المشهد اليمني
الأربعاء 22 مايو 2024 03:32 مـ 14 ذو القعدة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
موقف إماراتي صريح بشأن الوحدة اليمنية في ذكراها الـ34 عرض عسكري مهيب.. مارب تحتفي بذكرى الوحدة بحضور عدد من قادة الجيش حكم بسجن مواطن يمني 10 سنوات بتهمة الاعتداء على موظف حكومي خلافات حادة بين فرعي ‘‘طيران اليمنية’’ في صنعاء وعدن تهدد بتعطيل موسم الحج موقف شجاع.. رئيس هيئة الأركان ‘‘بن عزيز’’ يتعهد بردع مشاريع الفوضى والتقسيم ويوجه رسالة باسم الجيش لمجلس القيادة إعلان هام من السفارة اليمنية في قطر قيادي حوثي يعيّن سائقه الشخصي في منصب حكومي رفيع الحوثيون يحولوا مظاهر الإحتفال بذكرى عيد الوحدة اليمنية إلى حداد مع إيران 11 محافظة على موعد مع الأمطار خلال الـ24 ساعة القادمة الحوثيون يشعلون حرب بين إحدى قبائل صنعاء وأخرى من عمران ومقتل أثنين وإصابة آخرين انقلاب حافلة محملة بالركاب جنوبي اليمن وإصابة عدد منهم.. وتدخل عاجل لـ‘‘درع الوطن’’ دولة أوروبية جديدة تعلن الاعتراف بدولة فلسطين.. و3 أخرى في طريقها لاتخاذ الخطوة ذاتها

رقم مرعب.. الإعلان عن تسجيل أكثر من 480 إصابة ووفاة بفيروس جدري القرود

أعلنت السلطات الصحية في الكونغو، الإثنين، 475 إصابة بجدري القرود ووفاة 9 جراء الإصابة بجدري القرود، وبذلك تكون الكونغو قد سجّلت أعلى نسبة إصابات ووفيات بالعالم بفيروس جدري القرود منذ انتشاره.

وأعلنت السلطات الصحية في نيجيريا، اليوم الإثنين، أن البلاد سجلت أول حالة وفاة بمرض جدري القرود، وإصابة 21 حالة جديدة، خلال الـ 24 ساعة الماضية.

ومن جانبها قال معهد الصحة العامة الهولندي إنه تم تسجيل 26 حالة إصابة ب جدري القرود في البلاد.

ويعتبر جدري القرود، عدوى فيروسية خفيفة عادة، ومستوطنا في البلدان الإفريقية مثل الكاميرون، وجمهورية إفريقيا الوسطى وجمهورية الكونغو الديمقراطية ونيجيريا.

لكنه أثار قلقًا عالميًا بعد اكتشاف أكثر من 200 حالة مشتبه بها، ومؤكدة بالفيروس في 19 دولة على الأقل منذ أوائل مايو 2022، معظمها في أوروبا، ولم يتم الإبلاغ عن أي وفيات حتى الآن.

أعراض جدري القرود

ويسبب جدري القرود الحمى والصداع وتضخم الغدد الليمفاوية وآلام العضلات وآلام الظهر، بالإضافة إلى طفح جلدي يتكون من آفات تتحول إلى بثور، وعلى الرغم من أن المرض عادة ما يكون خفيفًا، إلا أنه يمكن أن يكون خطيرًا.
ولا يزال الشخص المصاب معديًا حتى تسقط القشرة الأخيرة بشكل طبيعي من مكان ظهور البثور، ونظرًا لأن هذا قد يستغرق ما يصل إلى 3 أسابيع، يُطلب من المصابين العزلة عن الآخرين، كما يتم عزل جهات الاتصال الوثيقة بهم كإجراء احترازي.