السبت 24 فبراير 2024 09:08 صـ 14 شعبان 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
صحيفة إماراتية: عودة وشيكة للحرب في اليمن.. والحوثيون يحصلون على ‘‘فرصة ذهبية’’ الهندي الذي سرق ثورة الشعب الفارسي درجات الحرارة المتوقعة في عموم المحافظات اليمنية حقائق صادمة عن طريق (صنعاء-صرواح-مأرب) الذي أعلن الحوثيون فتحه ردا على إعلان العرادة فتح الرئيسي فرضة نهم مصادر عسكرية تكشف عن قرارات واجراءت وشيكة لقيادة الشرعية ”مفاجآتهم لا تنتهي”.. أحد كبار مسؤولي الدفاع الأمريكية: الحوثيون يواصلون مفاجأتنا ولا نعلم ماذا لديهم! كيف أثرت الهجمات الحوثية على موانئ الاحتلال الإسرائيلي؟.. مصادر اسرائيلية تكشف المستور معلومات جديدة عن الهجوم الحوثي على السفينة البريطانية.. بيان أمريكي عن أضرار جسيمة وكارثة بيئية بعد تسرب النفط الحكم بالسجن 8 سنوات على ”رئيس دولة عربية” سابق ومذكرة رسمية بالقبض عليه مبابي على أبواب ريال مدريد مقترح حوثي جديد لفتح طريق مأرب - نهم - صنعاء بعد إعلان العرادة و”محمد الحوثي” يدس السم في العسل! ‏شاهد : ردة فعل طفلة من غزة بعد رؤية الخبز لأول مرة منذ 130 يوما

جماعة الحوثي تستهدف الأطفال في إصلاحية الأمانة من خلال الدورات الطائفية - الإرهابية


استهدفت المليشيا الحوثية نزلاء الإصلاحية المركزية بالعاصمة صنعاء من تدشينها للدورات الطائفية - الإرهابية تحت شعار "علم وجهاد" .
وقالت مصادر أمنية للمشهد اليمني اليوم الأثنين أن مشرف المليشيا الحوثية للمراكز الصيفية عبدالله الرازحي ووكيل مصلحة التأهيل والإصلاح اللواء عبدالباري الطالبي دعوا بالدفع بالأطفال إلى الجبهات من خلال تحريضهم من خلال تفسير القرآن الكريم وفقا لأهداف المليشيا الحوثية .
وأضافت المصادر أن الحوثيين خصصوا قاعة تحت إسم "مركز الشهيد الصماد الصيفي " بالتنسيق مع المصلحة لعقد دورات قتالية في المركز ل300 شخص كمرحلة أولى لجرهم للجبهات خلال مدة شهر فقط .
وأكدت المصادر أن مركز الصماد يستهدف الشباب أيضا من أحياء العاصمة صنعاء والذي يشرف عليه قيادات حوثية عليا تنتحل مناصب ورتب كبيرة بينهم : نائب وزير الداخلية اللواء عبد المجيد المرتضى، ومدير عام القوة البشرية اللواء إبراهيم المؤيد ، ومدير التدريب والتوجيه بقطاع الأمن والشرطة بوزارة الداخلية العقيد ماجد الحملي والعميد زكريا الشرفي نائب مدير عام القيادة والسيطرة، والعميد أكرم عامر مدير عام الادلة الجنائية.
هذا وخصصت المليشيا الحوثية مبالغ مالية كبيرة للإعلاميين والخطباء والمرشدين والمشرفين التابعين لهم للتعبئة لصالح الدفع بالشباب إلى المراكز الطائفية الإرهابية الصيفية والتي تسعى إلى تحويل مليون طفل يمني إلى إرهابي لتنفيذ ولاية الفقيه في اليمن وتصديرها إلى الدول العربية المجاورة من خلال استهداف المملكة العربية السعودية وسلطنة عمان .