الإثنين 26 فبراير 2024 04:12 صـ 16 شعبان 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
السامعي ينبش المستور وينشر غسيل وزير سلالي مقرب من عبدالملك الحوثي ويفجر مفاجآت وفضايخ من العيار الثقيل ”تفاصيل” هجوم حوثي حاد على سياسي تونسي انتقد إيران وحزب الله رغم أنه امتدح ”عبدالملك الحوثي” في المقال نفسه!! جماعة الحوثي: فتح العرادة طريق مأرب - نهم - صنعاء هي مؤامرة أمريكية بريطانية سعودية إماراتية تخدم العدو الصهيوني لا يراه العدو.. ما هو السلاح الحوثي المفاجئ الذي يباغت السفن والبوارج الحربية في البحر الأحمر؟ مودريتش يقود ريال مدريد لفوز صعب ”ما الذي يحدث في صعدة؟ انفجار الصراع الداخلي بين الحوثيين ومقتل وإصابة العشرات” بسبب اسمه ”صدام” ضابط عراقي يشتكي لوزير الدفاع عدم ترقيته منذ 8 سنوات.. شاهد ردة فعل الأخير مبادرة العرادة لفتح الطريق بين صنعاء ومأرب تتحول لمحاكمة شعبية مفتوحة للحوثيين ”لا يحترمون المفاوض مالم يكن قويا وقادرا”...شيخ قبلي يكشف عن تجربته في التفاوض مع الحوثيين ”معركتنا معركة وعي وسياسة”.. ناشطون يمنيون ينتقدون ثقافة البكائيات والمظلومية لدى الحوثي البرنامج السعودي ”مسام” ينتزع 727 لغماً حوثيا في اليمن خلال أسبوع الحقيقة المرة.. الحوثيون يتنفسون الصعداء مع كل قنبلة أمريكية أو بريطانية.. كاتب صحفي يكشف مايجري

وصول شخصيات مهمة من صنعاء إلى الرياض للمشاركة في المشاورات

قالت مصادر إعلامية وسياسية، إن عدد من الشخصيات السياسية والقبلية اليمنية، وصلت مساء الثلاثاء، إلى العاصمة السعودية الرياض، للمشاركة في المشاورات القادمة.

وأكدت المصادر، وصول شخصيات مهمة من العاصمة اليمنية صنعاء، إلى الرياض، للمشاركة في المشاورات اليمنية - اليمنية التي يرعاها مجلس التعاون الخليجي.

وبحسب المصادر، فإن هذه الشخصيات وصلت رغم أن مليشيا الحوثي هددت ومنعت عشرات القيادات في مناطق سيطرتها من السفر إلى السعودية للمشاركة في المشاورات.

والاثنين، اختطفت مليشيا الحوثي، ثلاثة من قيادات مجلس تنسيق منظمات المجتمع المدني، كانوا في طريقهم للمشاركة في مشاورات الرياض.

وبحسب مصادر متطابقة، فإن عناصر حوثية، أوقفت بمحافظة إب (وسط اليمن) ثلاثة من قيادات مجلس تنسيق المنظمات المدنية، أثناء مرورهم في إحدى النقاط التابعة للميليشيات، وهم: الدكتور حمود العودي، أستاذ علم الاجتماع في جامعة صنعاء والدكتور أنور شعب وعبدالرحمن العلفي.

وكان الثلاثة في طريقهم إلى عدن ومنها الى الرياض، لحضور المشاورات المزمع انعقادها غداً الثلاثاء، في العاصمة السعودية.

وبحسب مصادر مقربة من المختطفين؛ فقد حصلوا على موافقة من قيادات حوثية عليا في صنعاء، غير أن عناصر المليشيا في إب، اختطفتهم، وأودعتهم سجن الأمن السياسي "المخابرات" في المحافظة.