عملية شفط الدهون، يختفي شد الجلد، الذي كان موجودا بسبب الضغط التصاعدي للدهون الأساسية، ويترك الجلد الزائد يبدو مترهلا، تماما مثل البالون المفرغ من الهواء الذي يبدو مجعدا.
الخرافة الثالثة: الرجال والنساء متساوون في احتمالية الإصابة بالسيلوليت
قالت ألكسندرا إنه لا يمكن إنكار أن السيلوليت أكثر شيوعا عند النساء منه عند الرجال، وذلك بسبب ألياف الأنسجة والهرمونات.
وفي الواقع يعاني 10% فقط من الرجال من هذه الحالة، مقارنة بـ 80-90% من النساء.
وأوضحت ألكسندرا: "هذا لأن النساء لديهن ألياف الكولاجين المتقاطعة أقل مقارنة بالرجال".
وألياف الكولاجين المتقاطعة هي النسيج الضام الذي نحتاجه للحفاظ على الجلد قويا وثابتا. وعندما يكون لدينا نسيج ضام أضعف، يظهر السيلوليت، وفي الشيخوخة تظهر التجاعيد.
وغالبا ما يرتبط السيلوليت بالتحولات الهرمونية، وخاصة الإستروجين. ويتسبب كل من المستويات العالية والمنخفضة من الإستروجين في حدوث انخفاض في إنتاج الهرمون، وبالتالي يزيد من ظهور السيلوليت.
وفقا لهيئة الخدمات الصحية الوطنية، إنه إذا كنت تعاني من زيادة الوزن، فإن فقدان الوزن هو أفضل طريقة للتعامل مع السيلوليت.
وستبدأ في ملاحظة الفرق باتباع نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة، حيث أن التمرين يساعد في فقدان الدهون ويقوي العضلات الأساسية ما يساعد على تحسين مظهرها.
وتوصي ألكسندرا أيضا بالعلاج بالليزر والذي يعمل عن طريق تفتيت الأربطة الدهنية القاسية تحت الجلد التي تجعلنا نرى السيلوليت.