الثلاثاء 16 أبريل 2024 02:40 مـ 7 شوال 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
أقوى تحرك لسلاح الجو الملكي الأردني منذ بدء حرب غزة.. وإعلان رسمي للقوات المسلحة مسيرة الهدم والدمار الإمامية من الجزار وحتى الحوثي (الحلقة السابعة) ظهر بطريقة مثيرة.. الوباء القاتل يجتاح اليمن والأمم المتحدة تدق ناقوس الخطر.. ومطالبات بتدخل عاجل القبض على مقيم يمني في السعودية والعثور على مفاجأة بحوزته مصرع 4 ضباط حوثيين بينهم نائب مدير المخابرات (أسماء) صحفي سعودي: هذا هو مهندس مستقبل اليمن.. يحظى بقبول وشعبية في أوساط اليمنيين اختطاف مالك فندق وحبسه بسبب مطالبته قريب قيادي حوثي بدفع متأخرات مالية موعد والقنوات الناقلة لمباراتي برشلونة ضد سان جيرمان ودورتموند ضد أتلتيكو مدريد أمطار رعدية تضرب معظم المحافظات خلال الساعات القادمة.. وتحذيرات مهمة للأرصاد والإنذار المبكر سقوط سيارة من منحدر جبلبي ومقتل 7 أشخاص مصر تصعق المقيمين بتوجيه صارم.. وتدعوهم على وجه السرعة إلى إدارة لجوازات أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية

صحيفة إماراتية تكشف عن أبرز مهام المجلس الرئاسي اليمني

قالت صحيفة إماراتية إن مجلس القيادة الرئاسي اليمني يدرك أن طريقه ليست مفروشة بالورود، مشيرة إلى أن أبرز مهامه هي الوصول إلى طريق السلامة، ويمضي بخطوات مدروسة لإنقاذ البلاد من الحرب وتداعياتها مدعوماً من الإمارات والمملكة العربية السعودية وبقية أشقائه العرب والمجتمع الدولي.

وأضافت صحيفة "البيان" الإماراتية اليوم الخميس، في افتتاحيتها تحت عنوان "خريطة طريق اليمن" - أن الإمارات والسعودية قدمتا كل الدعم لليمن عن طريق منحة عاجلة قيمتها 3 مليارات و300 مليون دولار، كما دعتا لانعقاد مؤتمر دولي هدفه دعم الاقتصاد اليمني والبنك المركزي وتوفير المشتقات النفطية.

وأوضحت أن المجلس بهذا الدعم والمساندة بإمكان المجلس، الذي وضع خريطة طريق لعمله خلال المرحلة القادمة، أن يواصل مسيرة وضع البلد على "طريق السلامة"، لاسيما أن خريطة الطريق التي رسمها لنفسه تشمل إحلال السلام واستعادة الدولة وتوحيد الجيش والأمن ومعالجة الوضع الاقتصادي وضمان المشاركة الشاملة لشرائح المجتمع في إدارة الدولة.

وأشارت إلى أن المجلس الرئاسي اليمني يدرك أن الطريق لن يكون "مفروشاً بالورود"، لكنّه سيسعى بكل إخلاص من أجل السلام باعتباره هدفاً ثابتاً واستراتيجياً، حيث إن السلام يعزز المواطنة المتساوية ويحقق الحرية والعدالة، باستناده إلى الإرادة الشعبية الحرة والإجماع الوطني الذي أسست له مخرجات الحوار الوطني وتوافقات المرحلة الانتقالية والمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية واتفاق الرياض.