المشهد اليمني
الجمعة 19 أبريل 2024 12:25 صـ 9 شوال 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
يجوز شراء السلاح من إسرائيل لنقاتل به العرب.. فتوى صاعقة من ”الخميني” يفجرها أول رئيس لإيران ”فيديو” ”لا حل إلا بالحسم العسكري”..مقرب من الرئيس الراحل ”علي صالح” يحذر من مخيمات الحوثيين الصيفية ويدعو للحسم البيض يدعو الشعب الى التوحد ويؤكد ان صراع اليمن هو رقصة الموت بلا إيقاع” ”يرجح انه جاسوسا اجنبيا”...صيد ثمين وكبير في ايدي القوات الأمنية بمحافظة المهرة السعودية تطالب بقرار تحت الفصل السابع يجبر الاحتلال لوقف العدوان على غزة الفنانة أحلام الإماراتية تصاب بصدمة بسبب ماحصل لها جراء سيول دبي إيقاف 4 مشهورات بالسعودية وتغريمهن 400 ألف ريال بسبب ”التعري” والظهور الخادش ”مُلفت و”يثير الرجال”...مليشيات الحوثي تصدم النساء اليمنيات بقرار غريب الحكم على وافد في السعودية بالسجن خمس سنوات وغرامة مالية 150 ألف ريال لتحرشه بامرأة وزير الخارجية ”الزنداني” يتلقى اتصالا هاتفيا من رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي كيف سترد إيران إذا هاجمت إسرائيل منشآتها النووية؟؟ الكشف عن وساطة سعودية عمانية جديدة بعد إصدار الحوثيين عملة معدنية وقرار الشرعية بنقل البنوك من صنعاء إلى عدن

وكالة دولية تكشف عن تحركات حاسمة للمجلس الرئاسي اليمني في ثلاثة مسارات

كشفت وكالة دولية عن تحركات لمجلس القيادة الرئاسي اليمني، برئاسة الدكتور رشاد العليمي، في ثلاثة مسارات.

وتتمثل المسارات الثلاثة -بحسب وكالة الأناضول التركية - في "إنهاء الحرب، والانقلاب (الحوثي)، وتوحيد القرار العسكري، ومواجهة الأزمة الاقتصادية في البلاد".

واشارت الوكالة إلى أنه رغم تأكيد المجلس الرئاسي، في أكثر من مناسبة، ضرورة "إنهاء انقلاب جماعة الحوثي"، إلا أنه أظهر حرصا على تبني خطاب "أقل حدة"، تجاه مسألة الحسم العسكري، وأكثر انفتاحا على الحل السياسي للأزمة.

ولفتت إلى المسألة الاقتصادية، وتعقيداتها، تبرز كواحدة من أبرز الملفات المطروحة على طاولة المجلس الرئاسي اليمني الذي يعقد المواطنون آمالهم عليه لحلها، وتخفيف تداعياتها الكارثية على حياتهم ومعيشتهم.

أما المشار الثالث، تقول الوكالة: على مدار الأعوام الماضية، ظل التصدع داخل المؤسسة العسكرية، وتعدد التشكيلات الموجودة على الأرض، يحول دون توحيد القرار العسكري في اليمن؛ ما اعتبره كثيرون سببا رئيسا في استمرار حالة المراوحة، وعدم الحسم مع جماعة الحوثي.

ويضم المجلس الرئاسي في قوامه 3 من أبرز قادة التشكيلات العسكرية المناهضة للحوثيين، والتي لم تكن تخضع لسيطرة وزارة الدفاع اليمنية، وهم عيدروس الزبيدي، قائد قوات الحزام الأمني في المحافظات الجنوبية، وطارق صالح قائد ما تعرف بـ"المقاومة الوطنية" في الساحل الغربي للبلاد، وأبو زرعة المحرمي، قائد ما تسمى "ألوية العمالقة".

ويعتقد خبراء، أن هذه الخطوة من شأنها أن تسهم في تنظيم العمل العسكري، وإنهاء حالة الشتات وغياب التنسيق التي تعاني منها القوات العسكرية المناهضة للحوثيين، بحسب الأناضول.