السبت 24 فبراير 2024 08:27 صـ 14 شعبان 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
حقائق صادمة عن طريق (صنعاء-صرواح-مأرب) الذي أعلن الحوثيون فتحه ردا على إعلان العرادة فتح الرئيسي فرضة نهم مصادر عسكرية تكشف عن قرارات واجراءت وشيكة لقيادة الشرعية ”مفاجآتهم لا تنتهي”.. أحد كبار مسؤولي الدفاع الأمريكية: الحوثيون يواصلون مفاجأتنا ولا نعلم ماذا لديهم! كيف أثرت الهجمات الحوثية على موانئ الاحتلال الإسرائيلي؟.. مصادر اسرائيلية تكشف المستور معلومات جديدة عن الهجوم الحوثي على السفينة البريطانية.. بيان أمريكي عن أضرار جسيمة وكارثة بيئية بعد تسرب النفط الحكم بالسجن 8 سنوات على ”رئيس دولة عربية” سابق ومذكرة رسمية بالقبض عليه مبابي على أبواب ريال مدريد مقترح حوثي جديد لفتح طريق مأرب - نهم - صنعاء بعد إعلان العرادة و”محمد الحوثي” يدس السم في العسل! ‏شاهد : ردة فعل طفلة من غزة بعد رؤية الخبز لأول مرة منذ 130 يوما ”كيف أوقف اللواء العبيدي تقدم المليشيا الحوثية نحو مأرب؟.. شهادة لأحد أفراده ”هل تعلم كم تكلف ساعة الزبيدي أو بن مبارك او طارق صالح او محمد عبدالسلام؟ تقرير يكشف عن أنواع وأسعار الساعات التي... ”العبث والتبذير من عمل الشياطين”.. كاتب حوثي ينتقد تركيب شاشات عملاقة في ساحة السبعين وصعدة

مليشيا الحوثي تحذر من توقف الاتصالات والانترنت في صنعاء وبعض المحافظات

الانترنت باليمن - من الأرشيف
الانترنت باليمن - من الأرشيف


حذرت مليشيا الحوثي الانقلابية الموالية لإيران، يوم الثلاثاء، من توقف وشيك لخدمة الاتصالات والانترنت والكهرباء في العاصمة اليمنية صنعاء ومحافظة الحديدة بسبب نفاد الوقود.

وأفادت المؤسسة العامة للكهرباء الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي، بـ"عدم القدرة على إمداد المستشفيات ومضخات المياه وسنترالات الاتصالات والانترنت بأمانة العاصمة صنعاء والحديدة وبعض المحافظات (لم تحددها)".

وأوضحت في بيان نشرته وكالة "سبأ" التابعة للمليشيات الحوثية، أنه "سيحدث توقف وشيك لمحطتي كهرباء رأس كثيب (في الحديدة) وحزيز (في صنعاء) بسبب نفاد الوقود عنهما".

وأشارت إلى أن ذلك "سيؤدي إلى توقف خدمة الكهرباء عن المرافق الصحية والمنشآت الخدمية الحيوية". دون تفاصيل أكثر.

يأتي ذلك رغم انفراج أزمة المشتقات النفطية في مناطق سيطرة مليشيا الحوثي الانقلابية، وسماح الحكومة الشرعية والتحالف بدخول سفن الوقود إلى ميناء الحديدة الخاضع لسيطرة المليشيات بموجب الهدنة الإنسانية التي أعلنت عنها الأمم المتحدة.