الأربعاء 17 أبريل 2024 09:43 صـ 8 شوال 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
تعيين شخصية تابعة للانتقالي في منصب رفيع بقرار غير معلن.. وتأدية القسم عبر ‘‘فيسبوك’’ 10 أشخاص ينزحون من اليمن إلى الفضاء في رواية اشتباكات مباشرة بين الجيش الأمريكي والحوثيين في عمق سيطرة المليشيات.. وإعلان رسمي بشأنها درجات الحرارة المتوقعة اليوم الأربعاء في اجتماع طارئ بالبنك المركزي .. قلق حوثي بعد تزوير العملة المعدنية و مطالبات بسحبها من السوق ”إعصار الشرق الأوسط الجديد”: خبير عسكري سعودي يكشف عن خيارين امام ايران أحلاهما مر وقرب نهاية المليشيات بالشرق الاوسط الإبادة مستمرة.. 14 ألفا و500 طفل شهيد و 10 آلاف امرأة شهيدة و 19 ألف طفل يتيم في غزة خلال 6 أشهر... اللواء الثاني زرانيق يسقط طائرة حوثية استطلاعية ويُفشل مخطط عدواني جنوبي الحديدة قيادي حوثي يثير غضب اليمنيين وينشر تصميم يهين الكعبة المشرفة.. ونداء للسعودية من هم الذين لا يدخلون النار؟.. انقذ نفسك قبل فوات الأوان تحديث جديد على واتساب يثير غضب المستخدمين ”خدع المسلمين وصلى بهم في الأقصى” ... قصة يهودي يمني تنكر كمسلم وعمل مع الموساد و اقتنصته المخابرات المصرية واعدمته

صحيفة خليجية: سيف التصفيات يقترب من رقبة ‘‘عبدالملك الحوثي’’.. بعد العثور على جثة قيادي بارز مذبوحًا

قالت صحيفة خليجية، إن سيف التصفيات يقترب من زعيم المليشيات الحوثية، بعد مقتل قياديً بارز في ظروف غامضة.

وأكدت صحيفة «عكاظ» السعودية، وجود خلافات وتصفيات داخل صفوف مليشيا الانقلاب، والتي كان آخرها مقتل القيادي الحوثي علي المرتضى في منزله بالعاصمة صنعاء في ظروف غامضة.

وأشارت إلى أن المرتضى يعد من القيادات المقربة من زعيم المليشيا الإرهابي عبدالملك الحوثي، ومن أعضاء أجنحة إيران الخفية، وعُثر على جثة المرتضى مذبوحاً في منزله بصنعاء، حيث كان يعمل ضمن الجهاز الأمني المرتبط مباشرة بزعيم المليشيا.

واعتبرت الصحيفة أن مقتل المرتضى يندرج ضمن صراع الأجنحة داخل أروقة المليشيا الحوثية.

ولفتت الصحيفة إلى إقدام المليشيات الحوثية، على محاصرة رئيس هيئة الدفاع عن المعتقلين والمختطفين في سجون الحوثي المحامي عبدالباسط غازي له وتهديده بالقتل في الساعات الأخيرة من ليل (الإثنين) على خلفية استلامه ملفات عدد من المدنيين الذين تتهمهم المليشيا بالوقوف وراء اغتيال وزير الشباب والرياضة في حكومة الانقلاب الحوثي حسن زيد في أكتوبر 2020.

وتؤكد المصادر، أن المليشيا تحاول إغلاق ملف الاغتيال بمحاكمة مدنيين لا علاقة لهم بالقضية؛ لأنهم مناهضون للحوثي رغم اتهام أسرة زيد لقيادات حوثية بالتورط في تصفيته، بحسب الصحيفة.

ولفتت المصادر إلى أن المليشيا شعرت بالخطر بعد تسلم المحامي ملفات المتهمين، فذهبت لتهديده ومحاصرته خشية تسريبه وفضحه القضية وأسرار عملية الاغتيال.