المشهد اليمني
الثلاثاء 28 مايو 2024 07:18 صـ 20 ذو القعدة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
استعدادات الأمة الإسلامية للعشر الأوائل من ذي الحجة وفضل الأعمال فيها برشلونة تودع تشافي: أسطورةٌ تبحث عن تحديات جديدة وآفاقٍ أوسع احذر منها ان كنت مقيم في السعودية ...عقوبة تأخر المستقدم للسعودية في الإبلاغ عن مغادرة من استقدمهم بالوقت المحدد ”هل تحول الحوثيون إلى داعش المذهب الزيدي؟ قيادي حوثي يوضح” فضيحة مدوية لرئيس الحوثيين ”مهدي المشاط” يفجرها عضو قيادي باللجنة الثورية: هذه قصتنا معه! (فيديو) الإعلان عن تسعيرة جديدة للبنزين في عدن(السعر الجديد) ”منتقدا أداء السلطات السياسية في اليمن”...البيض : الوضع كارثي في اليمن ويتجاوز الحدود السياسية والإنسانية الكشف عن تفاصيل صفقة تجري خلف الكواليس بين حزب الله وإسرائيل.. ما هو الثمن؟ الحوثيون يعتدون على مصلى العيد في إب ويحولونه لمنزل لأحد أقاربهم كلمة تاريخية قوية لرئيس البرلمان ”البركاني” عن الدعم الأمريكي لإسرائيل وما ترتكبه من إبادة جماعية في غزة (فيديو) خمسة ملايين ريال ولم ترَ النور: قصة معلمة يمنية في سجون الحوثيين ازدياد عمليات الاحتيال الهاتفي على اليمنيين: ضحايا يطمعون بالثراء السهل فيسقطون في فخ النصب

دعم مالي ألماني للإنتاج الزراعي والسمكي في اليمن

السقطري خلال اللقاء بالجانب الألماني
السقطري خلال اللقاء بالجانب الألماني





اعتمدت الحكومة الألمانية مبلغ 1.7 مليون دولار لدعم الإنتاج الزراعي والسمكي في اليمن خلال الثلاث سنوات القادمة، في إطار التزامها بالتخفيف من الأزمة الإنسانية التي تعانيها البلاد جراء الحرب المستمرة منذ نحو ثمان سنوات.
جاء ذلك على لسان رئيس دائرة الشرق الأوسط في وزارة التعاون الاقتصادي والتنمية الألمانية، ماريو ساندر، خلال لقائه اليوم السبت في العاصمة الألمانية برلين، بوزير الزراعة في الحكومة اليمنية المعترف بها، سالم السقطري؛ وفقا لوكالة " سبأ ".
وقال المسؤول الألماني خلال اللقاء، إن حكومة بلاده تعطي أولوية للاستمرار في دعم اليمن، ورفع سقف الدعم للتخفيف من الأزمة الإنسانية التي تعانيها البلاد نتيجة الحرب، حيث "تم اعتماد مبلغ 1.7 مليون دولار لدعم الإنتاج الزراعي والسمكي للفترة 2023 - 2024".
من جهته أشار السقطري، إلى أن وزارة الزراعة وضعت خطة طموحة للفترة (2023 - 2028)، من أجل تحقيق التعافي التدريجي للقطاع الزراعي والسمكي وتعزيز دوره في تحسين الأمن الغذائي في البلاد والذي يشهد تدهوراً خطيراً، حيث أن أكثر من نصف السكان يعانون من انعدام الأمن الغذائي، مع زيادة في حالات سوء التغذية الحاد لدى الأطفال والنساء.
وثمن الوزير دور المجتمع الدولي والمنظمات الدولية في دعم تعزيز الصمود في مواجهة انعدام الأمن الغذائي من خلال دعم صغار المزارعين والصيادين بوسائل الإنتاج وتقديم المساعدات الإنسانية الغذائية والتغذوية.