المشهد اليمني
الإثنين 17 يونيو 2024 01:45 مـ 11 ذو الحجة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
اندلاع اشتباكات في عدن ومقتل وإصابة مواطنين إصابة قائد عسكري كبير وعدد من مرافقيه عقب قصف حوثي في تعز نتنياهو يحلّ مجلس الحرب عقب استقالة عضوين وإعلان ‘‘هدنة تكتيكية’’ في غزة دون علمه فيديو يقطع قلوب السعوديين.. شاهد ما فعله طفل جوار قبر والدته في عيد الأضحى الكشف عن طرق جديدة لتهريب الأسلحة الإيرانية للحوثيين في اليمن.. وصحيفة تفجر مفاجأة بشأن قطع غيار الطائرات المسيرة: ليست من إيران رئيس هيئة التشاور والمصالحة ‘‘محمد الغيثي’’ يصعق أنصار الانتقالي: لا تحلموا بالانفصال قريبًا وهذه مهمتنا الحقيقية (فيديو) قطع الطريق المؤدي إلى عدن عقب اختطاف قائد عسكري كبير.. وتصعيد قبلي مفاجئ عقب كمين غامض.. مليشيا الحوثي تشن حملة اختطافات ضد أبناء قبائل الحدا في ذمار الجبواني يكشف ‘‘بالوثيقة’’ عن بيع مدينة يمنية لدولة عربية .. ويكشف سبب الخلاف مع الانتقالي ويشبه ‘‘الزبيدي’’ بالرئيس صالح مسلح يقتحم مصلى العيد في السعودية.. وهروب جماعي للرجال والنساء (فيديو) طقوس الحج وشعائره عند اليمنيين القدماء (الحلقة الرابعة) عيدروس الزبيدي يوجه تهديدًا ناريًا لرئيس الوزراء ‘‘أحمد بن مبارك’’ بعد فتح ‘‘الملف الحساس’’ الذي يهدد مصالح ‘‘أبوظبي’’ (وثائق)

مقرب من الانتقالي يفتح الملف الحساس ويدعو لمحاكمة عبدربه منصور هادي وعلي محسن !!

طالب محلل وكاتب سياسي مقرب من المجلس الانتقالي الجنوبي، بمحاكمة الرئيس عبدربه منصور هادي ونائبه علي محسن الأحمر، وفتح ملفات حساسة بشأنهما، وذلك عقب خروجهما من المشهد السياسي وتشكيل مجلس رئاسي.

وقال الكاتب الصحفي المقرب من الانتقالي، هاني مسهور، إن ‘‘خروج عبدربه منصور هادي وعلي محسن الأحمر من المشهد السياسي لا يعني منحهما صكوك براءة فلهما تاريخ سياسي دموي وفساد مالي يتطلب محاكمة عادلة ’’.

وأضاف: ‘‘فالجرائم لا تسقط بالتقادم وغزو الجنوب في صيف 1994 مازال جرحاً نازفاً شارك فيه الرجلين معاً’’ بحسب تعبيره.

وأثار الصحفي مسهور جدلًا واسعًا وموجة من الردود، التي أشارت إلى أن فتح هذا الملف، سيتطلب فتح ملف الاغتيالات والتصفيات الدموية التي حدثت عام 1986، وكان المعسكر الذي ينتمي إليه هادي ضحية تلك التصفيات.

يأتي ذلك، بعد يومين من مغادرة الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، ونائبه علي محسن الأحمر، المشهد السياسي، بإعفاء الأخير من منصبه، وتشكيل مجلس رئاسي من 8 شخصيات لإدارة المرحلة الانتقالية في البلاد، يتمتع بكافة صلاحيات الرئيس ونائبه.